" البيت الأيزيدي في النمسا نداء هام ( للمختطفات الايزيديات المتحررات من سجون داعش ) "


منذ تعرض شنكال الى الجينوسايد الذي نفذه التنظيم الهمجي الإسلامي الداعشي الذي قام بشتى أنواع التنكيل والتعذيب والقتل الجماعي واختطاف واغتصاب وسبي النساء الايزيديات .
قمنا كمنظمة رسمية وقانونيةفي النمسا ( البيت الايزيدي في النمسا ) بواجباتنا ومسؤولياتنا الإنسانية والأخلاقية والدينية بالتواصل مع المنظمات الإنسانية الاوربية والعالمية ، عبر المؤتمرات ووسائل الاعلام المرئية والمقروءة وبالنداءات المستمرة عن طريق المقالات ، بهدف إيصال معاناة نساءنا وابناءنا واهلنا للعالم ، لعلنا نتمكن من ايصالهم الى بر الأمان . أي ان ، أي بلد اوربي يقدم لهن الدعم والرعاية اللازمة لانقاذهن وضمان مستقبلهن .
وبهذا ـ انتهت جهودنا بثمرتها المرجوة الا وهي الحصول على موافقة احدى المنظمات الإنسانية التي اجابتنا قبل يومين وأبدت كامل استعدادها وموافقتها للقيام بسحب كل النساء اللواتي كن مختطفات واسيرات في سجون داعش الإرهابي من العراق ، مع اطفالهن ، وأيضا الفتيات اللواتي ليس لهن أطفال وكنّ في قبضة داعش .
نشكر الله على تعاونه معنا ونشكرالمنظمة المعنية لاستعدادها لإنقاذ هؤلاء المغدورات ..
وبهذا نتوجه بندائنا لهؤلاء النسوة والفتيات بارسال جميع ما بحوزتهن من وثائق ومستمسكات وصور وفيديوهات تثبت صحةاقوالهن وارسالها على العناوين التالية لدراستها والتحقق من صحتها بعرضها على المعنيين بالامر :
Email / sundus-vienna12@hotmail.com
Facebook/ sundusAlnajar

مسؤولة الهيئة الإدارية
سندس سالم النجار