سنجار على أبواب “حرب كردية كردية”





بونت بوست – قال مراسل شبكة “بونت بوست الاعلامية” من داخل منطقة سنجار باقليم كردستان العراق, ان عناصر “البيشمركة السورية” حشدوا مساء اليوم, قواتهم بالقرب من جبال سنجار ومنطقة “سنون”، فيما حفر عناصر حزب العمال الكردستاني خنادق أمام حشود البيشمركة في منطقة خان صور.
و أوضحت المصادر ان لقاءاً جرى بين قوات الحشد الشعبي العراقية و عناصر “العمال الكردستاني” و البيشمركة الكردية في منطقة خان صور, لمنع حدوث أي اشتباك بين الأطراف المتنازعة على منطقة سنجار او “شنكال” كما يسميها الأكراد.


و أكد ناشط اعلامي من منطقة سنجار ان 70 من عناصر البيشمركة الكردية انشقوا مساء اليوم عن كتائبهم لرفضهم مواجهة عناصر حزب العمال الكردستاني و ردع أي اصطدام كردي-كردي. و توجه العناصر المنشقين الى الحدود المحاذية لمنطقة شمال سوريا, فيما أكدت مصادر في حكومة اقليم كردستان العراق انه تم اعتقالهم من قبل القوات الخاصة و سوقهم الى منطقة مجهولة وسط مخاوف على مصيرهم.



حشود لقوات البيشمركة في منطقة خان صور, اليوم الخميس

كما و أشارت المصادر انه لم يتفق الأطراف المجتمعة في منطقة خان صور على أي شيء, و قال قيادات في حزب العمال الكردستاني ان البيشمركة يجب ألا تتجاوز حدودها في منطقة سنجار التي يسيطر عليها عناصر الحزب بعد طرد تنظيم “داعش” منها.


وأضاف مرسلنا ان “منظمات مدنية في سنجار تنظم يوم غد الجمعة, تظاهرة جماهيرية ضد ما يحصل في منطقتهم بين القوات الكردية و نزاعاتها الحزبية”. و قال أحد مواطني قضاء سنجار لمراسلنا مناشدا المسؤولين الأكراد “سنجار ليست منطقة لحل نزاعاتكم السياسية.”