عندما ينكر الأمام الكوردي المسلم أصله الزه ره ده شتي.؟


بعد عام 1991م وفي قرية ( باعه درا ميرا ) باعذرة الأمراء والعاصمة الدينية والدنيوية للكورد الأيزيديين وقيام ( البيشمه ركه ) الرئيس مسعود البارزاني المحترم ….........
بأدلاء ونشر كلمته ومقولته الأنسانية والقومية الصادقة بأن................
يان ملله ته ك نينه بنافى كورد.؟
يان ئيزيدى كوردين ره سه نن.؟
أما أن الأيزيديين هم الكورد الأصلاء.؟
أما لاتوجد شعب يسمى الكورد.؟
أدام الله في عمره المديد لنا القدوة والمفخرة الأنسانية والقومية نحن ( الأيزيديين ) وقبل الزه ره ده شتيين وبقية القوميات والعقائد والأديان والطوائف الغير كوردية والغير مسلمة التدين الذين نعيش ومنذ آلاف السنيين جنبآ الى جنب شعبآ يسمى ( الكورد ) ودولتهم كوردستان.؟
ولكن وللأسف الشديد وخيبة الأمل والخوف على مستقبلنا وبين حين وآخر نسمع ونستمع ونقرأء بعض الكلمات والجمل الناكرة الأصول والتهديدات والتحريضات من جانب البعض من الأئمة وخطباء الجوامع ( الكثيرة ) جدآ وأكثر من المطلوب في ( دولة ) أقليم كوردستان العراقي الحالي وأخيرهما وليست آخرهما وحسب ماهو موجود وأدناه …......
http://sotkurdistan.org/index.php/ar...02-01-21-33-08
حيث ينكر هذا الملتحي أصله الشمساني الزه ره ده شتي في منطقة ومحافظة السليمانية وماتسمى بعاصمة الثقافة الكوردية – العربية مع كل الأحترام ل ( 99 % ) وأكثر من شعبها بأستثناء ناكري الأصول ومؤيدي الشر والأرهاب العالمي والداعشي اللعين وحاليآ........................
نعم أيتها المثقفة وأيها المثقف الكوردي في ( دهوكا داسنيا ) وقبل السليمانية وأربيل وعموم كوردستاننا و المسلمون العراقيون الجنسية وعلى المعمورة وأجمع والمحترمون وجميعآ ….....
كونوا على الف ثقة وثقة بأنني ( أنسان ) مؤمن بوجود ( خودا ) الرب والخالق نفسه وبأنواره الأزلية مثل نور الشمس وبقية الكواكب السيارة تلك وهذه وفقط وفي نفس الوقت مؤمن بحق وحرية الأنسان وكل الأنسان في الحياة لكنني ( حر ) القلم وخشن الرد على كل ما هو الخطأ والظلم ومن جانب أية شخص وجهة كانت وستكون مع التأيد والتضامن لكل ماهو الصح ولمصلحة الجميع ووالله هو العالم وفقط...................
أختصارآ للوقت وبسبب طول وقرأة تلك وهذه العناوين والمضامين السابقة والمنسوبة لي وشخصيآ و المتعلقة بهذا الصدد قررت أعادة نشر البعض منهما لحضراتكم وترتيبهما وأدناه ….
http://rojpiran.blogspot.de/search?q...81%D8%A7%D8%B1
مقبرة البيشمه ركه الكفار ومقبرة الداعش الصحابة.؟
كل البكاء والعزاء والأنحناء أتقدم به ونيابة عن عائلتي الصغيرة هذه أمام ( تربة ) ومقبرة كل أنسان وبيشمه ركه وكريلا ومقاتل ومتطوع كوردي وكوردستاني وقبلهم العربي والشيعي والسني وووووووووووووووو ومهما كانت وستكون جغرافيته ولغته ولهجته وقوميته و أفكاره وعقيدته وديانته وطائفته من الذين دافعوا وتصدوا لهذه الشلة والهجمة الوحشية الداعشية على( شنكال ) وأغلبية مدن دولة أقليم كوردستان العراقي الحالي ووصولآ الى ( كوبانى ) وجميع القرى والقصبات الكوردية والكوردستانية البطلة في الجزء المحتل داعشيآ من ( كوردستان ) الكبرى والواقعة الآن في ( الحدود ) و الدولة السورية الحالية وأستشهدوا وسيستشهدون من أجل ( خوه دا ) الله والحق والحقوق الأنسانية والقانونية لهم وليسوا همجيون ولصوص وقتلة ومحتلوا أراضي غيرهم وبأسم ( الله ) أو المجاهدون والصحابة ومجاهدات ( الجنس ) والنكاح وغيره من تلك وهذه التسميات الجاهلية القذرة.؟
بكل أسف شديد ومنذ أن تعلمت ( القرأة ) والكتابة وقبل أكثر من ( 40 ) عامآ من الآن وأطلعت وقرأت وحللت وفسرآ العشرات من الأسفاروالمزامير والسور والآيات الموجودة وفي ( جميع ) الكتب والمجلدات السماوية المدعاة توصلت الى قناعة تامة بأنهما ليست سوى أفكار ورغبات بشرية و شخصية والقبلية وفقط.؟
أكرر مضمون تلك النكتة المضحكة والمبكية السابقة التي كان قد رواها لي ذلك السيد والبيشمه ركه المناضل والمرحوم الآن …........... في قرية وناحية ( باعه درى ) عام 1992م........
حول محاولة ( ملا ) أمام ذلك المسجد الأسلامي في قريته ( …..... ) الجبلية المحترمة أن يتخلى عن أفكاره الجغرافية والقومية الكوردية العريقة وقبلهما عن أصوله وعقيدة أجداده الكرام ولصالح ( المحتل ) لأرضه وعرض جدته ومنذ أكثر من( 1000 ) عام مضت ولحد اليوم وتحت مسمى ( دين ) الحق والعدل والمساواة بين الأنسان والأنسان.؟
فقال وذات يوم من ( العطلة ) الصيفية لدراسته وقادمآ من محافظة ( دهوكا داسنيا ) دهوك المحترمة وحاليآ أن يتمشوا وسيرآ على الأقدام نحو أطراف القرية وتحديدآ نحو وجود ( 2 ) مقبرتين قديمتين كانت ولحد اليوم هناك وتعرفان بمقبرة (الصحابة ) ومقبرة الكفار.؟
قال لي ( الملا ) أنظر يا …..................الى عظمة ( الأسلام ) السياسي وهولاء الصحابة والشهداء الذين جاؤا الى هنا (كوردستان ) ومن الجزيرة العربية.؟
قلت له ( جيد ) سيدي الأمام ولكن فسر لي ولماذا تسمى هذه المقبرة الأخرى بمقبرة الكفار.؟

