المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : صحيفة بريطانية تتحدث عن إمكانية احتواء عواقب استفتاء كردستان



bahzani
10-02-2017, 21:29
صحيفة بريطانية تتحدث عن إمكانية احتواء عواقب استفتاء كردستان


http://wenekan.www.nrttv.com/root/122102017_33347D5E-AB37-4BA4-9B65-F930F1CF9BEF_w1023_r1_s.jpg




أشار تقرير لصحيفة "فايننشيال تايمز" البريطانية، إلى ان تصويت الكرد في إقليم كردستان أواخر الشهر الماضي، لصالح الاستقلال بالأغلبية، جاء "لأن العراق قد فشل في أن يكون دولة فيدرالية"، وتساءل عن إمكانية احتواء عواقب استفتاء كردستان أم ستشهد المنطقة حرباً جديدة؟.
وذكر تقريرالصحيفة الذي نشر يوم أمس الأحد ( 1 تشرين الأول 2017) أنه "ورغم موقف الكرد الذي يجذب التعاطف على المستوى العالمي، فان الشرق الأوسط الذي يعيش حالة من الاضطراب ليس بحاجة إلى حرب جديدة بين العرب والكرد بمشاركة تركيا وإيران"، مبينا ان توقيت الاستفتاء، الذي حددته حكومة الإقليم "لم يكن موفقا" وقد حان الوقت لاحتواء عواقبه، بحسب الصحيفة.
وأضاف التقرير أن رئيس الإقليم، مسعود بارزاني، مضى قدماً في التصويت رغم نداءات التأجيل من الولايات المتحدة والحلفاء الآخرين، وبين أن جزءا من الدافع وراء ذلك يرجع إلى تمسكه بالسلطة ، حيث كان من المفترض أن يكون قد دعا إلى الانتخابات قبل عامين، أما الجزء الآخر يعود إلى "رغبته في الاستفادة من تلك اللحظة التي يبجل فيها الكرد على الصعيد الدولي لمحاربتهم لداعش في العراق وسوريا، إذ فشلت هاتان الدولتان في مواجهة داعش".
وأوضحت الصحيفة أن "بارزاني رأى أنه لن يكون هناك وقت أفضل للمضي قدماً والانفصال بكردستان، لأنه بمجرد هزيمة داعش ستتبخر البطولة الكردية، وربما يكون بارزاني قد أخطأ في تقديره".
وتابع التقرير أن أنقرة وطهران انزعجتا بالفعل من فكرة إنشاء دولة كردية صغيرة أخرى في شمال سوريا، إلى جانب إقليم كردستان، خوفاً من أن تنتشر عدوى الانفصال إلى أقلياتهم الكردية المضطربة، ومن أن تصبح تلك الأقليات "عدائية بقوة".
وبحسب "فايننشيال تايمز" فإن هناك حاجة الآن إلى التهدئة وإلى بدء المحادثات الدبلوماسية بين أربيل وبغداد، إذ يعرف بارزاني أن كردستان المستقلة في شمال العراق لا يمكن أن تحيا دون الاتفاق مع بغداد، كما يتعين إجراء استفتاء منفصل على كركوك والمناطق الأخرى المتنازع عليها، وقد يتطلّب الحل النهائي تقاسماً للسلطة وإيرادات النفط في كركوك.
وختم التقرير بالقول أن مستقبل حكومة إقليم كردستان سيتقاطع في مرحلة ما مع مستقبل الكانتونات الكردية السورية ذات الحكم الذاتي، والتي اقترحتها روسيا، على سبيل المثال، أن تصبح مناطق ذات سلطة وإدارة محلية في سوريا الاتحادية. وسيكون تحقيق كل هذا بالشكل الصحيح أشبه بالمعجزة، بينما سيكون من الكارثي أن تسير الأمور على نحو خاطئ.
الجدير بالذكر ان بغداد ردت على الاستفتاء الكردي بإغلاق المجال الجوي لكردستان، كما طالبت بالسيطرة على مطاري الإقليم ، في محاولة لإعادة تأكيد السلطة الفيدرالية بينما يسارع الشمال إلى الانفصال، كما ان رئيس الوزراء حيدر العبادي، يتعرض لضغوط من بعض الكتل السياسية لاتخاذ خطوات أقوى تجاه أربيل.