حملة " كلنا يداً بيد " الشبابي الطوعي تنظف معبد لالش
ليس بالغريب على الشاب الايزيدي الغيور ان يعمل طوعاً لتنظيف اقدس مكان لدى الايزيدية جمعاء ؛ للعام الثاني على التوالي تتطوع هذه المجموعة من الشباب الايزيديين الغيورين في حملة " كلنا يدأ بيد " ليكن معبدنا بالنظافة اجمل وابهى ؛ ما اجمل النظافة وما اعظمها عندما تكون في قلوبنا ؛تقوم هذه المجموعة الشبابية الطوعية بالتنسيق والتعاون التام مع خلمتكارية المعبد بتنظيف النفايات من مزار معبد لالش النوراني في ايام الجماعية التي خلفته وتخلفه الآلآف من الحجاجين والذين يزورون المعبد للحج والعبادة والدعوات ؛ وخاصة وان الزوار بعد الكارثة التي لحقت بالايزيديين على ايادي مجرمي العصر " داعش " في 3/8/2014 في تزايد وخاصة وان الزوار يتضرعون الى الباري عز وجل بفك قيد الاسرى من قبضة داعش وان يحل الامن والاستقرار والسلام الارض قاطبة ؛ نعم انهم ينظفون المكان الاقدس في الارض وخميرة الارض ؛ بهمة شبابنا وعملهم الطوعي وعمل الخلمتكارية يكون معبدنا الاجمل والابهى والانظف .. عيد الجماعية عيد الخير على الانسانية.
خدر ديرو الخانصوري / بحزاني نت