+ الرد على الموضوع
النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: كتاب الفرمان الاخير lمن أعداد حسو هورمي

  1. #1
    Administrator
    الحالة: bahzani غير متواجد حالياً
    رقم العضوية: 1
    تاريخ التسجيل: May 2010
    الاقامة: Germany
    علم الدولة: Users Country Flag
    المشاركات: 9,565
    التقييم: 10

    كتاب الفرمان الاخير lمن أعداد حسو هورمي





    كتاب الفرمان الاخير lمن أعداد حسو هورمي






    البطاقة التعريفية للكتاب

    الاسم : الفرمان الاخير

    العنوان الفرعي: داعش وابادة الايزيديين

    عدد الصفحات : 184 صفحة

    الأعداد :حسو هورمي

    مراجعة وتقديم : سعد سلوم

    المشاركون في الاعداد: مراد سليمان علو، خيري بوزاني،ميسر الاداني , داود مراد الختاري، سعد بابير، سفيان شنكالي،هادي جردو علي.

    الصور: سلام سلو

    الطبعة الأولى:لبنان/العراق / كندا 2016

    إصدارات :مؤسسة مسارات للتنمية الثقافية والاعلامية - بغداد،دار الرافدين - بيروت

    اوبوس - اوناريو

    الفئة المستهدفة : القارئ والمتلقي العربي والناطقين باللغة العربية

    الهدف: محاولة لمخاطبة العقل العربي ووضعه في الصورة الصحيحة لما جرى بحق الايزيدية في سنجار وبعشيقة وبحزاني من قتل وسبي وخطف وتشريد وتغيير الدين عنوة مع تبيان مدى فضاعة جرائم داعش من خلال إعادة نشر قصص حقيقية لناجيات إيزيديات من سبي داعش ،قصص كتبها ونشرها صحفيين وباحثين في وكالات الأنباء العالمية ومنظمات حقوقية دولية وغير مشكوك في صحتها ،أي القصص ايزيدية بأقلام عربية وأوروبية متجردة من الانحياز والعاطفة بل كتبت بمهنية عالية ومصداقية كبيرة .

    تبيان حقيقة الديانة الايزيدية من خلال التعريف بها مع التعرج إلى التسامح في فلسفة الديانة الايزيدية وكيف أن المرجع الديني لعموم الإيزيديين قد أفتى بوجوب استقبال الناجيات من جحيم داعش بكل روح التسامح والتعايش ضمن المجتمع الايزيدي دون اي خطوط وحث الشباب على الزواج منهن .

    تسويق الكتاب:سيشارك الكتاب في معارض دولية عديدة منها (القاهرة، دار البيضاء، ابو ظبي ، النجف ،فرانكفورت ......الخ) كما سيوزع على مصادر القرارات الدولية في الجامعة العربية والأزهر والجامعة العربية والكونغرس الأمريكي والبيت الأبيض، مجلس حقوق الإنسان، المحكمة الجنائية الدولية في لاهاي، والقنصليات والبعثات المعتمدة في العراق والجامعات والمؤسسات الأكاديمية والمنظمات الدولية المعنية بالأمر وبعض الشخصيات المهتمة بالأمر.

    تم اهداء الكتاب الى الاسيرة الايزيدية لدى داعش وجاء كما الاهداء كمايلي:

    إلى التي غادر النوم عينيها ..

    والتي سالت على الخدين دموعها..

    وكاد أن يغلب شكها ..يقينها..

    لولا وعد من حبيبها..

    و إيمان بطاووسها..

    ......السبية الأيزيدية الأسيرة

    توطئة الكتاب كتبها حسو هورمي :

    نال الايزيديين القسط الأكبر من افعال الآبادة على يد تنظيم داعش الارهابي: القتل، والسبي، والخطف، والتشريد، والأسلمة الإجبارية. لذا نود ان يكرس الجهد من خلال هذا العمل لتهيئة الأرضية المناسبة للتحرك والتواصل مع الاخرين؛ من أجل السعي لإنقاذ مايمكن انقاذه من جهة، وفضح جرائم داعش من جهة أخرى.

    في هذا السياق جاء الدافع الأساسي لأعداد هذا الكتاب، لغرض تعريف المجتمع العراقي، والقارئ العربي والناطقين باللغة العربية أينما وجدوا على أفظع جريمة للإبادات الجماعية التي حدثت في القرن الواحد والعشرين، بحق أقلية دينية مسالمة غير تبشيرية.

    تتضمن المشاركات التي يتضمنها الكتاب كما من المعلومات والتحليلات بغية وضع واقع ما حصل لجميع الأقليات الدينية والقومية كالمسيحيين والايزيديين والشبك والتركمان والكاكائيين والصابئة المندائيين على يد الإرهاب، ولا سيما تنظيم داعش المسمى ( دولة الخلافة الإسلامية في العراق والشام ) .

    انطلاقاً من هذا، ارجوان تتم قراءة الكتاب بتجرد تام وموضوعية ومن دون احكام مسبقة، اذ من دون ذلك لا يمكن للقارىء ان يتقبل بعض الحقائق المؤلمةالتي لا غنى عنها من اجل نقد الذات واصلاحها. إن تحزم المرء بنطاق الإنسانية وحب الحياة والسلام، لا يتحقق من دون التجرد من التبعية المذهبيةوالعقائدية، والتجرد امر لازم دوما لإي تقبل للأخر والاعتراف به، ومن ثم فهوشرط لإستيعاب مدى فداحة الجريمة بحق الأيزيدية.

    ارجوان يسهم النص في هذا التقبل، وهذا الاعتراف وبذلك يتحقق غرض هذا الكتاب.

