+ الرد على الموضوع
النتائج 1 إلى 1 من 1

الموضوع: عزل ابناء الديانة الأيزيدية عن محيطهم الكوردي لمصلحة من!!!

  1. #1
    Senior Member
    الحالة: ماجد خالد شرو غير متواجد حالياً
    رقم العضوية: 117
    تاريخ التسجيل: May 2010
    علم الدولة: Users Country Flag
    المشاركات: 111
    التقييم: 10

    عزل ابناء الديانة الأيزيدية عن محيطهم الكوردي لمصلحة من!!!






    عزل ابناء الديانة الأيزيدية عن محيطهم الكوردي لمصلحة من!!!


    لقد طفح الكيل وبلغ السيل الزبى ... الف لعنة على الأقدار والظروف التي جعلتنا نحن كأيزيديين بفزاعة بأيادي العابثين يربطون مصير كل الأيزيدياتي بشخصياتهم الغير سليمة أو قد يكونوا مصابين بمرض الأنا (داء العظمة)، لا يشعرون بأخوتهم البقية الباقية في الوطن ولا أحترام للتأريخ وروادها ولا للغة أمهاتهم واجدادهم وخالقهم (خودى) وديانتهم الأرية الكوردية التي تضرب أعماق الأرض وجغرافيته وتربته التي تعودت وتعودوا عليها يربطون أنتمائنا هويتنا القومية بالأحداث اليومية وبقيادات وأحزاب المنطقة، لقد خسرنا وأبتعد عنا العديد من الأصدقاء والمتعاطفين مع قضيتنا العادلة ومعظمهم ينتمون للوسط الكوردي بسبب هكذا تصرفات صبيانية نحن بأمس الحاجة الى أصدقاء أخوة يقفون الى جانبنا في هذه المحنة التي لا يحسدنا عليهأ أحد فلدينا من الأعداء ما يكفينا ويكفي لعشرة أجيال قادمة منا...


    نعم نحن ابناء الديانة الايزيدية أصبحنا بفزاعة بيد هذا الأعلامي أو المراسل وذاك الساذج أو ذلك الذي يطلق على نفسه المفكر وهناك الأخر أفلاطون زمانه الذي لا يسمع ولا يحس ولا يرى الا نفسه الأنانية، وكلهم مجتمعين قد نالوا الشهرة وأي شهرة هذه ليس بسبب ذكائهم وشطارتهم أو جهودهم واعمالهم الجبارة أو اخلاقهم السامية الحميدة أو أفكارهم الخلاقة البنائة في سبيل الايزيدياتي بل هو لسذاجتهم ونقدهم الهدام وبسبهم وشتمهم لرموزنا ومسؤولينا ومؤسساتنا ومقدسات واحزاب وقيادات من نعيش في وسطهم وعبورهم كل الخطوط الحمراء المرسومة، وعدم التزامهم بمعايير وأخلاق الكتابة والنقد وتبادل الأفكار والأراء، ما هكذا تورد الأبل يرعاكم الخالق (خودى) عودوا الى رشدكم كفاكم لهكذا تصرفات صبيانية...


    وطبعا هكذا اساليب لا تخدم ابناء ديانتهم بشيء سوى جلب المزيد من المتاعب لهم ويخلقون الفتن والعداوة والقلاقل والبلابل بين الايزيديين انفسهم ومحيطهم الكوردي ككل ويزيدون على الاحتقان والكراهية الموجودة أصلاً، ويعتبر البعض كل ذلك جسارة وشجاعة وتفاني وأخلاص في سبيل الايزيدياتي، وفي الحقيقة ذلك اقرب الى الجنون واللامبالات بما سيحدث فيما بعد، يقومون بطعن التأريخ والحقائق القومية والجغرافية والمصير المشترك عرضاً وطولا ويغيرون وينقلبون على أرائهم وطروحاتهم ومبادئهم بين ليلة وضحاها...


    وعلينا دائما نحن الغالبية الصامتة من الأيزيديين الركض ورائهم والأ نحن عملاء الأحزاب واشرار وأسفل السافلين، يمزجون ويخلطون ويربطون مصير قوميتنا وديانتنا بأحداثهم ولقائاتهم اليومية، وكمثال لا الحصر اذا ما كانت لدى أحد من هؤلاء السذجة معاملة في الهند ولاقى هناك معاملة حسنة فيأتي ليرغم كل الايزيديين ليحبوا الهنود والعكس صحيح، أو أذا وقعت مشكلة شخصية بين أحد هؤلاء وبين طفل كوردي مسلم اينما كان يأتي ليسب وليشتم كل ما هو كوردي قيادات وأحزاب والارض والتأريخ واللغة وحتى الملابس وطبعاً يفعل كل هذا بأسم الكل الايزيدي ويبداء بتوجيه دفة الأيزيدياتي حسب أهوائه وليحصل ما قد يحصل المهم انه فعل ما يرضي نفسيته الأنانية المريضة...

