متخصصون وباحثون امريكيون: استقلال كوردستان أصبح امرا واقعا ولابد من تقبله


شفق نيوز/ أقيمت في واشنطن عاصمة الولايات المتحدة الامريكية اليوم الخميس ندوة تحت شعار عراق ما بعد الاستفتاء".
وادار الندوة مجموعة من الباحثين والمتخصصين بشؤون الشرق الأوسط اذ اشروا تراجع دور أمريكا وفعاليتها على الساحة في العراق.
واكد الباحثون ان أمريكا تستطيع ان تكون فاعلة بين أربيل وبغداد وتهيئ لهم الأجواء الملائمة للجلوس على طاولة الحوار بعد ازمة الاستفتاء.
واستطرد الباحثون ان أمريكا لم تعمل على المجال السياسي في العراق بالسنوات الأخيرة، وافسحت المجال امام ايران لكي تكون اللاعب الرئيس في هذا البلد.
وأضاف الباحثون ان الكرة الان في العراق أصبحت في ملعب أمريكا، ويمكنها ان تؤدي ما يستوجب منها على الرغم من ان الكملة الأولى لم تعد لها كما في السابق.
وتابع الباحثون بالقول ان الاستفتاء في إقليم كوردستان لإنشاء دولة مستقلة اصبح امرا واقعا وعلى الجميع تقبله.