ar

الاتفاق بين الأكراد والحكومة السورية يسمح بنشر الجيش السوري على الحدود مع تركيا

f

 

مصدر كوردي مسؤول يكشف لـ (باسنيوز) تفاصيل تسليم كوباني ومنبج للنظام

.
مصدر كوردي مسؤول يكشف تفاصيل تسليم كوباني ومنبج للنظام السوري

قال مصدر كوردي سوري مسؤول، اليوم الأحد إن قوات النظام سوف تنتشر مساء اليوم الأحد في كوباني ومنبج وأحياء في مدينة حلب بعد عقد اتفاق مع النظام برعاية روسيا.

وقال المصدر لـ (باسينوز): «تجري محادثات بين قيادات عسكرية كوردية والنظام السوري برعاية روسيا في دمشق لعودة القوات الحكومية إلى كوباني ومنبج وأحياء في مدينة حلب».

المصدر الذي رفض الكشف عن هويته قال: «ربما سوف تنتشر قوات النظام في منبج وكوباني وأحياء في مدينة حلب مساء اليوم الأحد»، مشيراً إلى أن «هذه الخطوة بعد تخلي واشنطن عن قوات سوريا الديمقراطية وانسحاب قواتها من المناطق الحدودية التركية».

وأضاف أن «الوفد العسكري الكوردي والنظام اتفاقا على تشكيل لجان مختصة وسوف تباشر عملها مباشرة في مدينة منبج لعودة دمشق إلى كوباني ومنبج وأحياء في مدينة حلب».

أكد المصدر أن الوحدات الكوردية أبدت موافقتها على تسليم مدينتي كوباني ومنبج للنظام بعد التهديدات التركية للسيطرة على المنطقة بضوء اخضر أمريكي وروسي».

وأوضح المصدر أن «المرحلة اللاحقة سوف تجري محادثات مع دمشق حول مصير ما تبقى من المناطق والبلدات الواقعة تحت سيطرة قوات سوريا الديمقراطية»، مبينا أن «عفرين ستبقى تحت السيطرة التركية إلى أجل غير معلوم».

وفي الختام قال المسؤول الكوردي: «إننا ضحية مؤامرة دولية حيث الجميع شركاء فيها، والهدف هو إعادة النظام إلى غربي كوردستان»، مشيراً إلى أن «النظام استطاع عقد اتفاق مع القوى التي تدير الحكومات وتركيا ستستمر في خلق الفوضى في كل مكان».

وأكد هذه الأنباء أيضاً، رئيس المجلس العسكري في كوباني عصمت شيخ حسن، حيث قال في تجمع للمواطنين: «بذلنا ما في وسعنا، وجهنا ندائنا إلى الجامعة العربية، وإلى مجلس الأمن الدولي، وإلى القوى الدولية، لكن لم يكن هناك استجابة…».

وأضاف «من أجل ذلك توجهنا إلى دمشق والتقينا مع النظام ومن المقرر وصولهم اليوم إلى كوباني مساء اليوم».

الموضوع يعبر عن رأي الكاتب وبالضرورة لا يعبر عن راي بحزاني نت


تعليق واحد

  1. أن يأتي أخيراً خيرٌ من أن لا يأتي أبداً كان هذا هو الإجراء الصحيح ويجب أن يحدث هذا مع الاقليم وإيران أيضاً , وبناء جدار إلى السماء مع تركيا
    يجب أن تتمحور الكتل المتصارعة في الشرق الاوسط , وإن لم يرعوي ملالي طهران لمنطق العقل فإنهم هالكون عليهم التعاون والإتحاد مع إسرائيل وإلاّ فإن أردوكان لن يتوقف إلاّ في تبريز

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*