للايزيدية النصر من رب العالمين

سليمان عمر علي
نقول الايزيدية ظلموا كثيرا منذ ازمنة غابرة قديما وحديثا ومستمر ظلمهم لهذه السنين بسبب دعايات فارغة بعيدة عن الحقيقة وحجج واهية وحقد على ديانتهم العريقة والنظيفة ولكون هم اصل الاكراد واصل الاريين همهم العمل باخلاص والفرح بكل ماتعنيه الكلمة وهم مشهورين بالذكاء والقوة والكرم وبالله فقط وحده مؤمنين ولديهم تقة عالية بالنفس وبلباسهم الابيض لباس اهل الجنة متميزين ويتأملون يوم الاخرة بها يكونون فائزين وعندما تتوفر لهم مقومات الحياة ووسائل العيش بالنظافة جدا واضحين وبما يرزقهم الله حتى لو كان رغيف من خبز الشعير مقتنعين يقضون حياتهم فرحانين وايمانهم بالله(خدي) الخالق الاوحد رب الكون ايزدان مزن اول الموحدين وقالها المفكرين والذين تعايشوا معهم ناس طيبين وبنبيهم ابراهيم الخليل وتعاليمه مقتدين وباليوم الاخر والجنة والنار مؤمنين والجنة لهم لانهم اتقياء و يحترمون للرجال والنساء المؤمنين بصفاء النية وكل الانبياء والاولياء والصالحين عندهم محترمين وهم ناس اهل كرامة وشرف وشهامة مسالمين لايؤذون احد مساكين عمليين جديين ينتجون الخيرات بايديهم لكل المواطنين عيشتهم عيشة فلاحين ومزارعين برزق الحلال مقتنعين دعائهم وصلواتهم لله وحده قبلتهم ووجهتهم لاطهر شيء الشمس النور الازلية من الفجر يطلبون الخير والسلام لكل البشرية اجمعين وبالله وحده متمسكين وعليه في كل اعمالهم متوكلين ولمالهم يقولون للسائل لدي من مال الله وبعد ذلك يحسبون الملك والبنين وهل يعقل في هذا الزمان ولاسباب سياسية ودينية واقتصادية واستعمارية يقولون لمن يعبد الله(خدي) انت من الكافرين والايزيدبة معروفين بصدقهم وامانتهم وقدم ديانتهم وكوردية لغتهم وهم احفاد الشمسانيين والميديين ولديهم نقاء الاريين ويعبدون امام الملاء بشكل واضح ليس فيه غموض رب العالمين فيهم صفة النقاء والصفاء والشجاعة والوفاء للوطن احسن المخلصين واول المدافعين ياريت كل الناس مثلهم لهم اخلاق عالية يدافعون عن المظلومين وهم للشرف والدخلاء فدائيين ومثال على ذلك دفاعهم وحماية الارمن عندما حاول ابادتهم الترك القساة المجرمين الظلاميين وهل من منصف وحقاني ومؤمن بالله بصدق ويعترف بحقوق الانسان في هذا الزمان ان يعيد المياه لمجاريها ويجعل الناس بمختلف مكوناتهم متساوين بعضهم لبعض في عيش كريم ونيل حقوق مهضومة لان الله خلق الناس سواسية ابوهم ادم عليه السلام وامهم حواء لها الاحترام وعلى ارض الله الكل ساكنين يعملون لاكثار البشرية ولادامة الارض وتزيينها من كل الاجناس والالوان والقوميات والاديان رزقهم الله بالعقل ليكونوا متحابين ومتعاونيين ينادون بالسلام والامان والاستقرار واخيرا نقول شكرا جزيلا ووفقكم الله ياكتاب واعلاميين مخلصين ولكل مخلص وشريف ووطني وغيور وصاحب شيمة تكلم يصدق وحق ونصر وناصر الايزيديين والشكر لكل من انصف الايزيديين من السياسيين ومسؤولي الاحزاب والاديان من غير ابناء المكون الايزيدي الذين كتبوا ودافعوا عن حقيقة الايزيديين والشكر الجزيل للبرلمانية د افيان دخيل و للقديسة نادية مراد ولكل قدوة من الرجال والنساء كانوا قدوة حسنة فضحواجرائم الدواعش الارهابيين وتلبسهم زيفا بالدين وهم فاسدين فاسقين براء منهم اي دين ودافعوا بكل قوة في كل المحافل الدولية والمحلية و والمجالس والمؤتمرات والكتابة في المواقع الالكترونية والجرائد والمجلات واخيرا للايزيدية النصر والنجاح والمحبة من رب العالمين