ar

أرشيف الكاتب: bahzani2

ربيع باليسان و الضربة الكيمياوية !ـ 3 ـ : د. مهندالبراك

         ahmedlada@gmx.net   بعد ان عبّر “ريبوار” انه مستعد للإتيان بالادوية سريعا بذهابه و عودته السريعة بذلك الحصان الاسود القوي الجميل .  . كتبت ما احتاجه من الادوية و المغذيات التي يمكن ان تكون موجودة في تلك الطبابة المتروكة التي كان فيها مساعد طبي و تركها هارباً  كما قيل و نقله “ريبوار”  .  .  . و اتفقنا كمفرزة ان يذهب نصيران الى ...

أكمل القراءة »

الخارجون عن السيطرة : منى سالم الجبوري

من حق القادة والمسٶولون الايرانيون أن تزداد مخاوفهم أکثر من اللازم من القرار الامريکي بإدراج الحرس الثوري ضمن قائمة المنظمات الارهابية، لأن هذا الجهاز يمکن إعتباره العصب الرئيسي الاهم في جسد نظام ولاية الفقيه القائم في إيران منذ بداية تأسيسه ولحد يومنا هذا، وإن أي تأثير سلبي عليه سينعکس بالضرورة على النظام کله بصورة أو بأخرى ولذلك فمن المٶکد بأنه ليس هناك قلق ...

أكمل القراءة »

بريطانيا تكرّم الحمير! : ساهر عريبي

sailhms@yahoo.com تمتاز المملكة المتحدة بكثرة التماثيل والنصب التذكارية التي تخلّد ذكرى العظماء في تاريخ بريطانيا في شتى الميادين وكذلك الأجانب الذي خدموا المملكة خلال حروبها, بالإضافة الى من ناصبوا العداء الأمبراطورية التي لم تكن تغرب الشمس عنها يوما, لكنها كرّمتهم تقديرا لنضالهم من اجل شعوبرهم التي كانت تستعمرها بريطانيا العظمى.ويبلغ عدد التماثيل والنصب التذكارية ال 30 الف  في مدينة لندن وحدها! حيث تتزين بها الشوارع والساحات العامة والمكتبات والمتاحف والجامعات وغير ذلك. ومن أبرزها تمثال للعالم اسحق نيوتن الذي اكتشف قانون الجاذبيه وآخر للشاعر الشهير وليم شكسبير وتمثال لأعظم شخصية في تاريخ بريطانيا ألا وهو رئيس الوزراء الأسبق ونستون تشرشل , والقائد العسكري اوليفر كورمويل الذي هزم الملكيين في القرن السابع عشر. فيما يقف المناضلون الذي وقفوا بوجه الأمبراطورية البريطانية امامالبرلمان البريطاني وفي مقدمتهم المهاتما غاندي محرر الهند ونيلسون مانديلا الذي وضع حدا لنظام الفصل العنصري في جنوب افريقيا. هذا التخليد لذكرى هؤلاء العظماء يبعث مشاعر الفخر في نفوس المواطنين  وهو في ذات الوقت تقديرا لإنجازاتهم العظيمة وأحيانا فيه لون من ألوان الإعتذار عن فترة الأستعمار. ولاشك أن مثل هذا التكريم يكون حافزا ودافعا للبريطانيين  للرقي وتكملة المسيرة التي بدأها هؤلاء  ولتذكير الأجيال المتعاقبة بالخدمات الجليله التي أسداها أصحاب الذكرى للبلاد. ولكن ما لم يكن بالحسبان ان بريطانيا لم تكتف بتكريم عظماؤها ومن أسدوا لها خدمة ومن كانوا أعداءا لها بل إنها كرّمت ذكرى الحيوانات التي خدمت جيش المملكةخلال حروبها وفي مقدمتها الحمير  والبغال التي كانت تنقل العتاد والغذاء لجيش الأمبراطورية! فبينما انتصب تمثال تشرسل أمام مبنى البرلمان ونيوتن أمام المكتبة البريطانية فإن نصبا تذكاريا للحمير أقيم في قلب العاصمة البريطانية وعلى مقربة من ساحة ماربل آرج ومقابل حديقة الهايدبارك الشهيره التي يزورها الملايين من كافة أنحاء العالم كل عام ليتمتعوا بخضرتها وصفائها أي يتمتعوا بالحياة. وفي ذلك اشارة الى هذه الحياة الهنيئةماكان لها أن ترسى لولا تلك الحيوانات التي تحملت مشقة الحمل لمسافات طويله لتساهم مساهمة فاعلة في تحقيق امجاد بريطانيا. وفي ذلك إعتراف بالجميل لمن خدم البلاد وإن كان من فصيلة الحيوانات التي لايسع الإنسان المنصف  إلا ان يقف مقدرا لجهودها فكيف بجهود العظماء الذي دفعوا عجلة الرقي الى الأمام. وبالمقابل فإن هناك امم  لم تكرم الحيوانات التي خدمتها بل ولا حتى عظماؤها من العلماء والمحرّرين والشعراء, لكنها كرمت  سفاحيها وجزاريها الذينينتصب لهم تمثال في كل ساحة وترفع لهم صورة في كل بيت وشارع ودائرة وهم أساس دمار البلاد وخرابها.  وفي مثل هذه الأمم  فإن الإبداع يموت أو يهاجر الى حيث التكريم,  ويسود الأوطان جهالها ويتأمر سفهاؤها والنتيجة أن مثل هذه الأمم والشعوب تواصل مسيرة انحدارها نحو الهاوية وتتلقى الصفعات واحدة تلو الأخرى, واما الأمم التي تكرّم حميرها  فتضع مبدعيها في المقدمة فهم ثروة لاقيمة لثروات النفط أمامها, فهل يمكن هزيمة مثل هذهالشعوب بسلاح الجهل والتخلف والفساد والتغني بأمجاد الماضي البعيد  ؟ أم أن النصر مكتوب للأمم التي تكرّم حميرها؟ 

أكمل القراءة »

إلى متى نبقى بين المطرقة والسندان ؟ : ماهر ضياء محيي الدين

  قرار الرئيس ترمب بإلغاء الاستثناءات من العقوبات المفروضة على إيران لم يكن مستبعدا في ظل استمرار الضغوطات  الأمريكية القصوى ضد إيران  حسب وصفها لتخفيض إيراداتها الرئيسية إلى الصفر . الولايات  ماضية  في  سياستها  أو نهجها  ألتصعدي  في المنطقة عموما ، و ضد إيران خصوصا من اجل خلط الأوراق ،واستمرار دوامة العنف الرهيب  التي  تعمل أمريكا  عليها  ضد بعض دول المنطقة ومنها العراق على وجه الخصوص ، وخلق حالة من الاضطرابات والفوضى  التي تعم هذه الدول، والأداة الاقتصادية احد أدواتها الفعالة ...

أكمل القراءة »

كرسي الحكم وخراب البلد : كفاح محمود كريم

  احتار العراقيون بين الاحتفال بسقوط نظام صدام حسين وبين إهماله على خلفية إن الإسقاط كان بيد الأمريكيين وليس العراقيين، واحتار العرب في عمان والقاهرة ودمشق وبيروت والجزائر وصنعاء بين كونه قائد عروبي قدم لهم خدمات كثيرة وبين دكتاتور آذى شعبه مقابل تلك الخدمات، وبين هذا الرأي وذاك يمتد زمنا من الثامن من شباط 1963م وحتى التاسع من نيسان 2003م، ...

أكمل القراءة »

اسواق السبايا لدى ” داعش ” . الجزء الثاني : حسو هورمي

اولا: ماكن اسواق السبايا عمليات البيع والشراء تمت في اغلب مناطق نفوذ داعش ولكن الاماكن الاشهر التي تكررت فيها جريمة الاتجار بالبشر هي كانت الموصل والرقة والحويجة وبعاج وتلعفر ودير الزور والطبقة والفلوجة وكسر المحراب والشدادي ….الخ.( حسب شهادات السبايا الناجيات وتقارير دولية واعترافات عناصر داعشية ). فضلا عن اسواق الانترنيت ( مواقع خاصة ، مولات ،كروبات ومجموعات مغلقة ) ...

