المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ما يجب أن تعرفه عند شراء اللابتوب



salim
08-20-2012, 13:42
ما يجب أن تعرفه عند شراء اللابتوب

http://moshax.com/classifieds/screens/large544832lk1_2009914231318.jpg



اذا ما كنت تسعى لشراء حاسوب محمول فليس هنالك من شحة في المواقع التي يمكن ان تساعدك في شراء واحد منها. فما عليك سوى طباعة "laptop b" في متصفح غوغل لتحصل على نتائج تتعلق بدليل شراء لابتوب.
ان نتائج البحث سوف تخبرك ان تتابع الامور التالية: سرعة المعالج في اللابتوب ومقدار الذاكرة وماركة ونموذج بطاقة الكرافيكس، لكن القلق حول هذه الامور بالنسبة لبعضنا يعتبر مضيعة للوقت فهنالك القلة فقط من الميزات التي يجب القلق حولها والتي من المحتمل ان لا تظهر في البحث على متصفح غوغل. فاكثر الناس يرغبون في حاسوب محمول يمكنهم من الولوج الى الشبكة ويسمح لهم بمشاهدة بعض الافلام والاجابة عن بعض الايملات والعمل على الوثائق وبرامج باور بوينت بريزينتيشن.
من اجل التأكد من هذه الامور يقدم هذا المقال دليلا يساعدنا في تصور ما الذي يجب الانتباه له وما الذي يمكن اهماله عند شراء لابتوب.
اول الامور التي يجب الانتباه اليها هي الوزن: فكل شيئ يزن اكثر من ستة باوندات يعتبر عبء على كاهل حامله.ان اي واحد من الحواسيب المحمولة سيزن اقل من هذا الوزن بكثير حيث ان الوزن الاعتيادي او السائد هو 2.5 باوند ولذلك ليس هنالك من سبب لاقتناء اي حاسوب محمول اثقل من هذا الوزن.
الامر الاخر الذي يجب القلق حوله والانتباه اليه كثيرا هو حجم الشاشة: ان اصغر شاشات العرض تبلغ ابعادها قرابة 10 انشات اذا ما قيست قطريا. وهذه القياسات صغيرة للغاية لذلك فان خطوتك التالية يجب ان تكون اقتناء لابتوب ذو شاشة تبلغ ابعادها 11.5 انش والتي هي ابعاد جيدة جدا بالنسبة لللابتوب الثاني او الاحتياطي الذي يمكنك اخذه عندما تتنقل من مكان الى اخر او تسافر من منطقة الى اخرى. بالنسبة لاغلب الناس فان الشاشة ذات الثلاثة عشر انش هي الشاشة المرغوبة اكثر حيث انها كبيرة بما يكفي لمتابعتها من قبل اولئك الذي يعانون من ضعف في البصر وكذلك صغيرة بما يكفي لحملها في الحقيبة.
اما اللابتوبات ذوات الخمسة عشر انش فهي حواسيب كبيرة جدا ناهيك عن حواسيب الاي ماكس التي تتمتع بشاشات ذات ابعاد تصل الى سبعة عشر او ثمانية عشر انش مما يجعلها حواسيب ضخمة للغاية فضلا عن انتهاكها لقانون الوزن الذي تحدثنا عنه في الاعلى حيث انها قد تصل في وزنها الى ثمانية باوندات او اكثر.
الامر الثالث هو المعالج الذي ينصح اكثر المواقع بالاهتمام له غير انه ليس امرا مهما بالواقع. فهل ان اللابتوب الذي تبحث عنه يمتلك معالج من الجيل الثاني لانتل كور والمسمى اي 3-2377 ام والذي يعمل عند 1.4 جيجاهيرتز مع 3 ام بي ال 3 كايج؟ ان ذلك امر عظيم ولكن ماذا اذا لم يكن بهذه المواصفات؟ انه يبقى عظيما. فبالنسبة للناس الاعتياديين كل المعالجات جيدة وليس هنالك من حاجة الى الانغماس بالتفاصيل وليس هنالك ايضا من داع لدفع المزيد من النقود مقابل رقاقة اختيارية توفر المزيد من سرعة المعالجة. فبالنسبة للامور التي ترغب للابتوب القيام بها، يعد الحاسوب المحمول جيدا بما يكفي بدون مزايا اضافية للقيام بتلك الامور.
عمر البطارية
