المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : معرض للفن التشكيلي بمناسبة انتصارات كوباني في السليمانية عن موقع pyd



سلام قوال
06-30-2015, 21:34
http://www.pydrojava.com/ar/images/nuce/kurdistan/2015/01/photo.php.jpghttp://www.pydrojava.com/ar/images/nuce/kurdistan/2015/01/10893437_759017414175735_1214593813_n.jpghttp://www.pydrojava.com/ar/images/nuce/kurdistan/2015/01/10965643_759018617508948_597104165_n.jpghttp://www.pydrojava.com/ar/images/nuce/kurdistan/2015/01/10961653_759016894175787_1743195124_n.jpghttp://www.pydrojava.com/ar/images/nuce/kurdistan/2015/02/10968280_759018040842339_2126287603_n.jpghttp://www.pydrojava.com/ar/images/nuce/kurdistan/2015/02/10968280_759018040842339_2126287603_n.jpgبمبادرة من مديرية الفن التشكيلي بالسليمانية وبالتعاون مع منظمة التنمية المدنية CDO، وفكرة الفنان التشكيلي لاله عبدي، افتتح اليوم السبت 31.01.2015 معرضاً لعشرة فنانين تشكيليين، في قاعة المكتبة العامة بمدينة السليمانية، وبحضور ديار قامشلو ممثل حركة المجتمع الديمقراطي وشيرزاد
عادل يزيدي ممثل الإدارة الذاتية الديمقراطية في اقليم كوردستان. افتتح المعرض بإطفاء الشمعة من قبل إحدى النساء من غربي كوردستان مرتدية الزي العسكري لوحدات حماية المرأة، وذلك تقديرا للبطولات العظيمة لهذه الوحدات، ثم القى الفنان التشكيلي لالة عبدو كلمة ترحيبية بالضيوف، بعد ذلك تجول الحضور عبر قاعة المعرض للإطلاع على اللوحات التي رسمها الفنانون بهذه المناسبة. وقال الفنان التشكيلي لاله عبدي في تصريح خاص لموقع PYDrojava: أقمنا هذا المعرض تمجيداً للإنتصارات التي حققها الكورد في كوباني والمتمثلة في وحدات حماية الشعب ووحدات حماية المرأة، والمقاومة التي تبديها القوات الكوردية المشتركة في شنكال، وأيضاً لأجل تقارب الفنانين التشكيليين الكورد من بعضهم وذلك لنتمكن من أداء دورنا الفني في الظروف التي تمر بها كوردستان وخاصة كوباني وشنكال. واضاف عبدو: لقد شارك في هذا المعرض عشرة فنانين تشكيليين، كل فنان شارك بلوحة واحدة وهم (أكو غريب، علي جولو، أري بابان، لاله عبدي، محمد فاتح، نباز بابان، ناز حكيم، عثمان قادر، ستار قادر، يوسف صالح)، مشيراً الى أنه لا بد من الفنانين الكورد الإدلاء عن موقفهم السياسي أيضاً في ظل هذه الظروف، والتأكيد على وجودهم الحيوي في المقاومة الكوردية، معتبراً هذه الخطوة كدعوة للفنانين الكورد للإشتراك في هكذا معارض للتعبير عن الأحداث التي تمر بها القضية الكوردية.