الكومبس – وكالات: ذكرت مؤسسة الاتحاد الأوروبي لمراقبة الحدود Frontex أن حوالي 1.2 مليون مهاجر لا يحملون وثائق السفر المطلوبة دخلوا الاتحاد الأوروبي خلال الأشهر العشرة الأولى من العام الحالي أي ما يزيد أربع مرات عن العدد عام 2014 كله.

وأوضحت وكالة الأنباء الفرنسية AFP أن العدد الإجمالي لمثل هؤلاء المهاجرين هو في واقع الأمر أقل من ذلك لأن عدداً كبيراً منهم يجري حصرهم مرتين خاصة من يصلون إلى اليونان ثم يغادرون الاتحاد الأوروبي مرة أخرى بالعبور إلى مقدونيا ثم يعبرون الحدود الخارجية للاتحاد الأوروبي مرة ثانية لدخول دول مثل المجر.


وقالت وكالة فرونتيكس في بيان صحفي أن أكثر من 150 ألف شخص قاموا بالرحلة من تركيا إلى اليونان في شهر تشرين الأول/ أكتوبر مما رفع العدد الإجمالي لمن وصلوا إلى الجزر اليونانية لأكثر من 540 ألف مهاجر في الفترة الممتدة من شهر كانون الثاني/ يناير إلى شهر أكتوبر/ تشرين الأول.

وبلغ عدد المهاجرين الذين عبروا بحراً من ليبيا إلى إيطاليا في شهر تشرين الأول/ أكتوبر حوالي 8500 شخص فقط أي نصف عددهم في نفس الشهر من العام الماضي، وقام بهذه الرحلة نحو 140 ألف حتى الآن هذا العام مقارنةً بنحو 155 ألف في نفس الفترة من العام الماضي.