    يعني بالمختصر المفيد الايزيدياتي وهوية قوميتنا مرتبطة بحضرة جناب ومزاج اليومي لهؤلاء.


    كلما دخلت مع أحد من هؤلاء في سجال ونقاش حول القومية الكوردية للأيزيديين يذكرك بأنسحاب البيشمركة من شنكال أو بموقف ذلك الحزب أو تلك القيادة تجاه الأيزيديين وغيرها من أحداث وأمور، أيها الأخوة هل من العقلانية ربط الهوية القومية للشعوب بالأحداث، وأن كانت هكذا تقاس الأمور فكمثال فأن العرب السنة والشيعة هم في صراع تأريخي مليء بالمذابح والنحر والأبادات مر عليه الاف السنوات وهو مستمر لحد هذا اليوم ولم يتبراء أي طرف منهم من قومية الأخر...


    ومن السخافة المرء يضحك أحياناً كتب أحد الأساتذة وهو من أبرز رواد ودعاة القومية الجديدة للأيزيديين في أحدى المواقع الألكترونية بأن الأيزيديون لا ينتمون الى القومية الكوردية ودليله القوي الذي يؤكد ويؤيد رأيه هو بأن لهجتهم أي الأيزيديين لا تشبه لهجة الكورد المسلمين ولا يتزاوجون فيما بين بعضهم البعض، فمن هذا المنطلق وعلى هذا المنبر اعتمد انا على نفس أدلته واقول بأن لهجة الأيزيديين في ولات شيخ لا تشبه لهجة الأيزيديين في شنكال وهناك لهجات أخرى أيضا بيننا كالهويرية وغيرها، وبالأضافة الى ذلك فنحن الأيزيديون منقسمون الى العديد من الطبقات لا تتزاوج فيما بينها، وعليه فنحن جميعنا لا ننتمي الى بعضنا البعض!!! فهل يعقل أن نعتمد على هكذا معايير، أنه الجنون والأنتحار بعينه...


    نصيحة لكل هؤلاء الذين يحاولون فصل الأيزيديين عن أخوتهم الكورد المسلمين قومياً أقول: ان الحكام العراقيون الشوفينيون وابرزهم حكام البعث حاولوا بالحديد والنار والتهجير والحرق والاعدامات أنتزاع الهوية الكوردية بالقوة عن الايزيدين ولم يفلحوا بذلك بل زاد أصرارهم وايمانهم بكورديتهم...


    فقد تكون اليوم الظروف المأساوية التي نمر بها تساعدكم في زرع ونشر هكذا افكار والترهات بين البسطاء والضحك عليهم واستغلال الدين لجلب عاطفتهم اي الضرب على الوتر الحساس الدين وهي اللعبة والتجارة الأكثر ربحا ورواجا هذه الأيام، ولكنها لن تدوم لأن ما تدعونه وتتبنونه ببساطة اليوم من أفكار وأوهام لا اساس لها أبدا من الصحة وهي وليدة هذه السنوات القليلة والظروف الدامية التي شهدناها، وكل ما يبنى على باطل فأنه يبقى باطلاً ولو شهد له من في الأرض والسماوات من كائنات وألهة، واذا ما راجع كل شخص منكم افكاره وارشيفه لما قبل خمسة سنوات لن تجدوا أي أثر لما تدعونه وتتمسكون به اليوم...


    نحن الأيزيديون حصلت كل الأبادات بحقنا بسبب أنتمائنا الديني وأتحدى الجميع وليتم توجيه الأسئلة للمخطوفات والمخطوفين المحررين أو الهاربين من قبضت داعش هل كانت تلك المنظمة الأرهابية تطبق كل أنواع الظلم والقتل ووالخ..بحقهم بسبب أنتمائهم الديني أم القومي؟ وأنا متأكد سوف يكون جوابهم هو لأجل العقيدة الدينية الأيمان الذي يعتنقونه وليس بسبب قوميتنا الفلانية أو العلانية، وفروا وأستغلوا الجهود لأجل الدفاع عن الأيزيدياتي كدين وعقيدة وايمان لا تسيسوا الدين الايزيدي لطفاً منكم فالسياسة مهما كانت الكل يعلم بأنها مبنية على مصالح وأكاذيب وخداع وما أن دخلت شيئاً الا وافسدته وهذا ما لا نريده لديانتنا، لتكن ديانتنا طاهرة نقية بعيدة عن كل المقايضات السياسية وما يحاك في الدهاليز المظلمة، وفي الأيام القادمة سوف يلحق هذا الموضوع كتابة أخرى أكثر توضيحاً وشمولية عن هذا الموضوع الذي طفى على السطح في الأونة الأخيرة وأصبح الشغل الشاغل للشارع الأيزيدي.

    ماجد خالد شرو / مهتم بالشأن الأيزيدي
    المانيا / 24 / 12 / 2016
    sharo_majed@yahoo.com
    التعديل الأخير تم بواسطة ماجد خالد شرو ; 12-24-2016 الساعة 03:17

+ الرد على الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك