أمنية لن تتحقق.. ماذا لو اني خلقت في القرن التاسع عشر .. كنت سأعيش حيات جميلة .. بين المراعي والغابات ومياه الجداول والانهار.. متمتعة بمناظر السماء وضياء النجوم واغوص بعيدا في افق فضائها الرحب.. اغوص في بحر احلامي وخيالي اتأمل انجازات شعوب وما يتم اكتشافه وصناعته وابداعه في مختلف المجالات.. في ذلك العصر الذي ما زال يدهش مخيلتي ... انه عصر شكسبير ... وزمن الادباء والكتاب والشعراء .. عصر رائع و جميل ... كم اتمنى لو خلقت وولدت في تلك الايام من القرن للتاسع عشر .. اما اليوم وأنا في القرن الواحد والعشرون ... حيث تنتشر الحروب وتتفشى كالوباء .. وبات الارهاب كالخلايا ..

عزف الحياة حياتنا معزوفة موسيقية .... نحن كالموسيقى .... نبدأ حياتنا بمعزوفات هادئة ... لانعرف شيئاً عنها ...... ويوم بعد يوم يزداد ايقاعها الموسيقي حركة وتأثيراً.. مع موجات اللحن التي ترتفع وتنخفض وننفعل معها متجاوزين حالة اليأس والبؤس ... ورغم تعثرنا ... وتكرار سقوطنا .. نتعلم النهوض ونصر على الوقوف من جديد... لنواصل التحدي ونتمسك بحريتنا وقرارنا لبناء مستقبل افضل بارادة اقوى من السابق .... نتناغم مع الموسيقى .... نعزف الالحان الحزينة ... ونبدع المعزوفات السعيدة .... ونختم افراحنا بمعزوفة هادئة تماماً مثل بدايتها .. هكذا هي الحياة افراح واحزان متشابكة... لن يتبق .

علي كنجي