+ الرد على الموضوع
النتائج 1 إلى 1 من 1

الموضوع: سفيان شنكالي : قصيدة / سبايا العيد

  1. #1
    اداري
    الحالة: bahzani4 متواجد حالياً
    رقم العضوية: 3
    تاريخ التسجيل: May 2010
    علم الدولة: Users Country Flag
    المشاركات: 22,140
    التقييم: 10

    سفيان شنكالي : قصيدة / سبايا العيد






    قصيدة مهداة لشقيقاتنا المختطفات بمناسبة العيد الثالث لرأس السنة الأيزيدية وهن في أسر دولة الضلال /

    قصيدة / سبايا العيد


    لدى السبيةُ دمعةً
    بحجم العيد
    ورغبة جامحة
    في اشعال سراج المعبد
    لإضاءة القلوب الغافلة.

    سألنَ ميثرا - شيخُ الشمس
    ورب الضياء
    قلنَ :
    لقد أنهكَ الإنتظارُ
    أفئدة تنبضُ بذل
    عفى عن ذكرها
    المتفعيون عنها.

    معزُّ أحبتهُ في أياد الربيع
    "تاو أيس" إله الحب، وإله السبايا
    تخلّد مع الإنكسار أبناءه
    ما أجمله الخلود مظلوماً
    لا النسان ظالما ...

    "أيزي" إله النساء والنصفُ الآخر
    يبكي مع المغتصبات
    عالتهُ تشوهات ذكورية شابت أتباعه!

    ما يخِفُّ حزنهن
    سبايا العيد
    بقاء الحزن كمخطوط سومري
    في ذاكرة الزمن
    فما كان للبطش بقاء
    كالحزن والعودة ...

    ألوان ربيعية سومرية لالشية آرية داسنية
    تمثّل "كينونة أيزي" فقط لا غير ..
    وبيض سوف يطبق تمثيلية "الخليقة العلمية"
    علمٌ وسبايا
    على هامش الحياة في مشرقٍ
    غدا محتلٌ يبشَّرُ بأوهام الظلام.

    أين أنت يا ميثرا ؟
    ينتظرُنا الكأسَ
    لنشرب نُخبَ السبايا
    أمهاتنا بناتكَ ؟
    هلّا زرتَ نعوشَ نومَهن
    في دولة الآله المغتصِبْ
    دمكَ في عروقهن يتزلزل
    ينتظرن معايدة شمسانية
    وبيض ملوّن ؟.

    سفيان شنكالي
    التعديل الأخير تم بواسطة bahzani4 ; 04-19-2017 الساعة 18:24

+ الرد على الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك