الكاظمي مستذكراً الجريمة النكراء ضد الأيزيديين: إنصاف قضيتهم قدرٌ لا بُد منه

.
استذكر رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي، اليوم الأربعاء، جريمة عصابات داعش الإرهابية النكراء بحق الأيزيديين العراقيين، مؤكداً أن الإنصاف والعدالة لقضيتهم قدرٌ لا بد منه.
وذكر الكاظمي في تغريدة تابعتها وكالة الأنباء العراقية (واع)، “نستذكر بأسى ولوعة الجريمة النكراء بحق أهلنا الأيزيديين العراقيين”.
وأضاف، أن “الإنصاف والعدالة لقضيتكم قدرٌ لا بد منه، فوجودكم الراسخ على أرض العراق الطيبة لا يمكن التنازل عنه”.
وتابع أنه “حضوركم قلب نابض بالتآخي والألفة مع إخوانكم من بقية أطياف شعبنا”.
وأقدمت عصابات داعش الإرهابية مطلع آب عام 2014 على تنفيذ حملة إبادة جماعية ضد أبناء المكون الأيزيدي بعد دخولها لقضاء سنجار بمحافظة نينوى شمال العراق قتل فيها الالاف واختطف المئات من النساء الأيزيديات.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*