ar

ترامب يطالب أوروبا باستعادة “دواعشها” ويهدد بإطلاق سراحهم

f

قال الرئيس الأميركي دونالد ترامب، يوم السبت، إن الولايات المتحدة تطلب من الحلفاء الأوروبيين “استعادة أكثر من 800” من مقاتلي تنظيم داعش الذين تم أسرهم في سوريا وإحالتهم للمحاكمة.

وأضاف ترامب في تغريدة على تويتر “الخلافة على وشك السقوط.. البديل ليس بديلا جيدا حيث إننا سنضطر إلى إطلاق سراحهم”.

وأكد أن “الخلافة” التي أعلنها تنظيم داعش الإرهابي من مدينة الموصل، شمالي العراق، في يوليو 2014، باتت على وشك السقوط.

وتعتقل قوات سوريا الديمقراطية المدعومة من الولايات المتحدة المئات من المقاتلين الأجانب الذين دخلوا إلى سوريا للقتال في صفوف تنظيم داعش الإرهابي.

وأعلنت قوات سوريا الديمقراطية السبت، أن مسلحي تنظيم داعش أصبحوا محاصرين داخل مساحة تقدر بنصف كيلومتر مربع في شرقي سوريا، مؤكدة أن بلدة الباغوز، آخر معقل للمتشددين، باتت بحكم “الساقطة ناريا”.

وقال القائد العام لحملة قوات سوريا الديمقراطية، جيا فرات، خلال مؤتمر صحفي عقده في حقل العمر النفطي، إن “الباغوز ساقطة ناريا ومحاصرة تماما في مساحة جغرافية” تقدر بنصف كيلومتر مربع.

وأكد فرات أن مسلحي تنظيم داعش الفارين باتوا “تحت الرماية النارية” لقوات سوريا الديمقراطية، مشيرا في الوقت نفسه إلى وجود المدنيين في المنطقة يشكل تحديا أمام هذه القوات.

ويأتي هذه التطور بعد ساعات من تمكن القوات الكردية المدعومة من الولايات المتحدة من السيطرة على آخر معقل لتنظيم داعش المتشدد في منطقة شرقي الفرات شمالي سوريا، وفق المرصد السوري لحقوق الإنسان.

وأضاف المرصد أن قوات سوريا الديمقراطية تواصل عمليات التمشيط في المزارع الواقعة على مقربة من الباغوز بالقطاع الشرقي من ريف دير الزور بحثا عن فارين من تنظيم داعش لجأوا إلى الأنفاق.

وضمن صفقة غير معلنة، كما قال المرصد، استسلم 440 شخصا من داعش على دفعتين، الأولى 240 والثانية 200، خلال الساعات القليلة الماضية.

الموضوع يعبر عن رأي الكاتب وبالضرورة لا يعبر عن راي بحزاني نت


اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*