ar

تفشي فيروس كورونا وسط السجناء الإيرانيين

f
حي سجني
حي سجني
.

تستمر دائرة تفشي فيروس “كورونا” القاتل، في التوسع بإيران، لتشمل معها القابعين في السجون أيضا.

تقرير لصحيفة “إيران واير”، الإيرانية، أكد الأربعاء، إصابة العشرات من السجناء بالفيروس، وسط تكتم للسلطة القضائية المشرفة على أوضاع السجون.

ونقلت الصحيفة الإيرانية عن مصدر لها، أن العديد من السجناء أكدوا عزل زملاء لهم في سجون بـ”قم”، بعد ظهور علامات الإصابة بالفيروس عليهم.

ووفقا للمصدر ذاته، تضرب السلطات الإيرانية جدار الصمت إزاء المصابين بالفيروس داخل السجون، مشيرة إلى أن سلطة السجون “تمانع إطلاق سراح المعتقلين السياسيين على خلفية الاحتجاجات الأخيرة”، ما رأت فيه الصحيفة “انتقاما منهم”.

وذكرت في تقرير آخر، “تعليمات” للحرس الثوري، لأجل الإبقاء على سرية أرقام المصابين بفيروس كورونا في مجمل المدن الإيرانية.

وفي جانب آخر، أعلن المتحدث باسم السلطة القضائية الإيرانية، اتخاذ إجراءات لمواجهة فيروس كورونا، في السجون، من بينها منح إجازات لسجناء الرأي السياسي.

ونقلت وكالة أنباء البلاد (إرنا) الأربعاء، عن المتحدث غلام حسين اسماعيلي، القول إن رئيس السلطة القضائية “أمر بمتابعة خاصة لأوضاع السجناء من أجل الوقاية من فيروس كورونا ومواجهته”.

الموضوع يعبر عن رأي الكاتب وبالضرورة لا يعبر عن راي بحزاني نت


اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*