الولايات المتحدة تسقط صاروخا بالستيا لكوريا الشمالية





أعلن التلفزيون الأمريكي عن تجربة ناجحة لشبكة الدفاع الصاروخي.
وأوضحت وكالة الدفاع الصاروخي الأمريكية ” أن صاروخاً اعتراضياً من طراز “إس إم 6” أطلقته مدمرة “جون باول جونس” إحدى سفن الأسطول الأمريكي، اعترض صاروخاً بالستياً متوسط المدى عند شواطئ جزر هاواي.
وكانت كوريا الشعبية الديمقراطية أطلقت في وقت سابق من الأسبوع الجاي صاروخاً بالستياً جديداً ، وطار ذلك الصاروخ فوق إحدى الجزر اليابانية قاطعا مسافة تقارب 2700 كيلومتر قبل أن يسقط في مياه المحيط الهادئ.
ووصف الرئيس الكوري كيم جون أون، ذلك الإطلاق الصاروخي بأنه مقدمة هامة لضرب القاعدة العسكرية الأمريكية في جزيرة غوام”.