+ الرد على الموضوع
النتائج 1 إلى 4 من 4

الموضوع: بير هادي :كثر الحديث عن فيان

  1. #1
    إداري
    الحالة: bahzani.4 غير متواجد حالياً
    رقم العضوية: 52
    تاريخ التسجيل: May 2010
    علم الدولة: Users Country Flag
    المشاركات: 15,515
    التقييم: 10

    بير هادي :كثر الحديث عن فيان





    كثر الحديث عن فيان
    هل تريد ان تتعرف على المنسحبين التكتيكين وعلى حزب الانسة فيان التي تريدنا ان نصدق انها وحزبها يعملان لصالح الايزيدية وان بامكانها ان توفق بين سياسة حزبها وبين ماهو مصلحة ايزيدي الخيم وسجون داعش... حزبها الذي كان يسيطر على سنجار قبل ان يقوم بسحب كامل منظموته الدفاعية والسياسية تكتيكيا ليتركوا مصير شعب كامل بيد ارهابيي الدولة الاسلامية؟ فلناخذك في جولة الى سنجار قبل التكتيك. لان سنجار بعد التكتيك والابادة هو نتاج سنجار ماقبل التكتيك. لان سنجار الاسود التي تحولت الى رماد ومقبرة ألاف الايزيدين وصرخات مئات الالف الذين حوصروا في الجبل وتركوا ليموتوا, واختطف منها الاف الايزيدية, سببها سنجار الاصفر ما قبل التكتيك.
    لقد قلتها مرار ولازلت مقتنعا الى حد كبير, ان فيان انسانية جيدة بشخصيتها ولكنها سياسية تائهة, لانها ببساطة تريد التوفيق بين متضادين. مند العام 2003 احتل الحزب البارتي شنكال سياسيا وعسكريا, فدخل الحزب البارتي شنكال باجندات وخطط جاهزة بغض النظرعن ما يعتقده الايزيدين ويريدونه, واتت بمنظومة عسكرية و سياسية واستخبارتية من خارج مناطق الايزيدية مع اضافة القليل من الشخصيات الايزيدية عديمي السلطة لكي لأدارة سنجار وبقية المناطق الايزيدية وتطبيق اجندات الحزب الخارجة عن اي منطق ومنفعة ايزيدية كمجتمع ودين وخصوصية. بدء الحزب بتشكيل المراكز الحزبية وتفعيل الدور الاستخباراتي ومتابعة وملاحقة المعارضين والسيطرة على الحياة السياسية وتلوينها الون الاصفر الواحد الاحد وقتل الحياة الفكرية والنشاطات الاجتماعية. وحولت سيطرات الامن التي من المفترض ان تحمي الناس الى ممرات للكشف عن الخارجين عن مسار الحزب, وكان الكل متهما. حتى الشرطة العراقية اصبحت تابعة للحزب وكان شعارهم, " الشرطة في خدمة الحزب وسكين على رقاب المعارضين." و سيطر الحزب على الجيش العراقي بفرض الضباط المنتمين الى الحزب على قيادات الجيش في المناطق الايزيدية والكثير من هؤلاء الضباط اصبح عملهم ملاحقة المعارضين للحزب بدلا من ملاحقة الارهابين. هذا بالاضافة الى انه لم تكن لخطط الحزب البارتي اية نتائج ايجابية مستقبلا على مستقبل الاكراد كأمة و قومية كردية وعلى الدولة الكردية المستقبلية, وانما من العكس كانت تدميرية للشخصية الايزيدية وستودي الى انشقاق بين الكرد والايزيدين وستتسع شعور الفصل بينهم والى صعود شخصيات كردية عسكرية وسياسية متطرفة لا تقبل بالرأي الاخر ولا تحترم حقوق الاخرين واختياراتهم همها المنفعة الشخصية والحزبية على حصاب المصلحة القومية وبناء الأنسان الكردي. وهذا ما حذرنا منه قبل اعوام وقلنا ان هذه التصرفات ستؤدي الى انشقاق الايزيدية عن الكرد اذا لم يتم تدارك الامر وبالمقابل قوبلنا بالتهديد بالسجن من قبل البعثين الجدد والطبالين, وعلى حد قول شاعرنا حجي قيراني قالوا, "هش بن ام دي زماني وا برن" . سياسة الحزب البارتي أدت الى تدني الوعي الايزيدي وتدني المستوى التعليمي وتفشي المدارس الطينة ذات الغرفة الواحدة ومعلمي الكاندي كراش, والى تفشي سياسة التطبيل التي لايزال الكثير يمارسها رغم الابادة, وفلسفة الاطاعة العمياء (للسيدا) مهما كانت اخلاقة وتصرفاته ومستواه الثقافي وتوجهاته. اصبحت سياسة الخنوع والتطبيل هو الطريق الوحيد للصعود الى المراكز السياسية والادارية في سنجار وضربت كل معاير "الشخص المناسب في المكان المناسب" بعرض الحائط. لم يكن المسؤول البارتي مجرد شخص حزبي يقوم بادارة حزبه وانما تحول الى فرعون لذيه من القوات ما يحميه اكثر من القوات التي تحمي رئيس دولة عظمة واصبح يتحكم بكل كبيرة وصغيرة في حياة الناس وعلى الناس ان يحصلوا على بركاته قبل ان يصبحوا حتى موظفي نظافة. هرب الكثير من مثقفي الايزيدية وتقوقع الباقي او عدل مساره وتخلى عن عقله واستبدله بعقل مستورد لكي يتماشى مع سياسة الحزب. في السنين الاخيرة تحولت سنجار الى سجن بالنسبة لمعظم الايزيدين غير قلة قليلة تجد في السجن ملذة وفي الخنوع خشوع وفي الطاعة العمياء حكمة, واصبح الايزيدي غريبا في بيته وجبله ويعيش على الهامش.
    فهذا جزء بسيط من انجازات حزب الانسة فيان التي يتسع لها هذا المقال, وحتى ترشيح الانسة فيان كان نتيجة هذه السياسة وهذا ليس بسر ولايخفى على احد. فهذا هو حزب فيان الذي تريدنا ان نصدق انها تستطيع ان تعمل لصالح الايزيدية وانها حرة التصرف وانه من الممكن ان تتمكن ان تماشي سياسة حزبها جنبا الى جنب مع المصلحة الايزيدية, وانها تستطيع ان تضع يدها في يد بابيري وتكون مخلصة للايزيدية!!! كيف لك ان تسكر مع الذئاب وتدعي انك الراعي؟
    بير هادي
    khanasor@gmail.com