أكمل القراءة »

الرد على مقال الدكتور طورهان المفتي بشأن التساؤل ( هل باعت وزارة الاتصالات مدار القمر الصناعي العراقي الى اسرائيل ؟؟ ) : محمد توفيق علاوي

22 أبريل 2019 بعد نشري للمقال المذكور اعلاه نشر الاخ طورهان المفتي مقالاً يرد فيه على كثير من النقاط التي ذكرتها؛ وللأسف  فإن الكثير من فقرات مقاله ليست دقيقة، وفي الحقيقة فاني لا اتهمه انه ذكر هذه الفقرات غير الدقيقة بشكل متعمد وهو عارف  بعدم صحتها؛ بل للأسف انه كان قد استقى هذه المعلومات من مافيات الفساد التي كانت ولا زالت تعشعش في وزارة ...

أكمل القراءة »

ماذا نحتاج لكي  نحافظ على قدسية مدينة النجف الأشراف ؟ : ماهر ضياء محيي الدين

  يناقش في مجلس محافظة النجف قانون مسودة قدسية مدينة  الأنبياء والأوصياء ،  ومرقد إمام المتقين على ابن  أبي طالب ، والعلم والعلماء ، والحديث عنها يطول ،وبحاجة إلى عشرات المقالات ، وليس لمقالة واحدة تعطي أهمية ودور هذه المدينة المقدسة . ماذا نحتاج لكي  نحافظ على قدسية مدينة النجف الأشراف ؟ قبل الحديث عن حاجة مدينة النجف لابد لنا من نعرف أمران الأمر الأول اغلب القوانين المشرعة في البلد ما بعد 2003 من قبل الحاكمين هي قوانين تقف ورائها مكاسب سياسية  أو إعلامية بحتة ، وليس من اجل مصلحة البلد وأهله ، والحقائق أو الوقائع على هذا الأمر كثيرة ،و لا تحتاج إلى دليل أو أثبات من خلال تجاربنا الماضية  للحكومات السابقة والحالية سواء كانت المركزية أو المحلية. والأمر الأخر تطبيق أو تنفيذ هذه القوانين الكثير منها بقيت حبر على ...

أكمل القراءة »

نظرة في كتاب “الاقتصاد العراقي – الأزمات والتنمية للسيد الدكتور علي خضير مرزا ح 9و10: كاظم حبيب                      

الحلقة التاسعة قراءة في الفصل التاسع: الزراعة: التخلف عن إشباع حاجة السكان يقدم لنا الدكتور علي مرزا مساهمة مهمة عبر تسجيله وتحليله للوحة مكثفة جداً عن الواقع الزراعي وحجم الإنتاج في فترة كان القطاع الزراعي يشكل القطاع الأول في تحقيق الناتج المحلي الإجمالي، فترة الريع الزراعي، وفي الفترة التي أصبح القطاع النفطي يشكل القطاع الأول في توفير النسبة العظمى من الناتج المحلي الإجمالي وتراجع القطاع الزراعي إلى الموقع ...

أكمل القراءة »

هتلية الروائي شوقي كريم /وشم في ذاكرة المجتمع العراقي : عبدالجبارنوري

ربما يبدو في أختيار الروائي شوقي للعنوان الصادم والذي يعتبر من جملة ( المسكوتات ) التي أختارها بشجاعته المعهودة في أسقاط ورقة التوت عنها وأظهارها للمتلقي للمشاركة في أيجاد الحلول لها . ثمّ أن مفردات الهتلية والسرسرية تعني باللغة التركية العصملية القديمة (جامعي الضرائب ) وتقول الحكاية التركية عندما عيّن الوالي العثماني نخبة الهتلية لجمع الضريبة وصلت أخبارهم بأنهم لصوص وفساد أداريين وماليين ...

أكمل القراءة »