ar

تقرير كيف أسهم الأكراد في هزيمة أردوغان باسطنبول؟

f
الموضوع يعبر عن رأي الكاتب وبالضرورة لا يعبر عن راي بحزاني نت


تعليق واحد

  1. الأكراد لم يفعلو أيَّ شيء , أكراد تركيا هم الذين أتوا به في الإنتخابات التركية , وكورد العراق ثبّتوا أقدامه في الحكم وأكراد سوريا وقفوا ضد بشار وهو موقفٌ مؤيد لأردوكان . أتدري من هزّم أردوكان ؟ هم الأتراك فقد كانت ألمانيا قبل عشر سنوات على وشك إلغاء الفيزا التركية أي أن المواطن التركي يُقبل كمواطن ألماني قبل دخول الإتحاد الأوربي وبسبب أردوكان تراجعت ميركل وتبخر حلم أردوكان , فكان له حلمٌ آخر لا يزال يحلم به وهو إندلاع حرب عامة في الشرق الأوسط فيدخل إيران ويستقطع منها جميع المناطق المتكلمة بالتركية وتدمير إيران نهائيّاً لأن بوجود إيران قوية لن يهزم الأكراد هزيمة ساحقة أبداً حلم أردوكان التالي بعد تركيا الجامعة التي خطط لها حزب الإتحاد والترقي ولا يزال حياً في الأذهان

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*