أوامر بنقل 30 شرطياً بضمنهم ضابط من شرطة كركوك الى شنگال

.

أصدرت وزارة الداخلية الاتحادية أوامر بنقل 30 منتسباً بينهم ضابط ، وقسم منهم من المكون الكوردي من شرطة كركوك ، الى منطقة شنگال (سنجار) التي تتحكم فيها ميليشيات الحشد الشعبي ومسلحي حزب العمال الكوردستاني PKK .

مدير شرطة كركوك العميد كاوة غريب  ، قال لـ(باسنيوز) انه ” تم تشكيل فوج من شرطة الحدود باوامر من وزارة الداخلية الاتحادية منتتسبوه سيكونون من قيادة شرطة كركوك وشرطة المحافظات العراقية الأخرى وتم تحديد 30 اسماً من منتسبي قيادة شرطة كركوك بضمنهم احد الضباط للالتحاق بالتشكيل الجديد”.

موضحاً ، ان ” القوة الجديدة ستنتشر ضمن حدود شنگال” ، نافياً ان يكون انتشارها على الحدود مع سوريا ضمن محافظة الانبار.

وحول عدم رضا افراد الشرطة المنقولين وبينهم 12 من المكون الكوردي وفق معلومات (باسنيوز) عن قرار نقلهم ، قال العميد غريب ” هذه أوامر عسكرية يجب تنفيذها”.

ويشير منتسبوا الشرطة المنقولين الى ان قوات الشرطة عادة ماتخدم في المدن والمناطق التي تنتمي لها وليس في مناطق خارج حدود محافظاتها الاصلية كونهم ليسوا قوات جيش تخدم اينما كانت.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*