رسالة إلى الشباب الايزيدي في المهجر
بعد التحية والسلام
اتمنى لكم إقامة سعيدة في بلاد السلام التي اقتصدتموها بهدف الحياة الحرة الكريمة بعيد عن الظلم والإهانة.
احتكموا إلى التسامح أكثروا الاهتمام بالعلم أحسنوا إلى الثقافة التي طالما حلمتم بها والتي وحدها بالعالم تعنيكم .
السلام التسامح العلم والمعرفة
لقد نشانا في بلاد تمتاز بالعنصرية والطائفية وقد كنا دائما وابدأ مثالا للتسامح والتعايش السلمي
لقد مررنا بتجارب كثيرة متعبة ومرعبة في ظلال البلاد العربية والعبودية
لقد كبرنا في قراءة تاريخ وأفكار وعلوم لا تعنينا بشيء سواء أننا كنا دائما وابدأ صفرا إلى الشمال
لقد كبرنا و ترعرعنا في مدارس تهتم بالجاهلية والحجرية أكثر من اهتمامها بالقيم الإنسانية والعلمية التي طالما حلمنا بها
فها اليوم ونحن في بلاد تعبد السلام والعلم والتقدم وها اليوم نحن في حضرة التقدم والازدهار في ظل التسامح الذي بحثنا عنه في جميع الاوقات والازمان
لنكون اهلا لها ونظهر للعالم اجمع أننا أصحاب مبادىء إنسانية وأخلاق عالية
لنظهر لهم ان طلاب العلم والسلام وأننا بناة الإنسان الحضاري المثقف
لنثبت أننا أصحاب مبادىء إنسانية نعبد المساواة ونرفض العبودية .
بالعلم بالعمل بالجهد بالدراسة سنثبت لهم ذلك
تمنياتي لكم بالتوفيق في حياتكم الجديدة في بلاد السلام .
هادي جردو علي