    الكلمة الأخيرة:

    كتب سعد سلوم كلمة على الجلد الأخير يقول فيها :

    تفتقر المكتبة العربية الى ادبيات عن الابادة الجماعية ،لذا اطلقنا اول سلسلة متخصصة (من إبادة الارمن الى إبادة الايزيديين - مائة عام من الابادة الجماعية )،يحتل هذا الكتاب الترتيب الثاني في السلسلة.

    وهو محاولة لأثارة الانتباه الى اخر أبادة فظيعة شهدها العالم، تشكل في التاريخ الأيزيدي حلقة اضافية لتاريخ متصل من الأبادات إذ يؤرخ الايزيديون ل72 إبادة جماعية في ذاكرتهم يطلقون عليهم تسمية الفرمانات ويضيفون الرقم 73 لوصف الإبادة الجماعية على يد تنظيم داعش.

    نطمح الى ان يكون هذا المشروع مناسبة لحراك ثقافي وفكري من اجل فهم كيفية تفجر نوبات التطهير العرقي و القتل الجماعي، وبالتالي نكون قادرين على منع وقوعها في المستقبل. الأمر الذي يتطلب منا مراجعات واصلاحات في طرق تفكيرنا، كما في اصلاح مناهجنا التعليمية.

    وفي هذا السياق، هناك رسالة مهمة في هذه المناسبة توجه الى المجتمع الدولي،او بعبارة ادق دعوة اصلاحية حول تطوير الهياكل والاطر المؤسسية الدولية لمنع الابادة المقبلة. على نحو يتجاوز اخفاقات وفشل القادة الدوليين لوقف الإبادة الجماعية المروعة في البوسنة ورواندا ودارفور وسنجار.

    تجاوز يرتسم في محاولة اصلاح فشل المجتمع الدولي لمنع وقمع ومعاقبة الإبادة الجماعية المعاصرة بتوفير تحليل متعدد المستويات عن تأثير الإبادة الجماعية في بناء النظام العالمي، والعلاقة بين السياسة والأخلاق ودور القوة العسكرية في وقف الإبادة الجماعية، ودعم المجتمع المدني العالمي الناشئ.

    والاهم من ذلك، ان تتحول المناسبة الى فرصة لإطلاق تحالف عالمي " تحالف الضحايا " في مواجهة المصالح الدولية ونخب البزنس الإثنوطائفي عبر العالم، تحالف يقوم على خطوات عملية يمكن للمجتمع الدولي اتخاذها لتحسين رد الفعل على الإبادة الجماعية المقبلة، وأعتقد أن هذا جزء من رسالة هذا الكتاب .

    فهرست الكتاب

    إهداء

    توطئة

    كلمة

    تقديم

    القسم الاول: التعريف بالايزيدية والفرمانات في الذاكرة الايزيدية

    تعريف بالأيزيدية

    الفرمانات في الذاكرة الأيزيدية

    لمحة عن الابادات الجماعية للأيزيدية

    القسم الثاني: الابادة وأثرها على المجتمع الأيزيدي

    غزوة سنجار وراهن الأقلية الأيزيدية في العراق

    آثار الإبادة على الأيزيديين في شنكال

    إحصائية عن مجزرة قرية كوجو

    القسم الثالث: التسامح في الديانة الايزدية

    التسامح الديني بعد اجتياح داعش رؤية أيزيدية

    التسامح في فلسفة الديانة الايزيدية

    احترام الناجيات من أسر داعش في المجتمع الأيزيدي

    تضحية الأخر في سبيل الأيزيديين

    القسم الرابع: قصص سبايا القرن الحادي والعشرين

    الناجيات من جحيم داعش

    شهادات رهيبة من «سوق السبايا » في «داعش »

    في زمن داعش.. «ايزيدية » و «مقاتل ايزيدي » يعيشان أقوى قصص الحب!

    إيزيديات يتخلصن من قبضة داعش في «المهمة الخطرة »

    حكاية بيع النساء في أسواق داعش

    نساء يزيديات يوصفن حالات الإغتصاب المروعة على يد جهاديي الدولة الإسلامية

    إيزيدية تستطيع النجاة بعد معاناة مع الاختطاف والاغتصاب

    احدى الإزيديات المحررات من داعش

    أول ناجية ايزيدية تدلي بشهادتها في جنيف

    فقدت 5 من أفراد أسرتي وبقيت 90 يوماً تحت التعذيب

    القصة الكاملة على لسان الناجين من مجزرة كوجو في سنجا

    اغتصبتهن داعش والآن يحاولن مواجهة المستقبل

    اغتصبت 30 مرة ولم يحن الظهر بعد

    قصص إيزيديات انتحرن.. خوفاً من «استعباد » داعش

    طفل يكشف دروس داعش الخصوصية في الذبح والقتل!

    الأيزيدية ليلى سيدو تروي معجزة نجاتها من براثن «داعش »

    التضحية من اجل الحياة

    خاتمة: اسئلة سنجار

  2. #2
    Administrator
    الحالة: حاجي علو غير متواجد حالياً
    رقم العضوية: 1526
    تاريخ التسجيل: Apr 2011
    علم الدولة: Users Country Flag
    المشاركات: 586
    التقييم: 10

    hasan_shekani@hotmail.de





    مساكين ! ! ! وكأن القرآن مكتوبٌ بالسنسكريتية ، ولهذا فالمكتبة العربية بحاجة إلى من يُعرفها أدبيات الإبادة ، والقارئ العربي لم لم يسمع بكلمة الجهاد طوال حياته

+ الرد على الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك