المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الايزيدية* بين الأخضر* و الاصفر .....



سامان جيقي
05-23-2015, 13:40
الايزيدية بين الأخضر و الاصفر .....

لو نظرنا الى التاريخ الايزيدي السياسي فهو تاريخ حافل و لكن لو نقيمه سنعطيه تقييم سلبي او الفشل بلا شك لانه لم يصل إلى مستوى الادنى للمستوى المطلوب و أصبح معدوما في زمن النظام السابق لانه في ذلك الوقت اما كانوا بعثين او مع الاكراد و لكن كايزيدي سياسي مستقل فهو معدوم نهائيآ .

الايزيدي السياسي او من يصف نفسه بالسياسي بعد السقوط بقى على منهج عدم الاستقلالية و العبودية الحزبية كالعادة و كان أما مع الأخضر او الاصفر و الغالبية مع الأصفر و استمر الحال الى يومنا هذا.



الايزيدي السياسي له عدة صفات في الوقت الحالي ....
1_ عبد للحزب
2_ يخاف
3_يدعي تمثيل الايزيدية و لا يقدم شيئآ
4_ مصلحته الشخصية فوق كل شيء
5_ التكبر والغرور
6_ يدعي الإنجازات (كذب)


هذا ما يثبته الواقع الحالي ان السياسي الايزيدي لعبة يحركه حزبه اكثر ما ان يحركه شعبه و الذين يصوتون له ليصل إلى الكرسي و ينسى من اوصله . فيان او ميرزا او حيدر او قاسم او شامو او خيري او تحسين بك او بابا الشيخ كلهم منتمين للأحزاب او بالاحرى تابعين الأخضر و الأصفر للحفاظ على مكانتهم الحالية .



انهم سياسيين لا يقدرون مسؤولية تمثيل شعب مثل الشعب الايزيدي بالبحث عن حقوقهم في وطنهم و أرضهم و ذهبوا يدافعون عن مصالح حزبهم و نسوا من انتخبهم ففيان و قاسم و شامو و خيري كانت طلباتهم حزبية بارتية صفراء صرفة و حيدر و داؤد و ميرزا كانت طلباتهم حزبية ايكتية خضراء صرفة السؤال الذي يطرح هنا ..


اين حقوق الايزيدية بين هؤلاء ؟؟؟؟؟


كثير ما يقولوا هناك تحرك ايزيدي حر من قبل الحركة الايزيدية للتحرر و هذا التحرك مغطى بغطاء عربي اخضر أيضآ اي لا يوجد تحرر و هو فقط حديث اعلام و ما يكون من تحت الطاولة اعظم و ابشع .


الى اين يتجه الشعب الايزيدي بهكذا قيادة تعمل للاعداء أكثر من ان تعمل للايزيدية و هنا ماذا سيكون مصير النازحين في العراق و كيف تجعلهم يقتنعون بهكذا سياسيين ام ان الهجرة افضل الحلول لاسقاط هؤلاء ....


ننتظر الايام و نرى ماذا ستكون ؟؟؟


سامان جيقي


#samanjeqe