+ الرد على الموضوع
النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: وفاة رئيس جمهورية العراق السابق جلال طالباني

  1. #1
    اداري
    الحالة: bahzani4 متواجد حالياً
    رقم العضوية: 3
    تاريخ التسجيل: May 2010
    علم الدولة: Users Country Flag
    المشاركات: 24,319
    التقييم: 10

    وفاة رئيس جمهورية العراق السابق جلال طالباني






    وفاة رئيس جمهورية العراق السابق جلال طالباني




    توفي مام جلال الرئيس العراقي السابق والامين العام للاتحاد الوطني الكوردستاني اليوم الثلاثاء 3/10/2017 في المانيا، عن عمر ناهز الـ84 عاماً بعد صراع طويل مع المرض.

    وتوفي الرئيس مام جلال في احدى مستشفيات العاصمة الالمانية برلين بعد صراع طويل مع المرض.

    جلال حسام الدين نور الله نوري طالباني من مواليد (12 نوفمبر 1933 -) هو الرئيس السابع لجمهورية العراق، في حين يعد الرئيس الثاني للعراق بعد تحرير العراق عام 2003 وتم اختياره كرئيس الحكومة العراقية الانتقالية في 6 أبريل من سنة 2005، على أعقاب نتائج الانتخابات العراقية في 30 كانون الثاني 2005م، حيث اختير لهذا المنصب من قبل الجمعية الوطنية الانتقالية العراقية.

    وتم قبول ترشيحه لمنصب رئيس الجمهورية لمدة 4 سنوات في 22 أبريل 2006، بعد 4 أشهر من المحادثات بين الجوانب الحائزة على أغلبية الأصوات في عملية الاقتراع الثالثة في سلسلة الانتخابات العراقية.


    الرئيس مام جلال يعد واحداً من أبرز الشخصيات الكوردية في التاريخ العراقي المعاصر.


    أسس الاتحاد الوطني الكوردستاني في سوريا سنة 1975م، وبدأ حركته المسلحة سنة 1976م، ودخل في مفاوضات مع الحكومة العراقية سنة 1984م، لإقرار قانون الحكم الذاتي غير أن ضغوط الحكومة التركية حالت دون تطبيق الاتفاق ووصل الأمر بتركيا إلى تهديد الحكومة العراقية بقطع أنبوب النفط العراقي الذي يمر بأراضيها ويصدر عبر ميناء جيهان التركي على البحر الأبيض المتوسط إذا وافق العراق على مطالب الكورد خوفاً من إثارة الحقوق المكبوتة للكورد في شمالي كوردستان وبعدها استأنف القتال مرة أخرى وقامت خلالها القوات العراقية باستخدام الأسلحة الكيماوية على نطاق واسع ضد المدنيين وكان أوضح مثال عليها مدينة حلبجة؟ وبعد حرب الخليج الثانية (حرب تحرير الكويت) استطاع الكورد من أن يحكموا أنفسهم بعد انتفاضة سنة 1991م.

    ولد الرئيس مام جلال (وهو ابن الشيخ حسام الدين الطالباني شيخ الطريقة القادرية بمحافظة كركوك في قرية كلكان التابعة لقضاء كويه قرب بحيرة دوكان. انضم إلى الحزب الديمقراطي الكوردستاني بزعامة الملا مصطفى بارزاني سنة 1947م، وعندما كان عمره 14 عاما، وبدأ مسيرته السياسية في بداية الخمسينات كعضو مؤسس لاتحاد الطلبة في كوردستان داخل الحزب الديمقراطي الكوردستاني، وترقى في صفوف الحزب بسرعة حيث اختير عضوا في اللجنة المركزية للحزب في سنة 1951م، أي بعد 4 سنوات فقط من انضمامه إلى الحزب وكان عمره آنذاك 18 عاما.

    أدخل إلى مدينة الحسين الطبية في الأردن في 25 فبراير2007 بعد وعكة صحية أصابته وقد غادر لتلقي العلاج في مستشفى مايوكلينك في الولايات المتحدة الأمريكية. انتخب في بداية تموز 2008 نائبا لرئيس منظمة سوسيال انترناشينال. في يوم 11/11/2010 تم اعادة أنتخابة من قبل مجلس النواب العراقي كرئيس لجمهورية العراق لولاية ثانية مدتها أربع سنوات.

    PUKmedia
    التعديل الأخير تم بواسطة bahzani4 ; 10-03-2017 الساعة 15:27

  2. #2
    أداري
    الحالة: bahzani-3 غير متواجد حالياً
    رقم العضوية: 6456
    تاريخ التسجيل: Aug 2016
    علم الدولة: Users Country Flag
    المشاركات: 4,046
    التقييم: 10

    الرئيس جلال الطالباني في ذمة الخلود





    الرئيس جلال الطالباني في ذمة الخلود

    تنعى الجمعية العراقية لحقوق الانسان في الولايات المتحدة الامريكية رئيس جمهورية العراق الاسبق والامين العام لحزب الاتحاد الوطني الكوردستاني جلال الطالباني الذي وافته المنية اليوم في المانيا عن عمر ناهز (84) عام اثر مرض عضال.

