مقالات

أيام عجاف : عصمت شاهين دوسكي 

أيام عجاف تمر على الروح  تطرق أبواب الجروح بان الكسوف لا نهر .. لا عسل .. لا زاد أيام على أمل يعاد  من قلب رؤوف أفواه كممت بخرقة أيدي منعت بنزوة حجرة هاجس كفوف ما الذي أتى معاتبا ..؟ ما الذي أشقى حبيبا .. ؟ يتلوى بين ظاهر ومحذوف  ********  أيام عجاف تأبى الرحيل  حتى لو تركت ألف قتيل وقتيل حجر ...

أكمل القراءة »

صباحكم أجمل/ ذاكرة سلواد : زياد جيوسي “الحلقة الثالثة”

   هي سلواد الّتي استطاعت بأسودها ولبؤاتها أن تنقش سفرا مجيدا في ذاكرة فلسطين، فواصلت التّجوال برفقة مضيفيني الأساتذة عبد الرّؤوف عيّاد والشيخ عبد الكريم عيّاد مارّين ببيت الشّهيد محمّد عبد الرّحمن عيّاد، ابن شقيقة مضيفي عبد الرّؤوف عيّاد حيث التقطت بعض الصّور لحديقته الجميلة وشجرة الياسمين، والشهيد كان قد حضر من أمريكا إلى سلواد للزّواج، ولكن قبل زفافه بأسبوعين استشهد صديقه أنس ...

أكمل القراءة »

إقلیم كوردستان في ظل التوترات الإقلیمية والدولية : الدکتور سامان سوراني

من الواضح أن للتوترات الإقلیمية والدولية في المنطقة تداعیات سياسية وإستراتیجية علی علاقة إقلیم كوردستان بعالمه الإقليمي والدولي، فمستقبل الإقلیم من ناحیة التهديدات والفرص مرهون بتضارب وتناغم مصالح القوی الإقلیمیة والدولية. إقلیم كوردستان، کجزء من خارطة العراق الفدرالي و القرية الكونية الصغيرة التي نعیش فیها، تعلم بأن الترابط والتشابك بين مصالح المجتمعات الإقتصادية والثقافية لافكاك بینها، لذا تطمح حكومته الى الحفاظ على علاقاتها الدولية على أساس ...

أكمل القراءة »

شمس تموز : ميسون نعيم الرومي

  *(تموز) شمسك نوِّرَت ازغير واچبير امعيدين هـَـب الشعب كله انتفض جيش اوشعب متحدين فرحه چـِـبـيـره يا وطن و(الثوره) اغله امن العين *** غـَـنـَّـت الناس اوهلهلت كرخ اورصافة الصوبين غـَـرْبيـّه موصل كركوك جنوب اوشمال اوحمرين كل الشـَـعـَـب ايـد ابإيـد يا وطن يابـو الطيبيـن *** الاقطاع كسروا شوكته عـُـمال اوفـِـلـِح مظلومين *(اكريم) شمس..نجم اوگمر ابـن الشـَـعـَـب والخيرين رَفـْـرَف حـَـمام البسِـجن ما ...

أكمل القراءة »

أسباب ثورة 14 تموز 1958 (الوضع قبل الثورة)* : د.عبدالخالق حسين

ضرورات التغيير هناك بديهية تفيد أن كل مرحلة تاريخية هي وليدة المرحلة السابقة، لذلك فمن نافلة القول أن بذور ثورة 14 تموز قد نمت في رحم العهد الملكي نفسه. والثورات لا يمكن تفجيرها “حسب الطلب” أو بفرمان من أحد، وإنما هي نتيجة لانفجار تراكمات ومظالم ومتطلبات سياسية واجتماعية واقتصادية، وعندما تنتفي الوسائل السلمية الديمقراطية لتحقيق هذه التحولات المطلوبة، وتتوفر لها الظروف ...

أكمل القراءة »

يا دكتور حميد لا تستصغر الذبابة إنها قتلت الملك نمرود أول جبار في الأرض؟ : محمد مندلاوي

إن من شيمة الكاتب الشجاع المقدام المواجهة، الكلمة بالكلمة، والحجة بالحجة، ويسمي الشخص المعني، الذي يقصده في كلامه، لا أن يسب ويشتم يميناً وشمالاً دون أن يسمي أحدا بالاسم؟. إنه بتصرفه غير المسئول هذا، يجعل العشرات، وربما المئات من الذين يتابعوه وينتقدوا أحياناً شطحة من شطحاته، أو يقولون كلمة ما بحقه أن يتصوروا هم المعنيون بسبابه وشتائمه…؟ . لكن، لو يحدد في كلامه من هو المقصود، عنده لا يجعل من غير المعني بشتائمه أن يخاصمه ويرد عليه؟. كما قال الشاعر: ومن لا يتق الشتم يشتم. لو لم يكن الدكتور معروفاً لقلت أنه يخالف حتى يُعرف. لكن له برنامج معروف، ولديه مشاهدين كثر في دول عديدة يتابعوه. يا دكتور حميد ” لا تحقرن صغيراً في مخاصمة… إن البعوضة تدمي مقلة الأسد”. لا شك أن الدكتور يعلم أن الذبابة التي حقرها في كلامه دخلت من خلال أنف الطاغية “نمرود” إلى دماغه، وكان لا يرتاح ولا يستريح إلا عندما يضربه أحدهم على رأسه بالنعال؟، واستمر على هذا الحال سنين طوال حتى قتلته الذبابة في النهاية؟ هذه هي الذبابة التي تستصغرها يا دكتور؟ أذلت أكبر طاغية في عصره على وجه البسيطة. ثم إن الدكتور وصف الآخرين بالكلاب. ولا ضير في هذا أيضاً، الكلب حيوان بيتي يحرس ويحمي صاحبه من الأذى، وينبح في وجه كل من لا يعرفه، وهو – الكلب- لا يعرف الكذب، ويشعر بغريزته الحيوانية دوافع الإنسان الشرير؟. وليس مثل بعض البشر، يكذب ويلفق ويجعل الأسود أبيضا من أجل حطام الدنيا؟ إلا يعلم الدكتور، أن الخليفة المتوكل الذي وصفه الشاعر (علي بن الجهم) بالكلب حين أنشده هذا البيت: أنت كالكلب في حفاظك للود وكالتيس في قراع الخطوبِ … أنت كالدلو لا عدمناك دلوا … من كبار الدلا عظيم الذنوبِ!. لقد كافئه الخليفة المتوكل على بيت الشعر هذا، الذي وصف فيه المتوكل بالكلب لحفظه الود؟، وهذا عين الصواب، لأنه لا يوجد أوفى من الكلب على الأرض؟ وقبل هذا الشاعر بقرون عديدة أوصى النبي الكوردي زرادشت (ع) بأن يكون لكل بيت كلب، ويكون ...

أكمل القراءة »

الاحزان اللا مرئية : كفاح الزهاوي

لست متشائماً، رغم الحزن يضيق صدري. ما اشد مفاجآت الدنيا، عندما تكون، عنيفة، مضنية، تثير سأم الروح، وهدم الكيان، لحظات الصمت والانتظار ثم الموت. كان أول نهار من شهر أيار، يوما ربيعيا عذبا. كانت السماء صافية والطقس مشمساً. الأرض الندية راحت تتخلص من بخر رطوبة الشتاء المتراكمة فيها، وما زالت أوراق الأشجار تتلألأ بندى الليل. خرجت من البيت لامشي تحت ...

أكمل القراءة »

مجدا ذكرى ثورة 14 تموز 1958 الوطنية ! : يوسف أبو الفوز

  في يوم الرابع عشر من تموز 1958، اندلعت ثورة الجيش والشعب الوطنية، التي فجرها الضباط الاحرار وأحتضنتها الجماهير منذ ساعاتها الأولى في سرعة مذهلة لتحولها الى ثورة شعبية. كان قيام الثورة وانتصارها تتويجا لنضال طويل وصعب، خاضه الشعب العراقي، جسد فيه وحدته بعربه وكرده وقومياته الأخرى، في طموح مشروع للتحرر من الحكم الملكي ـ الاستعماري، لتأتي الثورة من بعد ...

أكمل القراءة »

المشروعية التاريخية لثورة 14 تموز الخالدة : جاسم الحلوائي

هناك من يعتقد بأنه كان من الممكن للعراق أن ينمو ويتطور سلميا ولو ببطء دون ثورة 14 تموز 1958. ويعتقد حملة هذا الرأي أن ذلك كان أفضل للعراق من “الانقلاب العسكري” في 14 تموز، لكون هذا الحدث أدخل العراق في دوامة الانقلابات العسكرية والعنف. ولكن مجرى تطور الأحداث والظروف التي أحاطت بالبلاد، داخلياً وإقليميا وعالمياً، لاسيما خلال العقد الأخير قبل ...

أكمل القراءة »

نظرة عامة على اتفاقية نظام ولاية الفقيه المهينة مع الصين! 2- 2:عبدالرحمن کورکی (مهابادي)

اتفاقيات نظام الملالي مع الأطراف الأجنبية باطلة! بقلم عبدالرحمن کورکی (مهابادي)* خطأ آخر في التقديرات صرح علي خامنئي وغيره من زعماء نظام الملالي مرارًا وتكرارًا بأن التهديد الرئيسي لنظامهم الفاشي هو الانتفاضة الشعبية والمقاومة الإيرانية، بيد أنهم يريدون الآن إيجاد مخرج لأنفسهم من العقوبات الدولية المميتة من خلال عقد الصفقات مع الصين وروسيا وإبرام اتفاقيات مهينة. وعلى طريقة روحاني، قال ...

أكمل القراءة »