السفارة الأميركية في بغداد تتعرض لهجوم “إرهابي”

 
أعلنت السفارة الأميركية في بغداد، عن تعرض مقرها في المنطقة الخضراء لهجوم من قبل ما اسمتها “مجاميع إرهابية”، مشيرة الى أن الهجوم يمثل اعتداء على أمن وسيادة العراق.
وذكرت السفارة في بيان، عقب تعرضها للهجوم مساء اليوم الخميس (13 كانون الثاني 2022) أن “مجمع السفارة الأمريكية تعرض، مساء اليوم، لهجوم من قبل مجاميع أرهابية تسعى لتقويض أمن العراق وسيادته وعلاقاته الدولية”، مضيفة انه “لطالما قلنا أن هذه الأنواع من الهجمات المشينة هي اعتداء ليس فقط على المنشآت الدبلوماسية، بل على سيادة العراق نفسه”.
واستهدفت قذائف صاروخية، مساء اليوم، المنطقة الخضراء في بغداد، وأفاد مراسل شبكة رووداو الإعلامية في العاصمة، بسماع صوت انفجارات داخل المنطقة.
واطلقت “صافرات الإنذار من داخل السفارة الأميركية مع منظومة سي رام”، وفقاً للمراسل.
وبعد وقوع الهجوم، انتشرت على المواقع الإلكترونية مقاطع فيديوية أظهرت توجيه القذائف الصاروخية على المنطقة الخضراء وذهول المواطنين بالمشهد.
وقالت خلية الإعلام الأمني في بيان أن الهجوم اسفر عن إصابة امرأة وطفلة بجروح، مبينة ان الصواريخ “انطلقت من منطقة الدورة جنوبي العاصمة، وسقط أحد هذه الصواريخ داخل مدرسة إيلاف داخل المنطقة ذاتها”، مؤكدة ان “القوات الأمنية تعمل الان على التأكد من الإصابات والأضرار، وستفيد بالتفاصيل لاحقاً.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*