+ الرد على الموضوع
النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: النرويج تريد ترحيل طالبي اللجوء القادمين من دول آمنة خلال 48 ساعة

  1. #1
    أداري
    الحالة: salim غير متواجد حالياً
    رقم العضوية: 56
    تاريخ التسجيل: May 2010
    علم الدولة: Users Country Flag
    المشاركات: 5,127
    التقييم: 10

    النرويج تريد ترحيل طالبي اللجوء القادمين من دول آمنة خلال 48 ساعة





    النرويج تريد ترحيل طالبي اللجوء القادمين من دول آمنة خلال 48 ساعة





    الكومبس من المنتظر أن يصوت البرلمان النرويجي بالموافقة اليوم الثلاثاء، على مشروع قانون جديد يقضي بإعطاء الشرطة الصلاحية في إحتجاز طالبي اللجوء القادمين من الدول التي توصف بالآمنة، وإحتجازهم لحين النظر في قضاياهم بسرعة.
    ويهدف مقترح القانون الجديد، الى مساعدة السلطات في ترحيل طالبي اللجوء “الذين لا تقوم طلبات لجوءهم على أسس واضحة ومبررة قانونيّا لمنحهم اللجوء” بإعتبار إنهم من دول تعتبر آمنة.


    ونقلت وكالة الأنباء النرويجية NRK عن وزيرة الهجرة والإندماج النرويجية Sylvi Listhaug ، قولها: “نرى أن طالبي اللجوء الذين لا تستند طلباتهم على أسباب رئيسية للجوء، يختفون أثناء التحقيق في قضاياهم. والمقترح الجديد سيمنعهم من الهروب وربما الوقوع في بيئات إجرامية بنهاية المطاف”.
    وإذ ما صوت البرلمان لصالح مشروع القانون اليوم، سيكون بإمكان الشرطة النرويجية إعتقال وإحتجاز طالبي اللجوء لمدة قد تصل الى ثلاثة أيام، وهي الفترة التي سيتم النظر بها بسرعة في قضاياهم.
    ويأتي مشروع القانون ضمن حزمة تعديلات سياسة اللجوء التي أقرتها الحكومة النرويجية المؤلفة من حزبي Høyre و Fremskritt وبدعم من حزبيVenstre والديمقراطي المسيحي في العام 2014.
    لكن مشروع القانون قوبل بإنتقاد حاد من جهات عدة، من بينها إتحاد المحامين النرويجيين الذين حذروا من أن القانون الجديد وفي حال جرى التصويت عليه، سيساعد في تقويض حق اللجوء وإخافة طالبي اللجوء الذين لديهم حق واضح بالحماية من المجىء الى النرويج.
    وكانت النرويج ومنذ العام 2004 قد بدأت بتنفيذ ما يسمى بـإجراء الـ 48 ساعة والذي يهدف الى تسريع النظر في قضايا طالبي اللجوء الذين لديهم فرص ضئيلة في الحصول على حق اللجوء.
    ووفقاً لوكالة الأنباء النرويجية، فأن 537 طالب لجوء جرى النظر والبت في قضاياهم خلال العام 2015 ضمن إجراء ما يطلق عليه بـ 48 ساعة.

  2. #2
    إداري
    الحالة: bahzani.4 غير متواجد حالياً
    رقم العضوية: 52
    تاريخ التسجيل: May 2010
    علم الدولة: Users Country Flag
    المشاركات: 15,515
    التقييم: 10




    دولة اوربية تعلن اجراءات أكثر صرامة في أوروبا ضد اللاجئين


    أعلنت سيولفي ليستيوغ، وزيرة الهجرة والتكامل النرويجية، أن وزارتها تقترح إجراءات ستكون الأكثر صرامة في أوروبا في مجالها.
    ونوهت خلال تقديمها للصحفيين مجموعة التعديلات المقترحة في التشريعات الوطنية الخاصة بالهجرة، بأن حكومة بلادها تعتزم إقرار قوانين جديدة بهدف الحد من تدفق المهاجرين والحفاظ على مستوى معيشة عال للسكان. وأشارت إلى أن المقترحات الجديدة لا تتعارض مع التزامات بلادها الدولية.
    ونوهت الوزيرة بأن تدفق المهاجرين إلى بلادها تراجع بشكل ملحوظ هذه السنة، بعد قرار الحكومة فرض تدابير مراقبة الحدود في منطقة شنغين، ولكن الوضع قد يتغير لاحقا، ويجب على الحكومة أن تكون مستعدة.
    وقالت:" يجب علينا المحافظة على النموذج الحالي للسياسة الاجتماعية في النرويج".
    جدير بالذكر أن قيادة البلاد اضطرت إلى تخفيف بعض بنود مقترحاتها التي قدمتها في ديسمبر/كانون الأول الماضي، لكي تضمن دعم حلفاء الحكومة في البرلمان.
    ومن ضمن اقتراحات الحكومة، فرض قيود على قواعد الحصول على إقامة دائمة في البلاد. فوفقا للقواعد الجديدة، يجب على الراغب في الإقامة بالنرويج قضاء فترة لا تقل عن 5 سنوات(حاليا 3 سنوات)، ويجب أن يجتاز امتحانا في اللغة وفي معرفة ثقافة البلاد وعاداتها وتقاليدها. وتخطط الحكومة لتشديد شروط لم الشمل وخاصة لحاملي صفة لاجئ. وتدعو لتوسيع صلاحياتها وصلاحيات الشرطة خلال التعامل مع اللاجئين.
    وسوف تحصل الهيئات الأمنية على إمكانيات إضافية في مجال جمع وحفظ واستخدام البيانات حول كل من يدخل البلاد لمنع دخول مشتبه بعلاقاتهم بالجماعات المتطرفة والإرهابية. وسيتم تبسيط عملية الإبعاد من البلاد. كما سيصبح بمقدور السلطات النرويجية سحب بطاقة إقامة اللاجئ إذا تحسن الوضع في بلاده.
    المصدر: تاس

+ الرد على الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك