المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : تأبين الى بير رشو( ابو سردار) ب قلم حسين بورتو ابو احسان



زهير حاجي الياس
09-29-2017, 15:49
كلمة بمناسبة رحيل زميلي وعزيزي بير رشو ابو سردار رحمه الله .
بما ان الموت هو حق فان صديقي ابو سردار لبى ندا ربه , كان المرحوم رجلا بسيطا لكنه كان كبيرا في عيوننا. لحسن اخلاقه وتواضعه واخلاصه وتعامله مع الجميع كأخوة في حالتي السراء والضراء وكان بحق انسانا بكل ماتحمله هذه الكلمة من معاني الانسانية الممزوجة بالحنان والرعاية الابوية ,
وبهذه المناسبة الاليمة والحزينة اقول برحيل زميلي ابو سردار فقد الجميع رمزا ثقافيا واجتماعيا وانسانيا كبيراو وسنظل ندين لك بالفضل والوفاء وستظل القلوب تحمل ذكراك الخالدة,
اسمح لي ان اقول لك هذه الكلمات والتي هي نقطة في بحر عطائك الذي لاينفذ, مهما تحدثنا وكتبنا لن نوفيك حقك,
فلا نجد وصف لهذا العالم الذي نعيش فيه بالزمن القاسي , الزمن الذي ياخذ كل عزيز وغالي علينا ,والتي هي فعلا اوجاع الزمن القاسي برحيلك, زرعت في روح كل صديق دمعة على الخد وحسرة والم في القلب,
انت يامن تدخل القلوب بلا استئذان , كبير انت ب وفاءك , كبير انت بافعالك واخلاقك وصبرك وتحملك, وتعجز الكلمات عن وصفك مهما كتبنا فهي لاتوفي بحقك ,
يارب طهر ايامنا من الهم والغم والحزن وافتح لنا ابواب السعادة والأمل, نسألك بعظمتك ان تبعد الحزن من قلوبنا, حيث نتجرع الاحزان والالام ونغرق في بحر صامت من الكلام,بسبب الدموع التي تسيل يمنعني عن التعبير بالشفاه, انطق باللسان عما يدور ب داخلنا تجاهك. حيث نقف عاجزين في اختيار مفردات كلماتنا لانها لاتفي بما نريد التعبير عنه, لكون الاحساس بداخلنا اكبر من اي كلمات, لكن ترك لي فرصة التعبير بالقلم . كثيرة هي الكلمات التي تجول في خاطرنا, نعم انه موقف صعب ومؤلم جدا, فقدنا اخا وصديقا عزيزا على قلوبنا , واسأل لماذا تنتهي النهايات بما لاتشتيه قلوبنا, عندما نودع من نحب لانجد وسيلة بالتعبير, سوى البكاء وذرف الدموع ,
وتتحول افراحنا الى احزان بفقدانهم ,
استعجلت ياصديقي ابا سردار الرحيل , لقد ابكيتنا ولم تمنحنا فرصة العناق الاخير , وحتى فرصة الوداع الاخير ,
حيث ساد الصمت برحيلك يا عزيزنا,
برحيلك فقدت باعذره علما من اعلامها وقامة من قامات الابداع والفكر النيير,
عزائنا لجميع ابناءك واخوتك واصدقائك واحبائك ومعارفك,
عزاؤنا لعائلتك الكريمه , لك المجد ايهاالصديق الفاضل , وسوف نتذكرك بكل كلمة وجملة حضرت في ذاكرتنا علما ومعلومة استفدنا منها,
وستظل ذكراك نبراسا وعلمايفرح بها الطيبون , وداعا ايها الحبيب الغالي ,
والله ارحم الراحمين


ب قلم حسين بورتو (ابو احسان)
المانيا اوكسبورك