فقال أنهم الذين رفضوا أستقبالهم أو ( الأسلمة ) والأستسلام وحملوا السلاح ضدهم وقاتلوهم فتم قتلهم بحد ( السيف ) ودفنهم في هذه المقبرة ويستحقون أن يتم تسميتهم بمقبرة الكفار.؟

فلم ولن أتحمل ( الأهانة ) والخداع أكثر فهجمت عليه ومسكت رقبته وطلبت منه أن يكون أكثر صدقآ وجرأة مع نفسه ومعي وقلت من هم ( الكفار ) هولاء وكيف ولماذا وصلوا الى أطراف قريتنا ولماذا وقفوا بوجه هولاء ( الصحابة ) المدعاة.؟

فقال أهدء يا بني فوالله أن هولاء ( الكفار ) المدعاة ليسوا سوى جدي وجدك وجداتنا الذين دافعوا وأستشهدوا عن الشرف والعرض الكوردي والكوردستاني ولكن.؟

نعم أيها القراء الكرام أيها أصحاب الشأن والأختصاص والمحترمون وجميعآ …....

أن الدين والتدين الأعمى للبشر ليس سوى ( أفيون ) الشعوب ومصدر الشر والحقد والكراهية والتفرقة بينهم وليست اليوم أو بسبب هذا الداعش الأحمق هذا ….......

أنما ومنذ أكثر من ( 3400 ) عامآ من الآن عندما قام ( نبي ) اليهود والمرحوم موسى بقتل أخيه الأنسان المصري وطمره في الرمل.؟

أنظر الى الصفحة ( 73 ) من كتابه التوراة وتحت تسمية ( جريمة موسى وهربه ) وقبلها وفي الصفحة ( 5 ) وتحت تسمية تقدمات قايين وهابيل وقتله ولحد اليوم ولحين قدوم ( الفرج ) أو المهدي المنتظر والمزعوم من الغرب.؟

فتهيئوا أيها الكتاب ( الكبار ) ومن جميع القوميات والعقائد والأديان والطوائف العراقية العربية والكوردية والكوردستانية وقبلهم السورية وفي جميع الدول العربية والأسلامية الى ( نبذ ) وأدانة الداعش وكل من روج لهم ماديآ ومعنويآ ووصف مقابرهم الجماعية اليوم بمقابر ( الكفار ) وزنادقة القرن ( 21 ) الميلادي و15 الهجري وقبلهم ( 35 ) العبري.؟

مع الترحم على ( جميع ) الشهداء من العرب وقبل الكورد ووصفهم ب ( صحابة ) الحق والمساواة الذين تصدوا وسيتصدون بوجه هولاء الوحوش والبهائم الداعشية القادمة الينا من ( جزر ) واق واق وأقاصي المعمورة أجمع ….................
فهذا الصباح وبطريقة الصدفة شاهدت وأستمعت الى برنامج لا أعرف أسمه ولكن كان تبثه قناة الفضائية الكوردية ( نوروز ) المحترمة عن الآثار الموجودة الآن في قرية ( شوشى ) الكوردية والتابعة أداريآ الى محافظة ( دهوك ) في أقليم كوردستان العراق وحاول ذلك السيد أو مراسل هذه الفضائية التوصل الى كل ما هو مهم.؟
فشاهدنا وأستمعنا جميعآ الى كلام وكل ما قاله ذلك ( الأمام ) أو سادن ذلك ( المعبد ) العريق هناك عندما قال أن هذا المعبد أو المقبرة تعود الى رجل أو قائد صالح وشجاع أسمه هو ( هوريا ) ويقال بأنه كان قائدآ ( عسكريآ ) في جيوش النبي ( داؤؤد ) ولكنه عندما وصل الى هذه القرية من أجل مقاتلة أهلها ( الكفار ) أستشهد بأيديهم .؟
فسأله ذلك المراسل من ذلك الأمام ( المسلم ) وما هذه الزاوية والمنافذ فقال أنها ( مه هر) أو ( المحراب ) حسب اللغة والمعنى العربية و ( الأسلامية ) أي زاوية عبادة الشمس وأوقاد ( النار ) أو الفتائل والشموع فيها.؟
وقال نحن أهالي هذه القرية ( مسلمون ) الآن و نرفض فكرة ( مه هر) أي نرفض عبادة الشمس وأشعال النار والشموع في المعابد ولكن ويا للغرابة ومدى جهل ذلك الأمام.؟
حيث قال و في بداية الأمر ودون أن يعلم بأنه يناقض نفسه وهو أن هذا المعبد أو المقبرة وزاوية ( مه هر ) قد بنيت على ( ضريح ) ذلك القائد و المدعو ( هوريا ) الذي أستشهد في معركة ضد أصحاب ( مه هر ) وهي تعني الشمس عند الشعب الفارسي وخاصة عند مؤمني الديانة الزه ره ده شتية التي سبقت ظهور ونشر الديانة المسيحية في كوردستان وبأكثر من ( 1600 ) عامآ حسب ما تظهر من بين صفحات كتب التأريخ.؟
فعندما نقرأ مضمون كتاب ( التوراة و ص 374 ) للديانة اليهودية والتي سبقت الزه ره ده شتية أيضآ وبأكثر من ( 500 ) عامآ سنجد فيها العبارة التالية أدناه.....
(
داؤد في خدمة شاول ) أو داود في ميدان المعركة.؟
أي ليست هناك أية أشارة في التوراة تؤكد على قيام ذلك النبي ( العبري ) واليهودي الديانة بأرسال قادة وجنوده الى أرض ( كوردستان ) ومقاتلة أهلها سوى كل ما نراه اليوم وكيف أرض كوردستان محتلة الآن من قبل قادة ( العرب والترك والفرس ) و بعد أكثر من ( 2500 ) عامآ من وفاة ذلك النبي الغير كوردي الأسم والأصل .؟
ولأجل ذلك كنت وسأكون و أنشالله ( ناقدآ ) ورافضآ في قبول ومرور مثل هذه المحاولات الغير مسؤؤلة لا وبل ( الخيانية ) بحق الشعب الكوردي وقوميته وتراثه العريق ناهيك عن توجيه التهمة وتكفير أهلها الكرام حيث سأخصص كافة أوقاتي وبكافة أمكانياتي ( السلمية ) وسأستعمل سلاح الحق وهو ( القلم ) والورقة البيضاء ضد هولاء الأئمة والمتعصبون والمنكرون ومنعهم من أستعمال مثل هذه الجملة المخدوعة ( دينيآ ودنيويآ ) وهي تسمية الغرباء والمحتلون لأرض كوردستان ب ( شهداء ) ولكن الذين تصدوا لهم ( كفارآ ).؟
فأن سؤالي هو وأعتقد أن الأغلبية منكم أيها السيدات والسادة من القراء الكرام ستسألون قبلي من هولاء الأئمة كيف تسمح لكم ضميركم أن تسموا أهالي قريتكم وهم كانوا جدادتكم وأجدادكم رحمهم الله بتسمية ( الكفار ) ولكن تلك المجموعات المهاجمة عليهم وقتلهم وهتك أعراضهم بتسمية ( الشهداء ).؟
لذا وأختصارآ في هذا الموضوع أوجه هذا النداء الى كافة الجهات ذات العلاقة في أقليم كوردستان العراق وخاصة الى /
وزارة الأوقاف والشؤؤن الدينية.؟
السيد خيري بوزاني المدير العام للشؤؤن الدينية للكورد الأيزيديين.؟
مديرية الآثار العامة.؟
كافة القنوات ( المقرؤة والمسموعة والمرئية ) في الأقليم الى دراسة هذا الموضوع وأعادة الحق الى أصحابها الحقيقيين وهي وجود العشرات من ( المعابد ) و الرموز والأختام بأسم الأولياء والصالحون من الكورد ( الأيزيديين ) في هذه القرى العريقة في جبال وسهول كوردستان العراق وحسب ما ستقرأون ( بعضآ ) من أسمائهم أدناه.....
أدناه عنوان ومضمون مقالتي السابقة في هذا الصدد أعلاه.؟
في الليلة الماضية شاهدت بعض اللقطات والمقابلات القصيرة مع بعض الأشخاص من الكورد المسلمون ( حديثآ ) ومن أهالي منطقة ( شه رمه خ ) الواقعة في كوردستان تركيا الحالية وذلك من خلال برنامج خاص بأسم ( توركئ ده رويش ) التي تبثها قناة الفضائية الكوردية ( روژ ت ف ).؟
فقال أحدهم كان في السابق ( الكفار ) يسكنون في هذه المنطقة ولكن الآن في هذه المنطقة تعيش فيها (مسلمون ) و تسمى بمنطقة الشيخ سلطان موس وأضاف لدي ( ختم ) تعود الى قبل أكثر( 1600 ) عامآ من الآن وهي بأسم ( بير خه تيب ) وقال أن أهالي هذه المنطقة يزورونني لأجل ( الشفاء ) من المرض وخاصة علاج ( العقم ) عند النساء وغيرها.؟
فهنا ليس لي تعليق على ما تضمن ذلك البرنامج سوى أن أرسل هذا الخبر الى كافة الجهات ذات العلاقة من الكورد ( الأيزيديين ) وخاصة أحفاد ومؤمني ومريدي ( بير خه تيب ) وبواسطة الفضائية الكوردية ( روژ ت ف ) بأعادة ذلك ( الختم ) المقدس والمهم من أيدي ذلك الشخص الذي يدعي بأنه كان هناك أناس ( كفار ) يعيشون في تلك المنطقة قبل أكثر من ( 1600 ) عامآ مضت.؟
أي قبل ظهور ووصول الديانة ( الأسلامية ) الحالية وبأكثر من ( 170 ) عامآ فيا ترى من هم ذلك القوم الكافر يا أيها السيدات والسادة من القراء الكرام .؟

بير خدر الجيلكي