ar

صفاء خلف : حرب الجميع

 

تناحر عمار والعصائب الذي خرج الى سطح الازمات مع التصعيد الذي يشي بأن هذه #الخصومة ليست ازمة عابرة، بل حقيقة طمست طويلاً تحت ستار #المصالح المتبادلة والادوار القذرة، فهذا التشهير المتبادل يكشف ان الخلاف اعمق بين ميليشيات اجرامية، وان السكاكين الطويلة ستمد عاجلاً ام آجلاً.

الصراع الشيعي_الشيعي يبدو مخففاً لكنه صراع عنيف تحت قشرة المصالح، و #تناحر_عمار_والعصائب يكشف ان حتمية المواجهة المسلحة قادمة ليس بين هذين الفصيلين بل بين الفصائل المُشكلة للنظام الممزق، فاصرار كل طرف على التشهير بالاخر معناه ان التنازلات لم تعد مجدية وتبادل الادوار بات اقل من الطموحات، اننا امام #حرب ازاحة ضارية ودموية سترتكب بها الفضاعات…

ثمة من يقول: ماذا عن فراغ السلطة في #العراق.
والاجابة: وهل شركاء الفساد و الميليشيات لديهم مخاوف انهيار السلطة المنهارة اصلاً؟

اننا امام تعقيد عجيب من خلطة تقاطع مصالح، والصورة البارزة الان هي صورة البرلمان والحكومة والتغول الميليشياوي والتدخل الاجنبي واستشراء الفساد.

لا يمكن لهذا النظام في العراق ان يستمر بهذه الصيغة وسط انهيار الخدمات و الامن و المجتمع وصعود #الميليشيات الى السلطة وتلاعبها بمستقبل البلاد، كل شيء الان يؤكد ان التناحر الحزبي سيؤدي الى #حرب_ميليشيات ستجد تمويلاً اقليمياً هائلاً…

سابقاً ايران كانت تعارض اي اقتتال شيعي_شيعي في #العراق يمتد ليكون #حرب_اهلية اقليمية طاحنة، اما الان مع تشديد العقوبات التي ستدمر النظام_الايراني وتعجل بانهياره، فأن طهران بحاجة الى رئة تمنحها انعاشا تتنفس عبره اقتصادياً وسياسياً وتجعلها ممسكة بورقة لعب تحصنها من الانهيار المقبل.

اختيار عبدالمهدي ليس عبثياً انما جيء به لبدء مرحلة انتزاع السلطة بالقوة، اما الاستعراضات المضحكة لفتح الخضراء ورفع الكتل_الكونكريتية فحقيقتها نقل الازمة من #النظام الى الشارع، وادامة امد الصراع حين لا يكون هناك رمز للنظام يعلن به سقوطه.

حكومة_عبدالمهدي تشبه حكومة الجعفري كلاهما يهيئان الى اندلاع اقتتال مرير، لكن هذه المرة لم يكون اقتتالاً طائفياً بل سيكون اقتتال متنوع الارادات وسيدهش الجميع من القسوة المفرطة التي سيتقاتل بها الجميع vs الجميع، انها قسوة تدمير لفرز سلطة قابضة دينية عاتية ستمحي من الذاكرة #العراق

وللحديث بقية…
اداة_فاحصة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*