وفد من قوة حماية ايزيدخان في وزارة الدفاع الفرنسية

استقبل وكيل وزير الدفاع الفرنسي الجنرال ايريك فدواد في مقر وزارة الدفاع الفرنسي السيد حيدر ششو قائد قوة حماية ايزيدخان بمعية المسؤول الاعلامي سفيان مرزا و ممثل اتحاد الجمعيات الايزيدية في فرنسا قايمس براوي، وذلك بحضور الكولونيل ريجس كولكوبد القائد المسؤول عن القوات الفرنسية في العراق ،
وفي مستهل بداية اللقاء الذي جمعه بالوكيل في مدينة باريس العاصمة يوم الأثنين 09.01.2017 شكر قائد قوة حماية ايزيدخان الحكومة الفرنسية للاعترافها بما حصل للايزيديين باالابادة الجماعية ودعا خلال اللقاء لفرنسا دور افضل للتعاون مع ملف المكونات الموجودة في العراق وخاصة الايزيديين وما حل فيهم من ماسأة وابادة جماعية . وتطرق إلى الوضع في شنكال واصفا إياه بالحساس تزامنا مع معركة تحرير الموصل والتي من المرتقب تحريرها في الفترة القادمة.
ومن جانبه أكد وكيل الوزير عن أهمية مواصلة العمل من أجل تكثيف التنسيق والتشاور بين الجانبين بما يمكنهما من مواجهة التحديات المشتركة القائمة، وفي مقدمتها خطر الإرهاب الذي لا تقف تداعياته عند حدود منطقة الشرق الأوسط، ولكن تمتد لمناطق أخرى.
كما ثمن وكيل وزير دفاع فرنسا التنسيق القائم بين قوة حماية ايزيخان و الفصائل الموجودة في شنكال في مجال محاربة الارهاب ( داعش) ، مؤكدًا حرص فرنسا على مواصلة تعزيز التعاون مع قوة حماية ايزيدخان في المجالين العسكري والأمني لخدمة الاستقرار في المنطقة . من جانب آخر من اللقاء عبر وكيل وزير الدفاع الفرنسي عن حرص حكومته على متابعة أوضاع الاقليات الدينية في نينوى باستراتيجية جديدة في مرحلة ما بعد داعش مشددا على أن زيارة رئيس جمهورية فرنسا الاخيرة الى العراق دعم للحكومة العراقية في هذا الصدد.
قوة حماية ايزيدخان
المركز اﻻعلامي
09.01.2017