مؤتمر رابطة الأكاديميين الإيزيديين الدولي العلمي الثالث حول الإيزيدية: ( الإيزيديون في القرن الحادي والعشرين:

بين حرية المعتقد فيا لمهجر والإبادة الجماعية في الشرقا لأوسط )


العنوان:
Ort: Neues Rathaus Bielefeld (Niederwall 23)

التاريخ:
04.-05.11.2017




أولا: مقدمة:

تعرض الإيزيديون إلى حملة إبادة شاملة منذ هجوم تنظيم "داعش" الإرهابي على معقلهم في قضاء شنكال في الثالث من شهر آب عام 2014. منذ حملة الإبادة، والتي ما تزال مستمرة في بعض أوجهها، يعيش الإيزيديون حالة من الشتات والضياع، ويتهددهم، كمجموعة بشرية متميزية، الفناء والإندثار. وبحسب الأرقام الرسمية الصادرة من الأمم المتحدة فإن ما بين 400 إلى 450 ألف إيزيدي قد فروا من شنكال جراء حملة الإبادة التي شنها إرهابيو "داعش"، بينما سٌجل عدد من قتلهم التنظيم الإرهابي ليصل إلى حوالي 5000 شخص، بينما جٌرح الآلاف، في الحين الذي ما تزال 3200 فتاة وإمراءة في الأسر، بعد أن تم إختطافهم و"سبيهم"، حيث تعرضوا إلى جرائم الإغتصاب والمعاملة الوحشية وغير ذلك من جرائم إنتهاك آدمية الإنسان. وقد تمكن بضعة آلاف من الإيزيديين من الهروب من منطقة الحرب والوصول إلى ألمانيا، في الحين الذي لا يزال فيه حوالي 300 ألف إنسان يعانون ظروف الحياة القاسية والمعاناة والحرمان في مخيمات اللجوء، حيث النقص في كل أساسيات الحياة. وعودة الإيزيديين إلى مناطقهم صعبة الآن بسبب العمليات الحربية والمعارك والمواجهات التي تشهدها تلك المناطق وعموم المحيط الجغرافي القريب. هذا فضلا عن الأوضاع السياسية الهشة وغير المستقرة. وكذلك الحال مع الأقلية المسيحية في العراق، فقد تعرضت هي الأخرى إلى ظلم "داعش"، حيث أجبرت على ترك مناطقها والفرار منها بشكل جماعي. إن الوجود التاريخي للمسيحيين في العراق مهدد وهو يمر بمرحلة فاصلة الآن.
مؤتمر رابطة الأكاديميين الإيزيديين سيتعرض في دورته الثالثة إلى آثار وتداعيات حملة الإبادة بحق الإيزيديين والمسيحيين، وتبعات تلك الكارثة على حياة ووجود هذين المكونين البشريين الشرقيين الأصيلين.
كذلك سيخوض المؤتمر في التحولات الإجتماعية ما بعد حملة الإبادة، وإنعكاسات حملة الإبادة على المجتمعات والأسر الإيزيدية في المهجر، ونوعية التغييرات الحادثة، وكذلك دور المرأة في المجتمعات الإيزيدية على أثر التحول الكبير الذي حصل على وقع الكارثة في شنكال.
لقد طرأ تغيير بنيوي على المشهد الإيزيدي في ألمانيا جراء وصول أعداد من الإيزيديين الهاربين من آثار حملة الإبادة. ويحتاج هذا الموضوع إلى البحث في الأسباب والتداعيات المتوقعة. كذلك من المهم متابعة عمل الفرق المتطوعة لإحتواء اللاجئين وإنجاح عملية الإندماج، حيث من الأهمية بمكان ملاحظة مكامن النجاح ونقاط الفشل والضعف، وأبرز التحديات التي تواجه اللاجئين الهاربين من بيئة أخرى تعرضوا فيها للقتل والتهجير والإنتهاك.
كذلك سيحمل المؤتمر على كاهله محاولة البحث في موضوع كبير، وهو عملية توثيق وكتابة الموروث الديني الإيزيدي. أيضا سيتعرض المؤتمر بالبحث والتحليل إلى أوضاع المجتمعات الإيزيدية في كل من ( العراق، سوريا، أرمينيا، جورجيا، روسيا)، وسيكون للشأن السياسي في تلكالبلاد، ودور الإيزيديين فيه من حيث الحقوق والواجبات، محط نقاش من الصحفيين ومتابعي الشأن السياسي.
سيشارك في المؤتمر الإيزيدي العلمي الدولي الثالث نخبة من الأكاديميين والباحثين من الداخل والخارج، من المشهود لهم بالخبر العملية والإختصاص الدقيق. كذلك سيتم دعوة رئيس حكومة ولاية شمال الراين، ورئيس بلدية "بيلفيلد" وأعضاء في الكادر الإداري والحكومي في الولاية المذكورة، وممثلي الكنائس والفعاليات الدينية، ومنظمات الهجرة والإندماج.

ثانيا: المعرض:
سيتم عرض مجموعة من لوحات الفنان صالح الداوود، والذي عاش بين اللاجئين في مخيمات اللجوء وعايش معاناتهم ومرارة الحياة والظروف القاسية، حيث عمل على ترجمة تلك المعاناة على شكل رسوم تعبيرية تصوّر جزء من الواقع بشكل فني مبدع تعجز الكلمات عن التعبير عنه. نتقدم هنا بالشكر للفنان ولمركز الثقافة السياسية في هامبورغ ولمؤسسة "كوربر"، على تعاونهم معنا ونقلهم اللوحات إلى مكان إنعقاد المؤتمر لكي يتسنى للزوار والمشاركين الإطلاع على محتواها الفني.

ثالثا: برنامج المؤتمر:

السبت: 04/11/2017
إدارة الفعاليات والتقديم:
ملاف باري
نجات بوزان

الإفتتاحية: (10:00 ـ 11.00 صباحا)
1ـ الإفتتاحية بعزف مقاطع من الموسيقا التراثية الإيزيدية
2ـ كلمات ترحيبية:
ـ كلمة للترحيب بالمشاركين والضيوف يلقيها سرحاد أورتاج رئيس رابطة الأكاديميين الإيزيديين.
ـ كلمة الحكومة المحلية في ولاية شمال الراين: يلقيها رئيس وزراء الولاية آرمين لاشيت.
ـ كلمة بلدية "بيلفيلد": يلقيها رئيس البلدية بيت كلاوسن.

3ـ منح جائزة رابطة الأكاديميين الإيزيديين:
تمنح رابطة الأكاديميين الإيزيديين جائزة للشخصيات والمؤسسات التي ساهمت في تقديم العون والمساعدة والإهتمام للإيزيديين، وهذه السنة تذهب الجائزة لكل من:
ـ ميلاني شاتولا: (طبيبة ـ ديسبورغ)، وسيقوم الدكتور شفيق تاكاي بمنح الجائزة بإسم رابطة الأكاديميين الإيزيديين.
ـ الكاهن د. يواخيم رايدرغيلد: ( نائب رئيس مؤسسة جنرالفيكار بيستومس في مونستر، عضو في مؤسسة مظلة الأمل الخيرية)، وسيقوم نجات بوزان بمنح الجائزة بإسم رابطة الأكاديمين الإيزيديين.

الندوة الأولى:إبادةالإيزيديينوالمسيحيين: الأسبابوالنتائج (11.00ـ 13.00):
سيتخوض هذه الندوة في أسباب ونتائج الإبادة التي تعرض لها الإيزيديون، مع مقارنتها بعمليات تهجير ومطاردة المسيحيين من العراق. سيتعرض المشاركون في هذه الندوة إلى الأسباب التي أدت إلى حدوث الإبادة، والتداعيات التي خلفتها على الإيزيديين، من النواحي الإجتماعيةوالسياسية، وكيفية التعامل مع آثار هذه الإبادة من وجهة نظر القانون الدولي. وسيتم التعرض لأحوال الإيزيديين والمسيحيين في العراق من النواحي الإنسانية والسياسية والإقتصادية، والعلاقات مع المشهد السياسي العام، ومع باقي المكونات والمجموعات العرقية. كما سيتم البحث فيمستقبل الإيزيديين والمسيحيين، وإمكانية عودة هذين المكونين إلى مناطقهما في المستقبل مع وجود ضمانات دولية ووطنية كافية لحمايتهما وتأمين سلامتهما. ستناقش الندوة أيضا التأثير والتداعيات التي تركتها الإبادة في شنكال على الإيزيديين في أنحاء العالم. وكيف ستتطور وتتأثر وتتفاعل الهوية الإيزيدية الجمعية في ظل كل ظروف التهجير والإبادة والتطهير الديني هذه؟.
إدارة الندوة: د. شفيق تاكاي وإبراهيم كوس.
المشاركون:
1ـ د. شابو تالاي ( جامعة برلين الحرة): " معا في الظروف السيئة والجيدة: المائتي السنة الأخيرة من التاريخ المشترك بين الإيزيديين والمسيحيين في منطقة ميزوبوتاميا العليا".
2ـ عبود جان ( مؤسسة الثقافة السياسية ـ هامبورغ): " المشهد الحالي للمسيحيين في الشرق الأوسط".
3ـ د. ماريا سيخ ـ هوهن بالكان: ( جامعة فيينا): " حملات الأبادة التي تعرض لها الإيزيديون تحكم الحكم العثماني خلال فترة الحرب العالمية الأولى".
4ـ د. توماس شميديجر: ( جامعة فيينا): " شنكال بإعتبارها نقطة خلاف وتجاذب في الخلاف الداخلي الكردي، والتداعيات على الإيزيديين".
5ـ دوغان آيهان: (جامعة بيلفيلد) " انعكاس التأثيرات غير المباشرة للمعاناة من الإرهاب على الصحة النفسية".

