ليندي تدعو العراق إلى تحمل مسؤولية مواطنيه المرفوضين في السويد

Khalid Mohammed/AP/TT

دعت وزيرة الخارجية السويدية آني ليندي العراق الى تحمل مسؤولياته القانونية في استقبال طالبي اللجوء العراقيين المرفوضة طلباتهم في السويد.

جاء ذلك خلال زيارتها الحالية الى العراق، والتي التقت فيها برئيس الحكومة العراقية مصطفى الكاظمي، والرئيس العراقي برهم صالح، وعدد آخر من المسؤولين.

وقالت ليندي إن السلطات العراقية تستقبل في الوقت الحالي فقط طالبي اللجوء الذين يرغبون بالعودة الطوعية، وترفض استقبال مواطنيها الذين استنفذوا كل حقوقهم القانونية في البقاء بالسويد.

كما زارت ليندي إقليم كردستان العراق والتقت الزعيم الكردي مسعود البارزاني وعدد من المسؤولين وممثلي الأقليات القومية في المنطقة.

وعبرت ليندي عن قلقها بشأن أوضاع اللاجئين العراقيين على الحدود البيلاروسية البولندية.

وبحسب ليندي، أكد القادة الأكراد أن المستوى الاقتصادي جيد نسبيّاً في مناطقهم، وأنهم يعتقدون أنه لا يوجد سبب عام للناس للهجرة من المنطقة.

الكومبس

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*