ar

زين العراق تتبرع بـ 750 مليون دينار لشراء أجهزة ومعدات طبية ضمن جهود مكافحة كورونا

f

بغداد/الاخبارية:
أعلنت شركة زين العراق احدى شركات مجموعة زين الرائدة في تقديم خدمات الإتصالات في الشرق الأوسط وإفريقيا عن مساهمتها في جهود احتواء تفشي فيروس كورونا المستجد في العراق.
مساهمة زين العراق ستكون عن طريق شراء أجهزة ومعدات طبية تم تحديد احتياجها بشكل فوري من قبل المعنيين وبقيمة كلية تصل الى 750 مليون دينار.
وأعرب الرئيس التنفيذي لشركة زين العراق علي الزاهد عن تمنياته بالصحة والسلامة لجميع العراقيين وعلق قائلا ” نظرا للوضع الراهن الطارىء والحرج وانطلاقا من مسؤولية زين العراق المجتمعية كان لابد لشركتنا المساهمة في جهود مكافحة انتشار هذا الفايروس”.
وسيكون التبرع بالمبلغ الذي سيتم ايداعه في حساب التبرعات والذي انشأه البنك المركزي العراقي وبالتنسيق مع هيئة الاعلام والاتصالات دعما لجهود خلية الازمة في مواجهة فايروس كورونا وسيستخدم المبلغ لشراء أجهزة ومعدات للقطاع الصحي كأجهزة التنفس الاصطناعي، مستلزمات تعقيم، مستلزمات وقاية للكوادر الطبية والمرضى وغيرها من المعدات التي يحتاجها القطاع الطبي وأضاف الزاهد “يجب علينا جميعا كعراقيين الوقوف كصف واحد لمجابهة هذا الوباء وهنا أسمحوا لي أن اقدم الشكر الجزيل للكوادر الطبية وهم على الخطوط الامامية لمحاربة هذا الوباء والشكر موصول الى شركائنا في هيئة الاعلام والاتصالات لجهودهم وتجاوبهم واشرافهم المباشر لكل مبادراتنا وتنسيق هذا التبرع للجهات الطبية وفي نفس الوقت أشكر جميع موظفي زين العراق لالتزامهم وتفانيهم لتقديم افضل الخدمات لمشتركينا.
ومن الجدير بالذكر أن زين العراق شكلت خلية ازمة منذ بداية الاعلان عن الوباء واستنفرت جميع كوادرها والتي تعمل على مدار الساعة وبكل السبل وتتحدى جميع الظروف لضمان استمرار افضل خدمات الاتصال والانترنت للمواطنين، حيث قامت الشركة بسلسلة اجراءات على مستوى الخدمات والعروض في الفترة القصيرة الماضية لخدمة المشتركين منها تمديد فترة صلاحية الرصيد مجانا ولمدة 14 يوما و امكانية الاتصال بدون رصيد لحين التعبئة بوقت لاحق وفي نفس الوقت امكانية الاتصال بفرق الدعم الفني لقطاع الاعمال وخدمات المشتركين على مدار الساعة وكافة ايام الاسبوع على مراكز الاتصال و منصات وقنوات التواصل الاجتماعي و تقديم تطبيقات واشتراكات مجانية خلال فترات حضر التجوال.
الموضوع يعبر عن رأي الكاتب وبالضرورة لا يعبر عن راي بحزاني نت


اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*