ميركل تدعو إلى استراتيجية حذرة للفتح خشية موجة ثالثة لـ«كورونا»

دعت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل إلى وضع استراتيجية حذرة للفتح المحتمل نظراً للمخاوف من وقوع موجة ثالثة لوباء «كورونا»، وفقاً لوكالة الأنباء الألمانية.

ووفقاً لما نقله، اليوم (الاثنين)، مشاركون في مشاورات عبر الإنترنت لهيئة رئاسة الحزب المسيحي الديمقراطي المنتمية إليه ميركل، فإن المستشارة الألمانية قالت إن خطوات الفتح يجب تطبيقها بحكمة، ويجب أن تقترن بزيادة الاختبارات، وصرحت ميركل بأنها تتفهم أن توق المواطنين إلى استراتيجية للفتح كبير.

وأوضحت أن هناك ثلاثة مجالات يجب وضع استراتيجيات لإعادة فتحها، مشيرة إلى أن أحدها يتعلق بمجال الاختلاط الشخصي، والثاني بالمدارس، والثالث بالمجالات الرياضية والمطاعم والثقافة، مضيفة أن الهدف هو إعداد الاستراتيجيات الثلاث معاً لجعل الفتح ممكناً، ثم تكييف الاستراتيجيات بحسب الأوضاع.

وذكر المشاركون أن المشاورات تطرقت أيضاً إلى البخث في إشراك أطباء العائلات والشركات في عمليات التلقيح، وقالوا إن وزير الصحة ينس شبان رأى أن هذه الخطوة ستكون منطقية فقط عند توفير ما يتراوح بين 3 ملايين و5 ملايين جرعة لقاح أسبوعياً كما هو الحال في التلقيح ضد الأنفلونزا.

ورأى الوزير أن اعتزام الحكومة الاتحادية تحمل تكاليف الاختبارات اعتباراً من مطلع مارس (آذار) المقبل يمكن أن يساعد في هذا الأمر بوجه عام، وقال إنه من المنتظر اعتباراً من الأسبوع المقبل إصدار أول تصاريح للاختبارات الذاتية.

وكان منحنى الإصابات الجديدة أظهر ارتفاعاً، أمس (الأحد)، لليوم الرابع على التوالي، وذلك رغم الإغلاق الساري منذ منتصف ديسمبر (كانون الأول) الماضي.

الموضوع يعبر عن رأي الكاتب وبالضرورة لا يعبر عن راي بحزاني نت


اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*