عشيرة الدنادية : مقداد مراد الدناني

f

وهي عشيرة ايزيدية قديمة و له كثافة سكانية كبيرة و واحدة من اقدم العشائر الايزيدية الموجودة في جبل شنكال.
تسمية العشيرة، يقال البعض ان( دنا) قد اشتقت من كلمة( العالم ) وقد ثم تسميتهم بذلك لكثرتهم حيث كانوا يشغلون منطقة(سروج) مرورآ ب ( روها ) و (ويران شار ) حتى( ماردين ) و جنوبآ نحو( ديركا حه مو ) و ( سه رئ كانيئ ) و حتى أطراف(حلب ) وهي مساحة واسعة جدآ ، و هناك رأي آخر يقول أن الاسم جاء من كلمة( ده ن ) اي ( ‘حب ) حيث يقال ان جد العشيرة قد خلقه الله من جره( ‘حب ) .
وان أصلهم جاءوا من تركيا إلى جبل شنكال و قد جاءوا على شكل موجات متفرقة عكس بقية العشائر و ذلك لكثرتهم.
على مر التاريخ تعرضت العشيرة لاضطرابات و نكبات مختلفة فأضافة إلى المنازعات العشائر و القتال الرامي بينها و بين القبائل الأخرى كأفة ،وكذلك بسبب العقيدة الدينية للعشيرة وهكذا كانت حال جميع العشائر الايزيدية القديمة في ذلك الوقت، لذلك اضطروا إلى الهجرات المستمرة نحو الجنوب و قد هاجروا قسم منهم إلى سوريا إلى مناطق ( ديرك ، عامودا ، درباسية، رأس العين ) و قسم منهم هاجروا إلى( ارمينيا و قوقاز ) ، ولكن القسم الأكبر منهم هاجروا إلى جبل شنكال.
وان مناطق سكناهم في شنكال قديمآ و حديثآ هم( خانصور، بورك، كرزرك ، سنون كوهبل، رمبوسي، تل ساقي، هريكو، يوسفا، بكرا، علدينا، جدالة، شوركا، تل بنات ، زورافا، دوهلا، دوكري، تل عزير، مركز قضاء شنكال ) بالإضافة إلى عديد من المناطق الأخرى، اي لم يكن بينهم وحدة عشائرية متماسكة مثل بيقة العشائر بسبب كثرتهم و موجات هجرتهم اي انهم جاوءا على شكل موجات متفرقة من موطن أباءهم و أجدادهم لهذا السبب موزعين على اكثرية القرى و المجمعات في شنكال .
ويجب أن لا ننسى بأن فخذ( كولكان ) في خانصور ،و فقراء( آل حمو ، و آل بكي ) ، وعشيرة ( بكرا) و فخذ ( شافي بافي ) في سيبا شيخدري، جميعهم بالاصل يرجعون إلى عشيرة الدنادية.
تنقسم الدنادية كسائر العشائر الايزيدية الاخرى إلى عدة أفخاذ منها:
1- به ره 2- مه ندا رشا 3- ره شيدي
4- خال كه باني 5- ره مكي 6- بوزاني
7- نعماني 8- عه فدوي 9- عه رفوي
10- هاجكي 11- باسطمي 12- كه شكوكي 13- شه فكي 14 – بيشروي 15 – بريممي 16- مزي 17- قينوني 18 أضافة أن ابيار مهمدي ربن من عشيرة دنادية .
وقد برزت في هذه العشيرة عديد من الشخصيات البارزة منها:
1- نمر سلو 2- عفدي آغا 3- بشار آغا
4- اوسي دوغو 5 – حسين قنجو 6 – بيزارا دنايي 7- حمو شرو 8 – ممو علي
إن جميع الشخصيات التي ذكرناهم لهم عديد من المواقف البطولية ضد الحملات والفرمانات العثمانية.
إن ابناء عشيرة الدنادية لوحدهم من بين جميع العشائر الايزيدية يحتفلون بعيد( بوقتار بابا ) وله قدسية خاصة ، ففي العشيرة هناك طبقة تسمى( فه قيرئ بوقتار بابا ) وهم ليس من طبقة الشيوخ و لا من الابيار و هم مريدون، ولكن لهم مكانة خاصة بين جميع الدنادية ومن الواجب أن يكون لابسآ الخرقة ، ومن المفترض أن يتبرك الدنادية في الأقل مرة واحدة في السنة و تحفظ عادة في بيت كبير العشيرة .
تعريف بسيط عن( بوقتار بابا ) :
وهي تشبه الى حد ما الطاووس أو ( السنجق ) بإستثناء هي صغيرة حجمها الجزء العلوي منها عبارة عن كأس تفرع من أعاليه اربعة انابيب من زواية الأربع و يبلغ طوله ما يقارب 40 سم يرافقها كأس او ( شه ربك ) و ثعبان صغير مذهب يسمى(زيا ).
ملاحظة: يرأس عشيرة الدنادية حاليآ( بيت بشار أغا حمود).
قائمة المصادر و المراجع:
1- خليل جندي، نحو معرفة حقيقة الديانة الايزيدية.
2-ليرخ، دراسات حول الاكراد.
3- ثامر عبدالحسن العامري، موسوعة العشائر العراقية.
رسائل الماجستير:
1- حسن ويس يعقوب المولى، سنجار في العهد العثماني،
مجلات:
1‐ مجلة لالش عدد 6 الدنادية الاسطورة و التاريخ، ميرزا حسن الدنادي .
2- مجلة لالش عدد 23، حسين قنجو الدنائي، شكر خضر .
مقابلات الشخصية:
1 – امين عبدو، من قرية تل ساقي.
2 – خديده عمر، من مجمع بورك.

الموضوع يعبر عن رأي الكاتب وبالضرورة لا يعبر عن راي بحزاني نت


اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*