الحكومة الألمانية تتوقع وصول نصف مليون لاجئ هذا العام

ذكر تقرير إعلامي، استنادا لمصادر رسمية، أن الحكومة الألمانية تتوقع وصول ما لا يقل عن نصف مليون لاجئ خلال العام الجاري، فيما حذرت المستشارة ميركل من إغلاق الحدود بين اليونان ومقدونيا أمام تدفق اللاجئين.

تتوقع الحكومة الألمانية أن يصل إلى ألمانيا خلال العام الجاري نحو 500 ألف لاجئ. وذكرت صحيفة "راينيشه بوست" الألمانية الصادرة اليوم (الثلاثاء 16 فبراير/ شباط 2016) استنادا إلى مصادر إدارية حكومية أن رئيس الهيئة الاتحادية للهجرة وشؤون اللاجئين فرانك-يورغن فايزه تلقى من وزير الداخلية الألماني توماس دي ميزير توجيهات بإعداد هيئته لتدفق 500 ألف لاجئ إضافي خلال العام الجاري. يذكر أن نحو مليون لاجئ وصلوا إلى ألمانيا العام الماضي.

من جهتها، حذرت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل دول أوروبا من غلق الحدود بين مقدونيا واليونان لمنع اللاجئين من الوصول إلى دول أخرى داخل الاتحاد الأوروبي. وقالت ميركل في تصريح آخر لصحيفة "شتوتغارتر تسايتونغ" الصادرة اليوم الثلاثاء إن الحدود بين تركيا واليونان هي الحدود الأساسية لدول شينغن مع الدول غير الأعضاء بالاتفاقية.
وأضافت قائلة: "إن إقامة سياج حدودي بكل بساطة في مقدونيا، التي ليست عضوا بالاتحاد الأوروبي دون اعتبار لما يسببه ذلك من مأزق لليونان، سيكون تصرفا غير أوروبي ناهيك عن أنه لن يحل مشاكلنا". وفي الوقت ذاته اعترفت ميركل بأن أثينا لم تف بشكل كاف حتى الآن بتعهداتها بشأن حماية الحدود الخارجية للاتحاد الأوروبي وقالت: "نريد أن نساعد اليونان في تحسين هذه الحماية".
ح.ز/ ش.ع (أ.ف.ب)