بنك للتبرع بالأدمغة في الولايات المتحدة






يحتاج العلماء لعينات من الأدمغة حتى نفهم بشكل أفضل كيفية عمل الدماغ لتدارك ومعالجة الأمراض النفسية والعصبية. وقد كانت تلك النقطة الدافع الأساسي لإنشاء أكبر بنك للتبرع بالأدمغة في العالم الذي يحتوي حاليا على أكثر من 3 ألاف دماغ تبرع بهم الناس بعد موتهم. و يخزن كل دماغ في حوض بلاستيكي مجمد أو عائم في مادة الفورمالين . ويجري العلماء تجارب على مرض الزهايمر وانفصام الشخصية و اضطراب ما بعد الصدمة النفسية.