المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : محمد عارف فنان الطبيعة و الاساطير الكوردية ..عن صوت الجالية العراقية



سلام قوال
07-26-2015, 22:34
http://www.sotakhr.com/2006/uploads/pics/af6a_17.jpghttp://upload.traidnt.net/upfiles/eAx41657.jpghttp://arabic.rt.com/media/pics/2012.10/512/f594a291ff7bd894944bb419f3a571d7.jpghttp://arabic.rt.com/media/pics/2012.10/512/7345bbf94590b774cc8c9e02f053ea28.jpgنشأ الفنان العراقي محمد عارف (1937-2009) في اقليم كردستان وتشبع منذ طفولته بحب الطبيعة الجبلية الساحرة وحكايات أمه المستوحاة من اساطير الشعب الكردي. وفي الوقت نفسه ارتبط بالحركة الفنية المزدهرة في العراق في الخمسينيات والستينيات، بينما تأثر بفن الايقونات الروسية خلال فترة دراسته بموسكو.
ويبقى محمد عارف بصفته أبرز الفنانين الاكراد في العراق بل هو أحد رواد الفن التشكيلي الكردي. ولد الفنان في رواندوز بمحافظة اربيل في عام 1937 حيث انهى الدراسة الثانوية وبرزت خلالها موهبته كرسام ، وجاء الى بغداد حيث إلتحق بمعهد الفنون الجميلة وتخرج منه ( 1956) . وكانت فترة دراسته في معهد سوريسكوف للفنون بموسكو (1967) نقطة تحول في حياته الابداعية حيث تعرف على المدراس الروسية في الفن واهتم بأساليب رسم الايقونات الروسية القديمة. وعرف بين الطلاب العرب في العاصمة الروسية بهدوئه وطيبته وبمثابرته في طلب المعرفة ولم يكن يفوت أي معرض فني يقام في المدينة. ووصفه احد الزملاء آنذاك بأنه دمث وطيب الخلق مثل فلاح من كردستان.


تتميز لوحات الفنان بتصوير الطبيعة وبسطاء الناس وحياتهم أمام خلفية مشاهد الجبال والشلالات، بالاضافة الى استعادة ذكريات الطفولة من حكايات واساطير. وكتب الفنان المسرحي العراقي قاسم محمد الذي عرفه منذ ايام الزمالة بموسكو عن ابداع محمد عارف قائلا:" ان شلالات ألوانك لتذكر حقا بفرح شلالات كردستان. ان حنينك وحبك لشعبك واضح في كل لمسة ريشة وفي كل ضربة من ضربات شلال اللون والضياء والظل. احسست لدى مشاهدتي لوحاتك بما شدني الى مواضيعك الصادقة الطيبة طيبة أناسك". بينما كتب استاذه في معهد الفنون الجميلة ببغداد حول معرض الفنان يقول:" إني لفخور بما شاهدته من أعمال رائعة واصيلة تعبر عن صدق الاحساس وقوة التعبير والارتباط الواقعي بتربة الوطن وتأريخه المجيد". فيما قال عنه الفنان والناقد العراقي شاكر حسن آل سعيد :" نلاحظ لديه اهتماما واضحا بإستخدام البقع اللونية واللمسات ذات الملمس البارز(لوحته انطباعات عن مصيف صلاح الدين)، لكن الأمر أكثر من مجرد التقنية. فمن الواضح انه يبدو كعاشق للطبيعة أكثر من ان يبدو كمتفرج ..هنا يبدو محمد عارف في ذروة حبه الصوفي للطبيعة".


عمل محمد عارف لدى عودته الى بغداد في اكاديمية الفنون الجميلة ثم انتقل فيما بعد الى اكاديمية الفنون في اربيل. وكان عضوا في جماعة بغداد للفن الحديث وعضوا في جمعية التشكيليين ونقابة الفنانين العراقيين. واقام ثلاثة معارض شخصية في الاتحاد السوفيتي (1961-1967) وتسعة معارض شخصية في بغداد واربيل والسليمانية (1971-1999). كما شارك في عدة معارض دولية في المانيا وبريطانيا وفرنسا والكويت ولبنان والجزائر وسورية والمغرب وتونس وفي الترنالية العالمية في الهند . وكان آخر معرض شارك الفنان فيه هو معرض "تشكيليون عراقيون" في عمان (2009).
وترجم محمد عارف عدة كتب عن الفن من الروسية الى العربية والكردية منها مايكل انجلو وديلاكروا وميليه وروبنز وأسس الفن الاكاديمي.