37 لاجئاً يخضعون لمراقبة أمن الدولة البلجيكي



ذكرت صحيفة "ده ستاندرد" اليوم الجمعة، أن أمن الدولة البلجيكي، وضع 37 طالب لجوء جدد تحت المراقبة والفحص الأمني الدقيق، على خلفية الاشتباه في علاقتهم المحتملة بداعش.

وقالت الصحيفة، أن أمن الدولة البلجيكي، يقوم بفحص منهجي للاجئين القادمين من العراق وسوريا، وبعض الدول الأخرى، منذ 7 سبتمبر (أيلول) 2015.


وأضافت أنه، تم تمديد هذه المراقبة على كافة طالبي اللجوء في شهر ديسمبر (كانون الأول) الماضي. ومن بين 12 ألف فحص تم إجراؤه، يخضع اليوم 37 لاجئاً لمراقبة أمن الدولة.

ووفقاً لوزير العدل "كوين غينس"، لا يمثل أي واحد من هؤلاء اللاجئين أي تهديد مباشر للأمن البلجيكي.