المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : إعادة نشر



سامان جيقي
12-12-2014, 15:11
تم نشر مقال او الرأي الحر و هذا الرأي يعبر عن رائيه الشخصي الخاص و بطلب منه تم نشر المقال مرة أخرى لكن تحت اسمي بعد حذفه من قبل الإدارة لدواعي أمنية حسب ما افتهمت من الصديق مصطفى بركات حيدر الذي نشر تلك المقالة و هنا أكد على الإدارة في بحزاني نت الالتزام بمبدأ الرأي والرأي الآخر و الذي هو معروف عنكم و نحترمه و نحترم قانون النشر الخاصة بكم و لكن أعتقد انه هناك مقالات اقوى من هذه و الذي تتجاوز الحدود أكثر من هذه و لم تحذف كما هذه لذلك و لدعم هذا الرأي الذي اعجبني رغبت بإعادة نشره و اسم صاحب الراي هو مصطفى بركات حيدر و هذا رقمه و لكل من يريد تهديده او انتقاده 015783044286 و اعيد و انشر المقال كمان كان منشور من قبل مصطفى



تحية عطرة بريح النزوح


منذ ايام وانا اتصفح موقعكم .موقع بحزاني واتابع النخبة من كتابنا واعلامينا الذين كانوا ولازالوا يتابعون الشان الايزيدي بالدرجة الاولى ...الامس واليوم تصفحت الموقع مجددا لارى الافكار والتوجهات وما طرأ ع الساحة الايزيدية ....
شخصيا لم اجد ما هو جديد الكلمات ذاتها والاسلوب ذاته والقضية لازالت معلقة وارجح الظن انها ستبقى دون طلاق



اما بعد

استوقفت عند مقالة لسيد.زهير كاظم عبود
وما شد انتباهي انه قد خاطب واقعنا لكن دون ان يلتمس النقاط التي ستساعدنا لنخرج من شرنقتنا ونخلع عنا ثوب الوصاية ونكون مكونا كاملا يطالب بحقوقه كباقي مكونات الشعب العراقي .

عليه نحتاج لأن نتوحد ونتكاثف ونغدو بيد واحدة ونعلن عن انفسنا وهذا لن يستغرق وقتا قصيرا وهنا سنحتاج لسنوات طوال

والاسئلة تكون :

_ نتوحد ونتكاتف
_نهجو المير وحاشيته بكلماتنا المختلفة
_نعدل اعضاء المجلس الروحاني
_نقول للحكومة الكردية خذلتمونا



عليه من نحن -من الايزيديين
كيف نحن وهل نحن راضين ع حالنا
ما نملك وماهي امكانياتنا

والسؤال الاكثر جدلا هو _ انبقى نخاطب الحال دون ان نفكر بعوامل تساعد ع تغيير الحال _خذلنا الجميع والجميع كما انا يعرف لذا لن اعيد الكلمات كما النخبة فقد اخلصوا وذبلت اقلامهم في ذلك




لذا علينا من باب الواجب ان نتطلع لقادم الايام لنتجنب ما وقعنا به في ايامنا هذه



* التشجيع ع الزواج ورفع المهر الذي لا طاقة للشباب بدفعه لاهل الفتاة خاصة اوربا وامريكا " النازحون مابهم يكفيهم "

* رفع حالة الطبقات تحت مسمى واحد
" ايزيديين" والسماح بالتزواج فيما بين جميع الطبقات " النتائج مبهرة بعد 20 سنة "

* من اسر عند داعش وبعد سنوات عرف بانه من السلف الايزيدي وينوي الرجوع سنستقبله بكل حفاوة اذ لا ذنب له فيما مضى _لكن لدينا هنا طاقات شبابية هائلة يرغبون بالعودة لدينهم ولا شك انهم كما نحن تعرضوا في ايامهم لما تعرضنا نحن له .هنا علينا اعطائهم الفرصة بالرجوع لدينهم واخذ المسالة بجدية خاصة من وقف معنا في محنتنا ، مع حفظ التسميات فالجميع كما انا يعرفهم

* اعطاء الفرصة لمن يرغب من الفئة الشبابية بالاندماج مع الغرب " بعدما خذلنا من دولتنا ومن جارنا سنجرب الغرب ونندمج معهم ولا اشك ابدا ان تكون النتائج جيدة جدا مقارنة بما كان عليه حالنا وبما اصبح عليه " النازحين والمفقودين والمخطوفات صورة معبرة لحالنا

* اعطاء الجيل الجديد الفرصة ليثبت نفسه وجدارته في الساحة -بعدما مشينا وراء اجدادنا لم نصبح شعبا ذا قيمة وكان الحال وقتها ليس كما الان _لدينا حاليا شباب مثقف ويشغل مناصب عالية في اوربا وامريكا ولا ننسى الجيل القادم والذي سيتربى ع ايادي الغرب ويدخل معهم المدارس وياكل من زادهم ويتعرف ع شعوبهم ويعمل علاقات حميمية_ هؤلاء لابد ان تعطى لهم الفرصة ليتكلموا عن شعبا كان سالما محبا همه ان ينعم بالامان وامنيته ان يكون محترما



الحديث طويل والنقاط واضحة

فكروا معي _لم يساعدنا احد _ اعني هنا الحكومات وسياسات الدول


تعالوا نخطط للمستقبل ونضع للاجيال القادمة اسسا يقف عليها ويبني ...

محبة واقعية __

Mustafa Nachher