الاتحاد العام للجمعيات الايزيدية في السويد : المشاركة مع اخواننا الصابئة في المهرجان الثقافي .

بدعوة كريمة من اخواننا و اخواتنا في سكرتارية اتحاد جمعيات الصابئة المنداءيين في المهجر حضر وفد من اتحاد الجمعيات الايزيدية في السويد يوم المهرجان الثقافي المنداءي الاول تحت عنوان ( ثقافة المنداءيين امتداد لثقافة وادي الرافدين . ثقافتنا المنداءية ، رافد من روافد الثقافة الانسانية ) في مدينة لوند في جنوب السويد مقاطعة سكونى في يومي ٢٩ و ٣٠ أيلول ٢٠١٧ وكان الحضور جيد جدا حيث تجاوز لأكثر من ٣٠٠ شخص .

تم تقديم كلمة شكر باسم الايزيدياتي و الاتحاد العام للجمعيات الايزيدية في عموم دولة السويد على دعوة المشاركة و بالمقابل شكر الإخوة المنداءيين على مشاركتنا و حضورنا و إلقاء كلمتنا حيث شعرنا بالفعل بمدى الاهتمام و الاحترام الكبير الذي تلقينا من لدن الإخوة و الأخوات المسؤولين على إدارة المهرجان ، كان هناك العديد من الجهات و الشخصيات من مكونات اخرى وجهت لهم الدعوة و حضروا في المهرجان و قدموا شعر شعبي و كلمات و ذكروا في كل كلمة لهم و كل شعر أسم الايزيدياتي و الايزيديين و طالبوا بضرورة تقديم الجناة المجرمين من الدواعش و تحرير كافة المختطفات و المختطفين في سجون دويلتهم الإرهابية و اعادة تعمير كافة مناطقهم و ذكروا بما اصاب للايزيديين من ويلات جراء ذلك الهجوم الإرهابي على كافة مناطقهم في العراق 3/8/2014 .

كان حزننا و المنا كبير بما حصل لنا كايزيديين حيث كررها و ذكرها الإخوة المشاركين في تلك المهرجان و بما سمعنا منهم من خلال كلماتهم و أشعارهم التي ألقيت و شعورهم الاخوي و في نفس الوقت شعرنا بان لا يزال هناك الكثير و الكثير من الناس من مختلف الأديان يشعرون بالمرارة التي مررنا بها نحن الايزيديين ، أدمعت عيوننا حزنا بتلك المرارة حيث امتزجت مع دموع فرحنا و شعرنا بأننا لسنا الوحيدون في العالم بل هناك اخوة لنا في الانسانية يستطيعون الدفاع عن الايزيدياتي في كل المحافل .

شكر و تقدير و احترام لكل لاخوة الذين ذكروا اسم الايزيدياتي و نكرر شكرنا و تقديرنا لكافة الإخوة و الأخوات في اتحاد جمعيات المنداءيين في المهجر على دعوتهم الموجه إلينا .

إعلام /---
الاتحاد العام للجمعيات الايزيدية في السويد