  2. #2
    Member
    الحالة: Amer Heyder Darwish غير متواجد حالياً
    رقم العضوية: 848
    تاريخ التسجيل: Oct 2010
    الأهتمام: human rights
    الاقامة: everywhere
    علم الدولة: Users Country Flag
    المشاركات: 91
    التقييم: 10




    انا متفق معك في كل حرف كتبته في هذا المقال و لو انه قطره من بحر ما حدث من ( الانجازات )في سنجار و حتى الشيخان .

    واهل سنجار ادرى بشعابها

  3. #3
    Junior Member
    الحالة: Amin غير متواجد حالياً
    رقم العضوية: 3627
    تاريخ التسجيل: Jan 2013
    علم الدولة: Users Country Flag
    المشاركات: 21
    التقييم: 10

    لقد أسمعت لو ناديت حيا، ولكن لا حياة لمن تنادي.





    كان بإمكانها كسب ثقتنا وصوتنا، ولكن المصب الذي تشغله السيدة لا يحتاج الى شعبية او أصوات الناخبين، المنصب ثابت وهي تعلم بذلك، الحزب اختارها وليس الناخبين طالما هي تعمل لمصلحة الحزب سيبقى منصبها ثابتا او حتى يمكن تترقى الى مناصب اعلى.

  4. #4
    Junior Member
    الحالة: بيرهادي غير متواجد حالياً
    رقم العضوية: 1777
    تاريخ التسجيل: Jun 2011
    علم الدولة: Users Country Flag
    المشاركات: 15
    التقييم: 10




    شكرا اخ امين شكرا اخ عامر على الاضافات. نعم اخ عامر نحن عشنا المأساة وشاهدنا كيف كان اولئك الجهلة ذو العقلية المتسلطة والعنصرية والهمجية يدمرون سنجار وكيف حذرنا ولكن الجهلة لم ولن يعرفوا حجم جهلهم ونتائج افعال عقلياتهم العفنة وما سنجار اليوم الى نتاج سنجار الأمس.

+ الرد على الموضوع

المواضيع المتشابهه

  1. عباس العزاوي:الحديث بعد المعركة
    بواسطة bahzani4 في المنتدى مقالات
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 01-26-2014, 01:34

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك