البيت الايزيدي في هلسنبوري: الذكرى السنوية السادسة لجينوسايد الايزيديين في3/8/2014

f

بكل حزن و اسئ نستذكر كل عام ذكرى مرور الجينوسايد الايزيدي الذي حدث في 3/8/2014/ .
نستنكر بشدة العملية الجبانة عندما هاجم الارهابيين الدواعش ارض ايزيدخان المباركة في 3/8/2014 حيث ادى تلك الهجمة الشرسة الى تدمير المنطقة بأكملها و تشريد و قتل اهلنا هناك و خطف و سبي الشرف الايزيدي الغالي امام انظار جميع دول العالم الساكتين و الذين لميتحركوا بالمستوى المطلوب لأنقاذ العرض قبل الارض ، على الرغم من قيام جميع الايزيديين في الداخل و المهجر و اصدقائنا المتعاطفين مع قضيتنا بالكثير من المظاهرات و اللقاءات مع الحكومات في عدة دول لكن نحن نرى اليوم ان الجينوسايد مستمر بحق الايزيديين .
في هذه السنة فقط و نظرا للظروف الراهنة المتعلقة بالوضع العام العالمي من جراء تفشي فايروس كورونا Covid-19 و للمحافظة على ارواح و حياة جاليتنا العزيزة ، قرر الهيئة الادارية للبيت الايزيدي في هلسنبوري في اجتماعها الاخير بعدم قيام فعاليات الذكرى السنوية السادسة و التي تصادف يوم الاثنين 3/8/2020 للاسباب اعلاه و لكن بدلا من ذلك هناك نشاطات اخرى :
١-كتابة استنكار بما اقترفه الارهابيين الدواعش بحق شعبنا الايزيدي في 3/8/2014.
٢-كالعادة جمع التبرعات ضمن ( صندوق جمع التبرعات للمحتاجين من المرضى و اليتامى و الطلبة و المهجرين ) الخاص بالبيت الايزيدي ،سوف يكتب قريبا اعلان خاص بهذا الشأن.
٣-في اقتراح لأثنين من الاخوة الاعضاء في الهيئة الادارية و بعد المناقشة و الاطلاع على مضمون الاقتراح و احتراما لرئيهم سيتم تشكيل جمعية خاصة اسمها ( الجمعية الايزيدية الخيرية في السويد ) جمعية مستقلة بحد ذاتها مهمتها فقط جمع التبرعات و الخيرات عن طريق الكونتو و ارسال تلك التبرعات او الخيرات الى ( المحتاجين من المرضئ و اليتامئ و الطلبة و المهجرين) ، قبل القيام بتاسيس هذه الجمعية سوف نقوم بكتابة الرسائل و نرسلها الى اكبر عدد من الاخوة و الاخوات من جاليتنا و ندعوهم الى الاشتراك في الجمعية و دعمها لكون عملها مختص فقط بجمع التبرعات و الخيرات و ارسالها الى اهلنا المحتاجين هناك في الوطن ، و بعد الحصول على موافقة الجميع نقوم بتقديم المعاملة الى الجهات ذات العلاقة و تفعيل كونتو من البنك باشراف لجنة مالية مكونة من عدة اشخاص نزيهيين مهمتها الاشراف على عملية الجمع و ارسال التبرعات .
اعلام/…..
البيت الايزيدي في هلسنبوري السويد

الموضوع يعبر عن رأي الكاتب وبالضرورة لا يعبر عن راي بحزاني نت


اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*