كاتب يوثق جينوسايد الايزيديين بلغات متعددة.

f

 

 

كاتب شاب ولد عام 1982 في مجمع قشتبه القسري للبارزانيين في محافظة اربيل ، ففي عام 1983 ساق النظام البعثي 8 آلاف بارزاني من الرجال والفتيان الذي يزيد اعمارهم عن تسعة اعوام، ثم قتلتهم جميعا وتم دفنهم في مقابر جماعية،ومن ضمنهم والد واعمام واقرباء الكاتب الذي لم يتجاوز عمره حينها السنة .

تخرج من كلية الاداب جامعة صلاح الدين وعمل مديرا لدائرة الشهداء والمؤنفلين في بارزان ومشرف على متحف ونصب اللابادة الجماعية ومستشار لمنظمة شيرين لشؤون الجينوسايد وقد الف واعد 59 كتابا باللغات ” الكوردية ، العربية ، الانكليزية ، الفارسية، اليابنية والصينية والاسبانية والتركية ” و 35 كتاب من هذه الكتب خاصة بجريمة الابادة الجماعية للايزيديين التي ارتكبه داعش بحق ايزيدية شنكال في 2014.08.03 .

استطاع ان يؤرشف اكثر من 4500 لقاء فيديو مع الناجين والناجيات وشهود العيان لجرائم داعش وضحاياه وايضا جمع حوالي 40 الف صورة للايزيديين ومايخص جينوسايد الايزيديين وتداعياتها. يعمل بكل جد ودون كلل ودون ضجيج اعلامي، وبشكل تطوعي ، يبذل جهدا مضنيا دون أن يسأل نفسه إن كان سينجح ام لا ، ولاينتظر اي مكافئة من اية جهة وحقيقه فهو يستحق التقدير والثناء على جملة أعماله .

كون ماقام هو لوحده من اعداد وتدوين وارشفة وطبع كتب توثيقية يعجز عنه انجازه مؤسسسات كبيرة وعليه نحن في المؤسسة الايزيدية الدولية لمناهضة الابادة الجماعية ،قررنا تكريم وتثمين دور الكاتب ريبوار رمضان بارزاني في اول فعالية لنا باقليم كوردستان ،بعد ان يرفع الله هذا البلاء عن الانسانية وان يجتاز العالم واقليم كوردستان ازمة فيروس كورونا . للكاتب ريبوار كلُّ الشكر والتقدير عن مجهوده السامي والجبار.

حسو هورمي

Bilden kan innehålla: 3 personer

Bilden kan innehålla: 4 personer

Bilden kan innehålla: 4 personer

Bilden kan innehålla: 1 person

الموضوع يعبر عن رأي الكاتب وبالضرورة لا يعبر عن راي بحزاني نت


اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*