المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : دعاء السفرة الجديد والقديم عند الأيزيديين



سليمان دخيل ابو كاشاخ
08-01-2012, 11:15
دعاء السفرة الجديد والقديم عند الأيزيديين


سليمان دخيل / أبوكاشاخ


لا شك وإن الجوع كان واحدا من أقدم غرائز الإنسان وأقواها منذ أن خلق لذلك لا يستبعد أنه كان قد قدس الطعام في زمن ما ويتبين ذلك من خلال انتشال قطعة الخبز من الأرض ووضعها فيمكان مرتفع ونظيف وعدم رمي النعمة في مكان غير لائق وأيضا عدم التكلم أثناء تناولالطعام كما لا يجوز الوقوف لأي شخصية مهما كانت مرموقة أثناء تناول الطعام ولا ننسى أن آدم وحواء قبل أن يفعلا أي شيء أكلا تفاحة من شجرة الجنة . لهذا يبدأ كل إنسان قبل تناوله الطعام بجملة بسم الله ثم ينتهي بالشكرلله أو بدعاء الطعام (السفرة) ويكثر ذلك أثناء ممارسة الطقوس الدينية والدنيوية . كون الديانة الأيزيدية واحدة من أقدم الأديان التي نبعت من جبال زاكروس وطوروس ( جودي) فلا بد وأن كان لها دعاء سفرة قديم يتلى بلغة القبائل الآرية ( الهندو أوربية ) التي نبعت من تلك الجبال لكنه تغير ولمرات عديدة تبعا لتغير لغة الفاتحين والمبشرين والغزاة . فقبل وصول الشيخ آدي لم يكن يوجد كلمة عربية واحده في كل أرجاء كردستان ( الموطن الأم للأيزيديين ) وعليه لم يكن هنالك دعاء سفرة عربي لا بل لم يكن أي كلمة غير كردية في جميع النصوص الدينية الأيزيدية حتى في فترة ما بعد الشيخ الجليل لأنه هكاري و تعامل مع الكرد الداسنيين ( الأيزيديين) حسب ما يذكر لنا كتاب القرون الوسطى المسلمين والعرب . فهل يعقل كان قد كلمهم بلغة لا يفهمونها ولم يسمعوا بها ؟! ثم كيف تمكن من أقناع ذلك العدد الهائل من السكان الكرد المنتشرين بمساحة جغرافية واسعة تمتد من بحر قزوين شرقا إلى البحر المتوسط غربا ومن جبالحمرين جنوبا إلى جبال قارص و آرارت شمالا وكسب ثقتهم بهذه الفترة الزمنية القياسية دون أي استخدام للعنف أو القوة إن لم يكن كرديا و شيخا للأكراد مثلما قال عنه الشيخ عبد القادر الكيلاني والشيخ احمد الكبير وقضيب البان وغيرهم ممن عاصروه ! لقد بنى الأيزيديين عدة إمبراطوريات عبر تاريخهم الغارق في القدم وقد كانت الإمبراطورية الميدية آخر دولة أيزيد ية حيث سقطت على يد كورش الصغير الفارسي الزردشتي عام 550 ق.م وبقي أحفاد ملوكها الذين لقبوا أنفسهمبالكاردوخي معتكفين في جبال زاكروس وطوروس وسهولهما محافظين على تقاليدهم ونسلهم المتمثلين اليوم بالبيارة والقوالين الدومليين والشيوخ الشمسانيين حيث احتفظوا بالكثير منالعادات والتقاليد والطقوس المثرائية الميدية الموروثة من الأيزيديين الموجودين منقبلهم كالكوتيين والأورارتيين والحوريين والخوريين والهوريين واللولوكيين والكشيينوالحثيين والمهريين والكلهوريين والزامو وغيرهم كالجمايي والقاباغ او الكاباغ وطقوسهما والصوم لثلاثة أيام ( صوم أيزي ) ورقصة السما والقوالين والكوجكين الذين كان يقع على عاتقهم قراءة الأدعية والسبقات الدينية ولعل أبرزها كان دعاء السفرة وبما إنألأيزيدية مرت بعدة أطوار ومراحل