المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : كامل زومايا:لماذا تفشل اللجنة العليا للتعريف بالإبادة الجماعية



bahzani4
08-02-2017, 11:52
تصريح عضو اللجنة العليا للتعريف بالإبادة الجماعية لحكومة كوردستان ، فشل تقديم ملف الإبادة الجماعية ..لماذا ؟



صرح السيد حسين قاسم حسون عضو اللجنة العليا للتعريف بإبادة الايزيدين والمكونات والقوميات الاخرى في حكومة اقليم كوردستان ، بأن اللجنة فشلت في إدارة ملف الابادة الجماعية بسبب الصراعات الحزبيةوالفساد ...الخ الرابط ادناه للتصريح


في مناسبات عديدة بخصوص التعريف بالإبادة الجماعية لما تعرضت له الاقليات في سنجار وسهل نينوى ابدينا ملاحظاتنا في حينها من خلال اللقاءات مع الشخصيات الحكومية لأقليم كوردستان الى جانب رسائل متعددة بهذا الخصوص ولكن لم تكن هناك آذان صاغية حول آلية العمل في تقديم هذا الملف المهم في حياة الايزيديين والمسيحيين والشبك ، وكان من اسباب فشل تحريك هذا الملف دوليا ومحليا باعتقادنا يرجع للأسباب التالية :-





لا يوجد لحد الان وضوح في آلية العمل لهذه اللجنة ، هل اللجنة المشكلة من قبل حكومة كوردسان مختصة للايزيديين وحدهم !!! مع العلم عنوان اللجنة لا يقول ذلك ، ولكن في نفس الوقت لا يوجد اي عضو مسيحي او شبكي في اللجنة وعدم الاهتمام بقضية المسيحيين والشبك الا عند الطلب وعند الحاجة في الاعلام ، للعلم ان عدم وجود اعضاء في اللجنة العليا لم يكن عنصر قوة للايزيديين بل هو ضعف وانتقاص من حجم الكارثة والابادة الجماعية التي حلت بالاقليات في سنجار وسهل نينوى وهذا ما اشرته جميع الوفود المختصة في قضية الابادة الجماعية .
ان الصراعات الحزبية لم تكن تنافسية في ابراز الضحية للمجتمع الدولي بل كانت ومايزال العمل قائم في توضيف الإبادة الجماعية لمصلحة هذا الحزب او ذاك وليس العكس في توضيف امكانيات الاشخاص المنتمين لتلك الاحزاب في صالح قضيتهم في انصاف الضحايا ، يعني كان عملهم حزبي اكثر من كونه مهني، ناهيك كان من المفروض هناك التزام اخلاقي للذين عملوا في هذا الملف كون الضحايا من ابناء جلدتهم من الايزيديين .
نتيجة لذلك الوضع المأزوم لم يسمح للذين اشتغلوا في هذا الملف في وسائل عدة في دعم المطالبات المشروعة لأبناء الاقليات في سنجار وسهل نينوى ، وهذا سبب ارباك في العمل الجمعوي وضعف في العمل سوية وضعف امكانية العمل المشترك بسبب حضور الولاء الحزبي قبل المهني .
المزايدات الحزبية لبعض الشخصيات هنا وهناك في دفع الايزيديين للعمل الفردي واقناعهم بضرورة ان يكون ملف الايزيديين وحده بعيدا عن مشاركة الاخرين من الاقليات وهذا الأمر يرجع الى الاسباب التالية أ-محاولة ارجاع الثقة بعد انعدامها بسبب خذلانهم بعدم الدفاع عنهم ب- اقناعهم بأن هذا الحزب او ذاك هو المدافع الحقيقي لقضيتهم دون الاخرين ج- الانا في ادارة ملف الابادة الجماعية وكأننا في بازار، حيث اصبحت لغة البعض وكأنها منافسة بين ضحايا الاقليات انفسهم دون الالتفات للمجرم ومن وراءه ح – التعامل مع الملف عاطفيا دون احترام لدماء الضحايا .
معظم الذين اشتغلوا في هذا الملف كان هدفهم ابراز احزابهم واسمهم الوظيفي وتغليبها على المصلحة العليا في رد الاعتبار للضحية .
ونتيجة التداخل الحزبي في ملف الابادة الجماعية فقد تخلف الدور المهني في كيفية تقديم الملف لانصاف الضحايا وتجريم الجاني واصبح الباب مشرعا للاعلام والظهور الشخصي دون انتاج شيء في الملف نفسه، ليبقى الملف يروج فقط للاستهلاك المحلي ولكن الحصيلة لاشيء ..




هذه بعض الملاحظات التي لمستها من خلال العمل ، علينا ان نعمل جميعا في انصاف الضحايا انها امانة في رقابنا ولا يمكننا العمل شيئا في رد اعتبار وانصاف الضحايا الا من خلال العمل الجمعوي الذي يحتاج العمل بشكل مهني بعيدا عن التحزب والحزبية


كامل زومايا



ناشط في مجال حقوق الانسان والاقليات


الروابط


اللجنة العليا لتعريف جينوسايد الأيزيديين تفشل في مهمتها


http://www.bahzani.net/services/forum/showthread.php?131921-%D8%A7%D9%84%D9%84%D8%AC%D9%86%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%B9%D9%84%D9%8A%D8%A7-%D9%84%D8%AA%D8%


رسالة مفتوحة من مؤتمرالأبادة الجماعية لحكومة اقليم كوردستان العراق بخصوص الشعب الكلداني السرياني الآشوري المسيحي


http://www.ishtartv.com/viewarticle,60209.html