وعمر البطارية هو احد الامور التي يجري الدعوة للاهتمام بها عند شراء الحاسوب المحمول. قبل مناقشة هذا الامر لنلقي نظرة على هذه المعلومات حول عمر البطارية في موقع بيست بايس ويب سايت والتي تقول" ان عمر البطارية سوف تختلف اعتمادا على تكوين المنتج ونموذج المنتوج والتطبيقات التي يجري تحميلها في المنتوج واطار ادارة الطاقة في المنتوج وميزات المنتوج الذي يستخدمه المستهلك". وبكلمات اخرى ان فترة حياة البطارية تعني القليل فقط طالما انك تمتلك سلك الشحن الكهربائي معك باستمرار.
والذاكرة هي الاخرى من الامور التي يجب القلق حولها. فالذاكرة وعلى النقيض من المعالج هي من الامور المهمة.
ان اكثر الناس يرغبون بذاكرة رام تبلغ 4 غيغابايت حيث ان اي لابتوب بذاكرة اقل من ذلك سيبدو بطيئا مع تأخيرات مزعجة بين الوقت الذي تضغط فيه على قائمة الاوامر او النقر على احد المفاتيح وبين حدوث الامر المراد حدوثه. واذا ما كان المصنع يحاول التسلل الى ما دون السعر المطروح في السوق وذلك عبر طرحه لنموذج بذاكرة اقل من 4 غيغابايت، يمكنك تحديث الذاكر عبر انفاق بضعة دولارات وهو امر يجب ان تقوم به. اما اذا كنت ترغب بذاكر اكبر من 4 غييغا بايت، فانك لست بحاجة اليها ما لم تكن تعمل كمحرر صوري او فديدوي او اخباري او اذا ما كنت من اولئك الاشخاص الذين يرغبون في فتح اكثر من عشر تطبيقات سوية.
وخاصية الخزن كانت من الامور التي يجب التاكد منها قبل الشراء، لكن مع ارتفاع وتيرة الخدمات التدفقية والحوسبة الغيمية، فان مقدار الخزن في الحاسوب المحمول او اي حاسوب اصبحت اقل اهمية.
فالموسيقى يمكن تدفقها من مواقع مثل سبوتيفاي ورابسودي او غيرها من المواقع. والوثائق وغيرها من الملفات يمكن الحصول عليها ببساطة من غوغل دوكومانتس والصور يمكن تحميلها من مواقع مثلب اي كلاود وسموغموغ او فليكر. والعروض التلفازية والافلام يمكن تدفقها من مواقع نيتفليكس او امازون او هولو.
وحتى اذا ما رغبت في الاحتفاظ بالملفات مخزنة في القرص الصلب لحاسوبك المحمول لكي تكون متوفرة لديك حين لا يكون لك اتصال بالشبكة، فان خدمات او مواقع مثل دروب بوكس وميكروسوفت سكاي درايف يمكن ان تسمح لك باختيار الملفات المحددة والاحتفاظ بها محليا بينما تبقي على نسخ منه في الغيمة. وعندما تقوم باحداث تغييرات على الملفات المتواجدة على حاسوبك فانها سوف تتطابق مع توائمها على الشبكة بحيث لن يكون هناك من قلق حول اي نسخ كنت تعمل عليها.
والفديو يمكن ان يكون شيئ ترغب في رؤيته بينما انت لست متصلا بالشبكة
السؤال المطروح
لذلك فان السؤال المطروح هو كم عدد افلام الفديو التي ترغب في خزنها في حاسوبك؟ كونك ترغب في تحميل بعض الافلام المؤجرة والتي تختفي من حاسوبك حال الانتهاء من متابعتها او مشاهدتها. ان اي حاسوب محمول تفوق قيمته الثلاثمائة دولار يمتلك طاقة خزنية تصل الى 500 غيغا بايت والتي يمكنها خزن قرابة 500 ساعة من التسجيلات الفديوية او حوالي 8300 ساعة من الموسيقى كما ان تطبيق مثل ميكروسوفت اوفيس يتطلب ثلاثة غيغابايت.
اما بالنسبة لبطاقة الكرافيكس فانها بالنسبة للاستخدام المنتظم يمكن ان تقوم اي بطاقة كرافيكس بهذه العملية.
والوايرلس هو احد الامور المهمة ايضا. ان بعض الحواسيب المحمولة تعمل بمنظومة الواي فاي لكن بعضها تحتوي على رقاقات خلوية لكي يتمكن اللابتوب من العمل مع شبكات 3 جي او 4 جي. ان الامر الذي ينصح به هو شراء لابتوب يعمل بنظام واي فاي اواذا ما كنت بحاجة الى وصلة خلوية يمكنك اما ان تربط حاسوبك المحمول مع الهاتف النقال واستخدام اشارته او يمكنك الحصول على نظام ماي فاي وهي اداة منفصلة يمكنها ان تتشارك مع حاسوبك المحمول اشارة المعطيات الخليوية مع ادوات متعددة في نفس الوقت.

مازن شريف
04-13-2016, 14:59
معلومات جيدة
جزاكم الله خيراً