لذلك تعرض هذا الدعاء إلى عدة تعديلات وتغييرات كان آخرها بعد مجيء الشيخ آدي ابن مسافر الشامي الهكاري لكن تلك التعديلات كانت بسيطة جدا بحيث لا تتعدى أكثر من إضافة أسم الشيخ آدي (الأول) عليها !. لكن تم تغيير مضمونه بالكامل في الآونة الأخيرة كما تغيرت الكثير من النصوص الدينية وذلك بإضافة اوإلغاء كلمات أو جمل ليتغير المعنى والمقصد عن بكرة أبيه كما لغيت مئات النصوص الدينية المهمة جدا ! بدليل أن كل الأيزيديين على علم أنه كان لملك فخر الدين أكثر من ألف نص ديني . بمعنى ما تغير كان له علاقة وثيقة بتاريخ الديانة الايزيدية وجذورها وأصولها ولغتها المقدسة ( الكورمانجية ) في مرحلة ما قبلوما بعد الشيخ آدي أما المضاف فهو اخطر من المحذوف بكثير دون أي شك لأنه يقربك مندين او قوم آخر بعيد جدا عن واقع وتاريخ الديانة الأيزيدية و لربما تلغيها عن بكرة أبيها مع مرور الزمن حتىوان احتفظت بأسمها لان الأسم لوحده لا يمثل هوية مطلقا . بمعنى أدق أن التغييرالمذكور كان مهيأ و مخطط له مسبقا والفاعل كان ذكي وحاذق يخفي ورائه أهداف ونوايا بعيدةالمدى وقد مرر ذلك على آبائنا وأجدادنا إما حيلة او تخويفا او بإعطائهم بالمقابل مبلغا او ما شابه ذلك مستغلا خوفهم و ظروفهم القاسية وبساطتهم وفقرهم أو باستغلال بعض المتخاذلين وضعيفي النفوس من الملة وقد حدثت معظم تلك التغيرات وليس جميعها أثناءوقوع الفرمانات الأخيرة وبالتحديد في نهاية القرن التاسع عشر وبداية القرن العشرين لهذا السبب يختلف ويتجادل الباحثين كثيرا فيبحوثهم وكتاباتهم عن الديانة الأيزيدية وأصولها خاصة أولائك الذين يستندون على ألنصوص الدينية في ذلك . لكن للأسف لم يحاول رجل دين أيزيد ي واحد تصحيح ذلك اوحتى نقد ه او مجرد التحدث به لا بل على العكس فهو يصر على المضي قدما بالخطأ في الوقت الذي نعيش فيه العصر الذهبي للفكروالقلم الأيزيديين ! ربما يعود سبب ذلك التخاذ الى إننا تعودنا على الخضوع والخشوع وعد متقبل أي حقيقة او جديد وأصبحنا بلا حول ولا قوة ! . يعد دعاء السفرة الجديد من أكثر الأقوال والسبقات والأدعية الدينية التي تعرضت للإلغاء والتغيير والسبب يعود إلى إنه كان ولازال يقرا كل يوم وفيكل مناسبة على الناس وعليه فهو هدف سهل ومهم بالنسبة لقراصنة الدين والقومية والتاريخ لإلغاء الديانة الأيزيدية اوتغير مسارها الأصلي وتاريخها العريق ولغتها المقدسة لكن ومع كل الأسف مازال يقرا عند ايزيديوا العراق فقط وهم الأكثرعددا ومنهم انطلقت جميع النصوص الدينية إلى أيزيديوا العالم لذلك سوف اكتبه وأعلق عليه واضع بعض الأسئلة ثم أتناول الدعاء الأيزيدي الأم الذي لا زال يستعمله ايزيديوا العالم اجمع بأستثناء أيزيديوا العراق حيث معبد لالش ومركز القباب والمزارات و الشيوخ والقوالين والكوجكين ! وهناتكمن المصيبة !!. فقد جاء في الدعاء الجديد( الحمد لله الحمد لله من عطانا من سقانا من كسانا من على وحدانا من فضل بني آدم على كل خلائقه الله . الله يغفر لأصحاب الطعام . الله يجعلها من ثوابها من جنتهمن همته على صدر قبر المنازلة . كما قال الله . من سورة الرحمان واجب الإحسان بالإحسان . . رحمةالله تعالى . من قراء الكاتبين كان سيد الساداة خاتم الأولياء والأنبياء . الأولينوالآخرين . قابلي قربان مقبولي الله سفرة الجليل بركة إبراهيم الخليل . نجاتبي ئهف طعام بهه شتي مقام دوشي بيت حرام خودي كيم نه بي ب خه م نه بي رزقي مالي وه زيدهبي بهمة شيخ آدي و مه لك شيخ سن عليه السلام خودي قبول كه ت ) أرجوا من القارئ الكريم الأجابه على هذه الأسئلة مع نفسه إذا أمكن وقدر المستطاع . س1 : ـ كيف ومتى أصبح ثلاثة أرباع هذا الدعاء عربيا والربع الأخير كردي في الوقت الذي كان يتكلم الشيخ الجليل وعامة الأيزيدية الكردية ! ناهيك على عدم ترابط معانيه وجمله ! س2: لماذا لم يقرأ قسم ضئيل منه بإحدى اللغات التي كانت موجودة ماقبل العربية في المنطقة كالسريانية والكلدانية والآشورية والفارسية وحتى الإغريقية او الرومانية والتركية وغيرها ؟ هل يعقل إن الشيخ الجليل كان يقرأ نصف كلامه بالعربية والنصف الآخربالكردية ؟ و لماذا هذا الكوكتيل وهويتعامل مع أكراد 100 % أي لا يجيدون العربية . هل يوجد أيزيدي واحد ينتمي إلى قبيلة عربية كأن يكون جبوري دليمي شمري سبعاوي نعيمي راشدي الخ ؟ ! س3 : لو افترضنا جدلا إن الشيخ الجليل كان عربيا . حسنا كيف ذكر 90 % منسبقاته وفلسفته بالكردية والعشرة الباقية بالعربية ولا ننسى إن من ضمن تلك العشرة توجد نصوص فارسية و تركية ؟ على ماذا يدل ذلك ياترى ؟؟ وإذا كان كرديا ما الغاية من ذكر دعاء السفرة بالعربية والأدعية الأخرى بالكردية الخالصة والعكس أيضا صحيح ؟؟ كان يجب أن يذكر جميعها بالعربية اوبالكردية أو هنالك التباس تاريخي خطير يجب الأنتباه أليه وألا !!!! . س4 : ألا يعني ذلك إن أي كلمة في النصوص الدينية الأيزيدية غير كردية تعتبر دخيلة حديثا أو مزورة هدفها تغيير معنى ومقصد النص الأصلي وبالتالي إلغاء الديانة الأيزيدية عن بكرة أبيها وتحويلها إلى ديانة يزيدية !؟ . س5 : هل يعقل أن الشيخ الجليل ذكر أسم الشيخ آدي الثاني ونجله الشيخ حسن في دعاء السفرة في الوقت الذي كان قد توفي ولم يشاهدهما أصلا لأنهما لم يولدا بعد ؟ ! ثم كيف انتهى النص الكردي بجملة عليه السلام العربية ! التي تدل على المفرد في الوقت الذي سبقها أسمين . س6 : ـ أينوفي أي نص ديني أيزيدي توجد سورة الرحمان الذي يقتدي ويتمجد بها هذا الدعاء او أيسورة أخرى ؟ ثم ما هو علاقتنا بكلمة سورة التي لم تذكر في أي نص ديني آخر؟ . س7 : لماذا ذكرت هذه الكلمة ( السورة ) في دعاء السفرة دون غيره!!!! ؟ . س8 : ـ من هو قاريء الكتابين وسيد الساداة و خاتم الأولياء والأنبياء ؟؟؟ إن كنا نقصد به الأول ! فتلك مصيبة وان كنا نقصد به الثاني !فالمصيبة أعظم ؟ والحر تكفيه الإشارة ! ؟ ! . ذكر بالكردية إن سفرة الله والجليل من بركة إبراهيم الخليل مقبول. حسنا هنا السؤال يطرح نفسه س9: ـ كيف يزيد الطعام بهمة الشيخ عدي ونجله الملك شيخ حسن ليختم بهما الدعاء وهما لم يعاصرا الشيخ آدي بن مسافر كما ذكرنا ؟ .ألا يعني ذلك محاولة إلغاء الشيخ آدي الأول وهو المقصود والأهم والأعظم شانا فيالديانة الأيزيدية ؟؟؟؟ س10 : ـ هل الشيخ عدي الثاني ونجله الشيخ حسن اكبر شأنا وقداسة من الشيخ عدي الأول (ع) او اكبرمن عمه الشيخو بكر اوأيزدينا مير او شيشمس أو بيرهسن ممان او أيزيدا ( الله) او تاوس ملك الحي القيوم او إبراهيم الخليل (ع) او شيت ابن آدم مؤسسالأيزيدية (ع) وهم الأساس والأصل والأعظم شأنا في الديانة الأيزيدية . لما ذا لم ينهي الدعاء بأحد هذه الأسماء المباركة ؟ س 11: ـ كيف ذكر وفي نص واحد الله تارة بالكردية وتارة بالعربية ؟ ربما يرى البعض إن هذا النقد وهذه الأسئلة جارحهو ثقيله نوعا ما لكنها الحقيقة شئنا أم أبينا و إن لم نتحمل هذه الضربة الخفيفة اليوم ونعالجها سوف نتحمل حتما عشرات الضربات الموجعة والقاضية غدا ولن نتمكن من علاجها لأنها سوف تسحق ألسنتنا وتصبح مزمنة ويفوت عليها الأوان !! ولو تتبعنا التاريخ سنرى إن القوالين فقط من كانوا يجولون برمز الطاوس منذ آلاف السنين في كل مناطق تواجدألأيزيديين ويقرءون عليهم دعاء السفرة عدة مرات وفي كل يوم بالكردية وقد كانت آخررحلة لهم لدول جمهورية روسيا في عشرين القرن الماضي ومنهم من ماتوا ودفنوا هناك مثل القوال حسن ذهب وقوال رشو الدومليوغيرهم حتى إن احدهم تزوج وخلف هناك وأهالي بعشيقة وبحزاني لا زالوا يروون هذه الأسطورة لأجيالهم فهل يعقل إنهم كانوا يقرؤون دعاء السفرة هنا بشكل وهناك بشكل آخر وإذا كان أيزيديوا أرمينيا وجورجيا يتكلمون الكردية ألا يتكلم ايزيديوا العراق وسوريا الكردية ! فلم نسمع من القوالين إنه كان لأيزيديي روسيا اوسوريا او تركيا او أي مكان في الأرض دعاء سفرة خاص بمعنى لم يكن الدعاء الجديد موجود قبل أقل من مئة سنة فقط ! فقد مضى أكثر من سبع سنوات وأنا أتابع ومعي السيد فالح حسن مرجي مؤسس مدرسة ملك فخر الدين في بعشيقة هذا الموضوع وبدقة بحيث لم نترك قوالا مسن إلا وسألناه ولم نترك أيزيد يا واحدا زار لالش او كردستان ألا وزرناه و سألناه وناقشناه وأحرجناه وقد كان من بين أولائكالزوار عدد كبير من الشيوخ والكوجكين والفقراء والمثقفين المهتمين بالشأن الأيزيديمثل بيشمام تركيا وفقير على من أرمينيا وعددآخر من سوريا وكثيرين غيرهم وما لفت انتباهنا هو إن جميعهم أجابونا إجابة واحدة معإنهم من دول مختلفة حيث قالوا لنا ( هكذا تعلمنا من آبائنا الذين تعلموا من القوالين الذين كانوا يزورونا كل عام ولا نستطيع تحريف او تغيير كلمة او حرف واحد لأن ذلك خطيئة كبرى بحق الدين والتاريخ مثلما قاللنا القوالين !! ) لا حظ كيف تعلموه من القوالين ! ؟؟؟؟ السؤال هنا . الم ينطلق القوالين من بعشيقة وبحزانى إلى كل مناطق تواجد الأيزيديين ؟ كيف أجابوا نفس الجواب وكل واحد منهم من دولة تختلف لغتها عن غيرها و يبعدون عن بعض آلاف الكيلومترات ؟ . لقد أحرجنا كثيرا احدهم عندما قال وبأنفعال (كيف نقرأ الكثير من النصوص الدينية مثلكم ونقرأ دعاء السفرة بشكل آخر هل يعقل إننا لم نتعلم منهم هذا الدعاء الذي كان يقرا علينا عدة مرات كل يوم بينما تعلمنا السبقات الكردية التي كانت تقرا علينامن قبل القوالين مرة او مرتين خلال زيارتهم لنا . أذا كنا قد غيرنا هذا الدعاء فلماذا لم نغير حرف واحد من باقي النصوص الدينية ؟؟؟؟ اعتقد لا بل أنا متأكد انتم من غير دعاء السفرة الأصلي بدليل إن أيزيديوا سوريا يقرءونه مثلنا وهم أيضا تعلموه من القوالين وسوريا دولة عربية وبعيدة عنا وانتم اقرب منهم إلينا وأكثر أحتكاكا معنا فلماذا لا يقرءونهبالعربية ؟؟ . و إذا كنا قد اصطنعناه في أسوأ احتمال كيف تحول إلى سوريا وانتم في منتصف الطريق ؟ ) حقا انه كلام منطقي ثم أسئلة محرجة تضعك في دائرة مغلقة وأمام حقيقة تاريخية لاشك فيها أبدا وهي نحن من غير دعاء السفرة وقد أكد هذه الحقيقة القوالين المسنين !! يجبأن نقر بذلك وعليه يجب أن يعيده لنا رجال ديننا الأفاضل خاصة القوالين الشباب الذين تقع عليهم هذه المسؤولية أكثر من غيرهم وبمساعدة المثقفين وألا سوف ندخل فيمتاهات في المستقبل القريب ونحن في غنا عنها !! لنرى ماذا ينص دعاء السفرة الأصلي الذي جاء ما بعد الشيخ آدي الأول مباشرة وبقي ساريا عند أيزيديوا العراق إلى الربع الأول من القرن الماضي وقد جاء فيه ( ياخودىَ تو دايمي تو كه ريمي .. تو ل عرشي عه زيمي .. ش عه نزل دا تويي قه ديمي . هه فتي و دو ملله ت بيَ يى ره حميَ .سه ري سه ر به علكييا . كرتييَ حه فسيا . ريويي ريا . كه سيف وكوسيف به لنكاز و هيَسيرا . مه زي بيرا . هوون ماش بن . براتبن . خلات بن . كور و قيزو. ده ولة ت و ئيمان و ئاخرة ت بن .. خه م نه به .. ده منه به .. رزقي حازرا كيَم نه به . سييار بووية به يانه به . شينو شايا كيَم نه به .. دوستو دشمناشه رمين نه به . خاني بيَ ده ري نه به . ميَر سه ري نه به .جييا بيَ كه ري نه به ..ئافا كه لييا وكانيا زها نه فه . . ناني ش خه زينا شيخادي به .. هيَفين ش كانيا سبي به . سفرة بده ستي جه ليل به . بكره ما و كوتنا ئيبراهيم الخليل به . خوديَ قهبول كه ت ) . وترجمتها . ( يا الله أنت الدائم الوجود ، أنت الكريم . أنت صاحب العرش العظيم . أنت قديم منذ الأزل . وأنت ترحم باثنين وسبعين ملله . بالنائمين الواضعين روؤسهم على الوسائد . والمساجين وأبناء السبيل الفقراء والمساكين والأسرى . وترحمبنا يا الله . ندعو و نتمنى من الله لكم الرزق والمعيشة وان تكونوا أصحاب صدقات وحسنات وان يرزقكم بنين وبنات . وان تكونوا أصحاب ثروة وأيمان وآخره صالحة . وان لا غم لكم و لا هم وان لا ينقص رزق الحاضرين. وأن لا تبقوا دون خيل ولا تبقوا مشاة متعبين ولا تبقوا دون افراح وعزاء ( هنا يقصد مشيئة الله ) وان لا تحرجوا وتخجلوا أمام ألأعداء والأصدقاء . وان تبقى منازل كم مفتوحة أبوابها والرجل لا يبقى أعزبا . ولا تخلو جبالكم من قطعان الماشية وان لا تجف مياه ينابيع الجبال . وان يكون خبزكم مباركا منخزينة الرحمن والشيخ آدي وتكون الخميرة والبركة من العين البيضاء . وسفرتكم بإذن الله وبركتها من بركة و حديث إبراهيم الخليل (ع).ليقبل الله خيركم ) . حقا انه دعاء سفرة ايزيدي خالص ونقي كالذهب الطبيعي ذو نكهة كشهد العسل ! لا حض النص الكردي وفي اللهجة الايزيدية النظيفة ثم لا حظ التناسق في الجمل والعفوية في المعاني والكلمات التي كانت تلبي حاجيات وتمنيات الإنسان البسيطة التي تعود إلى آلاف السنين وفي منطقة جغرافية أسمها الجبال والينابيع وعلى رأسها العين البيضاء ! هذا دليل قاطع على إن هذا الدعاء كان يستعمل ما قبل مجيء الشيخ آدي ثم أضاف أجدادنا عليه أسم الشيخ الجليل فيما بعد لأنه كان ذو كرامات لا مثيل لها وذو شان عظيم ثم لاحظ النهاية الجميلة التي تقول (أن يكون خبزكم من خزينة الرحمن) او خزينة الشيخ آدي(هنا يقصد شخ آدي الأول على عكس الدعاء الجديد ) تلك الخزينة المباركة والمقدسة التي كانت موجودة من قبله وضلت من بعده خزينة تجمع فيها الخبز الذي يأتي من النذور ليوزع على الفقراء والمساكين ثم يتمنى أن تكون خميرة ذلك الخبز من ماء العين البيضاء وهو اطهر و أقدس ماء على الإطلاق ثم يدعوا الله بان تكون تلك السفرة وبركتها من حديث إبراهيم الخليل (ع) وأخيرا ليقبل الله خيركم وهو الأكبر من كل شيء وعلى كل شيء قدير ! وإن كانت تعزية يقال بعد هذا الدعاء ( خودى بره حميني ) أيلي رحمه الله . هذا هو دعاء السفرة المقدس الأيزيدي النقي الأصلي الخالي من الشوائب عسى أن يدرك مثففينا ورجال ديننا وتحديدا القوالين منهم هذه الحقيقة الدامغة ويعيدوا أمجاد أجدادهم العظام الذين ذاقوا الويل ثم الويل ليحافظوا على هذا الدين والتراث واللغة والتاريخ وسيسجل التاريخ بكل فخر واعتزاز و بأحرف من ذهب ذلك الإنسان الأيزيدي الشجاع الأصيل الغيورالذي سيقوم بهذا العمل الشريف الديني التاريخي الأخلاقي القومي التراثي الأدبي المثيولوجي المقدس ولا ينتظر اجتماع أعضاء اللجنة الفلانية أو المجلس الفلاني ليصدر القرار الفلاني لأن ذلك لن يحدث أبدا !! . والله من وراء القصد .

ابو خالد
08-07-2012, 18:21
الاستاذ الفاضل بعد التحية والاحترام :
نبارك جهودكم من اجل الايزيدياتي , اما بعد نقول
اننا لانحتاج الى اثبات نسب , وعقيدة , وقومية الشيخ الجليل عدي بن مسافر الشامي , ومن بعده الشيخ عدي بن صخر.. ولاشك في عقيدتهم وانتمائهم الايزيدي ..! .
الشيخ الجليل عدي الاول , كان زاهداً ومتصوفاً في الدين على طريقة اجداده (الايزيدياتي ) .ووضع الخطوط الاولية لترتيب العقيدة الايزيدية ..
اما ما يخص اسألة جنابكم الكريم .. نعم هناك الكثير من الامور الدخيلة على الديانة الايزيدية وخاصة بعد انتهاء دور آل عدي ..!. وهذه تحتاج الى جهود كبيرة لترتيب النظام الديني .
اعتقد لايهم باية لغة ان يؤدي الانسان واجباته تجاه الخالق , فمثلاً الاديان الاخرى يؤدون عباداتهم حسب لغة الام .. ولكن ما تفضلت به من مقارنة بين الدعاء العربي والكردي فالاخيرة ايضاً عربية (ياخودىَ تو دايمي تو كه ريمي .. تو ل عرشي عه زيمي.)فكلمة دائم , وكريم , والعرش العظيم , كلمات عربية ايضاً. نعم لغة الايزيدية هي الكرمانجية ..
نقول قد وهذا شك بان القوالين هم الذين تلو هذه الادعية بالغة العربية , لان لغتهم هي العربية , ولكون رجالات الدين الاغلبية هم من اهل بعشيقة وبحزاني ..وهم يتكلمون العربية .
مع التقدير
ابو خالد في 07. 07. 2012