    وكان الفقيد راية خفاقة من رايات حركة التحرر ، ومناضلاً من طراز فريد على الساحة الكوردسانية والعراقية ، وله إسهامات مهمة ومحطات بارزة ريادية في العمل السياسي ، وقدم الكثير من اجل العدالة والمساواة وحقوق المستضعفين.

    في الوقت الذي نعرب عن عميق تعازينا وصادق مؤاساتنا بهذا المصاب الجلل سائلين الباري تعالى ان يتغمد فقيدنا بواسع رحمته ويسكنة فسيح جناته ويلهم عائلته الكريمة ورفاقه واصدقائه وجميع محبيه جميل الصبر والسلوان وحسن العزاء.
    وإنا لله وإنا إليه راجعون
    الجمعية العراقية لحقوق الانسان
    في الولايات المتحدة الامريكية

    3 / تشرين الاول / 2017

  3. #3
    أداري
    الحالة: bahzani-3 غير متواجد حالياً
    رقم العضوية: 6456
    تاريخ التسجيل: Aug 2016
    علم الدولة: Users Country Flag
    المشاركات: 4,046
    التقييم: 10




    مام جلال شخصية تاريخية في مرحلة معقدة


    بقلم الكاتب // سينان أيو

    باغت الموت اللوغاريتم الكردي مام جلال بعد صراع طويل مع المرض فقد نال من هذا الزعيم هذا اليوم وهو الذي لم يهاب الموت يوماً بل كان يسعى إليه بحثاً عن حقوق الشعب الكردي في قمم الجبال وأروقة السياسة .
    هذه الدنيا الفانية تلهينا بالأمور التافهة , لتأخذ الدرر من بين عيونناوتسرقُ من حياتنا شخصيات عظيمة بلمح البصر , نكاد لم ندرك خسارتهم إلا بعد الوفاة , وبالتالي نحن أيضاً إلى فناء لا محال هذه سنة خالق البشر .
    للموت رائحة النهاية , للحزن رائحة الندم , للدمع رائحة الذنب , للبكاء رائحة المغفرة , لا نشمها الا بعد وقوع الواقعة , والخبر يصبح كارثة , وبعد زمن ندرك حجم الفاجعة , عندما نتذكر الراحل وعزته , قوته وهيبته , وقاره وعظمته , نتذكر الأبوة الحانية والعطف الحليم , على قلبنا تنزل الحسرة والندم , لكل تقصير أو جفا , بحركة أو فعل بدر ولكن الموت كان الأسرع , وهو خاتمة كل حي .
    فإننا ننعي أنفسنا وكل الكرد فنقول : أيها المصاب الكسير .. أيها المهموم الحزين .. أيها المبتلى .... فإن الله قريبٌ منك .. يعلم مصابك وبلواك .. ويسمع دعاءك ونجواك .. فأرسل له الشكوى .. وابعث إليه الدعوى .. ثم زينها بمداد الدمع .. وأبرقها عبر بريد الانكسار .. وانتظر الفرج .. فإن رحمة الله قريبٌ من المظلومين .. وفرجه ليس ببعيد عن الصادقين .
    الله يرحم مام جلال كان الرجل الفاضل الصالح صاحب القلب الكبير الطاهر كنقاء الثلج والواضح كبياضها لا يحب الخصام بين الكرد يحب الخير للجميع ودود ينصح بدون تجريح عاشق للسلم الأهلي حتى سمي ( بالأطفائية ) كان المرحوم دائم الابتسامة لا تفارقه منطقه الجميل وصاحب النكته السياسية التي تعبر عن رأيه.. مبدأه واضح وقراره حاسم والصدقة ( مقدسة ) الأخ الذي لم تلده أمك.. كاتم الغيض.. حافظ السر.. وعقيدته راسخة .
    ببالغ الحزن والآسى تلقينا نبأ وفاة المغفور له بأذن الله

    (( مام جلال الطالباني)) رحمه اللهوأكرم مثواه واسكنه فسيح جناته

    " تعازينا الحارة والصادقة للسيدة " هيرو إبراهيم أحمد "

    " تعازينا الحارة والصادقة إلى " الإتحاد الوطني الكردستاني "

    " تعازينا إلى عائلة القيد وقبيلته في الوطن , والمهجر "

    " تعازينا إلى الشعب الكردي عامة في أجزاه الأربعة "
    أننا بروح مؤمنة بقضاء الله وقدره نتضرع إلى الباري عز وجل أنيتغمد روح الفقيد برحمته الواسعة , وأن يلهمكم الصبر والسلوان ..
    إنا لله وإنا إليه راجعون


+ الرد على الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك