المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الدين الايزيدي بين الاقلام والأقوال د. خليل جندي



bahzani4
07-06-2017, 09:08
الدين الايزيدي بين الاقلام والأقوال


د. خليل جندي
اخترت نفس العنوان الذي اختاره السيد حاجي علو ، مع تغيير في كلمة الايزيدي وهو يكتب "الييزدى"الهمزة
على كرسي الياء. ونشر مقاله المقتضب على موقع بحزاني نيت اليوم الرابع من شهر تموز، مستهلا بالاستهزاء من جميع الكتاب الايزيديين والتقليل من قيمتهم، ووصف نتاجاتهم بالملوثة. للامانة انقل هنا نص عبارته التي يقول:" معرفة الدين اليزيدي لا يكون الا عبر علمائه ، خاصة الأميين الذين لم يتلوثوا بثقافة وعلوم الكتبة المعاصرين الذين شوهو الدين بتناقضاتهم ووثائقهم الأجنبية المعادية وأفضلها جاهلة الحقيقة... " إذن جميع الذين يكتبون هم بنظر السيد حاجي علو (كتبة) ويملكون ثقافة وعلوم ملوثة وقد شوهوا بتناقضاتهم...سوف نسامحه على هذا التعالي وعلى هذا الذوق الجميل.
الا ان الذي يستوجب التوقف هو استمراره ، كما في مقالاته السابقة وربما بمناسبة او دون مناسبة، تشوية الحقائق وتسويق مفاهيم طائفية بين الادانية والشمسانية والقاتانية، وتشويه تاريخ وسمعة الاولى (الادانية) باعتبارها عربية أموية إسلامية، والثانية والثالثة اي الشمساني حسب السيد حاجي علو يعني "كوردي-بير عبدة الشمس تشيخوا-اي تحولوا الى شيوخ- بعد وضع الحد والسد في القرن الثالث عشر الميلادي١٢٣١م، والقاتاني يعني ساساني اصحاب الخرقة..." ، ويتعجب السيد حاجي "من اليزيديين ينكرون اسم زردشت ويتقززون منه..".
طبعا هنا لا ادخل في سجال مع السيد حاجي حول أصل السلالات الايزيدية الثلاث التي ذكرها (الادانية ، الشمسانية، القاتانية) وكي لا يجرنا النقاش الى فتح باب مرض الطائفية بين الايزيدية، وسوف اقدم في قادم السنين من إنجاز بحث علمي (غير ملوث) عن السلالات الثلاث كونهم من منبع واحد ومن منطقة جغرافية واحدة.! . ولمعلومات السيد حاجي علو ان السلالات الثلاث يرجعون الى نفس الانتماء القومي (كما يحلو له ان يسميه )! ولمعلومات السيد العزبز لا علاقة لكلمة الشمسانية التي تطلق على هذه السلالة بعبادة الشمس وإنما صفة تنسب الى شمس الدين ابن الامير عزالدين/ ايزدين. ولو كانت الشمسانية هي نسبة الى الشمس/ الميثرايية، فان جميع الايزيديين يقدسون الشمس وليس العائلة الشمسانية فقط، حينها جميع الايزيديون شمسانيون. اما اذا يريد السيد حاجي من ربط الشمسانية بالقومية الكردية فهو على خطا كبير لان السَّلالات الثلاث الأداتية والقانونية والشمسانية ينحدرون من مصدر واحد وجد واحد كما اشرت اليه. واذا كان هدفه هو ان عدي (الادانية) مسلم والشمسانية والشيخ شمس زرادشتيون، فان معلوتي لن تسعده، وبما ان الادانية يعتبرون شيوخ الشمسانية, بمعنى هم ايضا مسلمون لان المريد يتبع دين شيخه وبيره!!

bahzani4
07-06-2017, 23:19
تحية طيبة
يا أخي أنا لا أتعالى على أحد ، أنا أوصف الكتابات التي تهمش التراث الديني والفكلور الئيزدي الشفاهي جانباً ، وتعتمد وتبدأ بالكتب الأجنبية للبحث في الدين الئيزدي وأيّ شيءٍ في الدين الئيزدي لايذكره الأجانب هو مشطوبلديهم ، وأنا بالعكس كل بحثٍ لا يبدأ من التراث الديني الئيزدي أنا أشطبه ،
بمقاييسي الشاذة في البحث العلمي : كل بحث في الدين الئيزدي يجب أن يبدأ من الئيزديين ثم نتتبّعه في المصادر الأجنبية كشهود وليس أكثر ، وبخلاف ذلك فهو ملوث
فمثلاً الئيزديون هم الذين يقولون أن الشيخوبكر جد القاطانيين هو إبن مير براهيم الخورستاني وقد أتى بالخرقة من قندهار في خراسان ( حالياً ضمن أفغانستان ) وهو صاحب أول خرقة ، والشيخ عدي من الشام ، فأين خرقة الشيخ عدي الذي يكبر الشيخوبكر ب55 عاماً ، والئيزديون يقولون أن الشمسانيين أبيار تشيخو في الشفبراة وتبادل الشيخ حسن والشيخ شمس الشيخة الرسم و( قالا بيق من ش تة كرت ئؤل و تةريق ) هذا كلام الئيزديين وليس كلامي ، الاجانب لا يعلمون شيئاً من هذا فينكرونه ويُصدقونهم البحاثة العلميون الئيزديون ، أليس هذا تلويثاً ؟
حاجي علو