إستراحة الظهيرة: (13.00ـ 14.00)
الحلقة النقاشية الأولى: التداعيات الحاصلة على المرأة ا لإيزيدية ودورها في المجتمع (14:00ـ 15.15).

سيتم في هذه الندوة مناقشة دور المرأة الإيزيدية بعد الإبادة، والإجابة على سؤال: هل حدث تغيير في دور ومكانة وتأثير المرأة الإيزيدية بعد حدوث الإبادة؟. كذلك سيتم التعرض لحالة النساء الإيزيديات من اللواتي تم تحريرهن من براثن "داعش" أو اللواتي نجحن في الهروب من سجونه.
إدارة الندوة: ملاف باري

المشاركون:

1ـ دوزن تاكال: " أوضاع الإيزيديين داخل وخارج شنكال".
2ـ جينيفر هيلبريشت: (جامعة فرايبورغ): " وصفة الرعاية النفسية للنساء والأطفال الإيزيديين الذين شملهم البرنامج الخاص للرعاية في ولاية بادن ـ فوتمبرغ".
3ـ د. ليلى فرمان: " النساء الضعيفات؟ النساء القويات!: محاولة لفهم المرأة الإيزيدية منذ بدء حملة الإبادة".
4ـ جيان الدوناني: التفاعل الإجتماعي الإيزيدي للإيزيديين منذ بدء حملة الإبادة في 03/08/2017".

الحلقة النقاشية الثانية: اللاجئون الإيزيديون من العراق وسوريا: وسائل المساعدة والإندماج (15.15ـ 16.15).
في إطار أزمة اللاجئين التي حصلت ما بين عامي 2015 و2016 وصلت أعداد كبيرة من اللاجئين إلى أوروبا، بينهم حوالي 30.000ـ 50.000 إيزيدي من شنكال وبقية مناطق العراق. في إطار حلقة النقاش هذه سيناقش المشاركون حظوظ وفرص الإندماج والمساعدة لأبناء هذه المجموعة البشرية. ومن بين أهم وسائل الإندماج تحقيق فرص عمل مناسبة. كذلك سيتم التعرض لموضوع كيف إستقبل الإيزيديون الذين يعيشون في هذه المجتمعات منذ فترات زمنية طويلة الإيزيديين الجدد الفارين من الحرب والإبادة؟.
إدارة حلقة النقاش: سرحاد أورتاج

المشاركون:
1ـ راينر رادلوف: ( مدير دائرة العمل في مدينة بيلفيلد): " التحديات التي تواجه الإيزيديين العاطلين عن العمل في السوق الألمانية: مشروع الإندماج "هيفي" نموذجا".
2ـ مانفريد نويمان: ( دائرة العمل في مدينة بيلفيلد، الاختصاص: الهجرة): " الخطوات الأولى لعملية الإندماج للاجئين الإيزيديين الجدد(2015ـ2016) في بيلفيلد: ملاحظات دائرة العمل".
3ـ كاديم أوزون يايلا: ( دائرة الإندماج في بلدية بيلفيلد): " أوضاع اللاجئين الإيزيديين من العراق في بيلفيلد: تحديات تواجه البلدية".
4ـ سوريه اوزدن: ملاحظات وإنطباعات يومية عن عملية الإندماج الأسري".
5ـ نينا إيجر: " الإيزيديون كأقلية في سياق سياسة الحكومة التركية تجاه اللاجئين".

حلقة النقاش الثالثة: مبادرات لمساعدة اللاجئين: (16.15ـ 17:30)
في حلقة النقاش هذه سيتعرض المشاركون إلى مبادرات دعم ومساعدة اللاجئين، وماهية التحديات التي تواجههم في عملهم. سيتم كذلك مناقشة وسائل وإمكانيات تشكيل شبكة تضم كل المبادرات من أجل التنسيق بينها.
إدارة الحلقة: إبراهيم كوس ود. شفيق تاكاي
المشاركون:
1ـ الكاهن د. يواخيم رايدغيلد: " مبادرة مظلة الأمل".
2ـ كلاوس ريس ( حزب الخضر ـ بيلفيلد): " النشاطات السياسية والخيرية في قضية اللاجئين".
3ـ جندي تونجل (حزب اليسار): النشاطات السياسية ضمن صفوف اللاجئين في بريمن".
4ـ ميرزا دنايي: " مشروع الجسر الجوي ـ العراق".
5ـ برور باكو: " مشروع جسرنا".


الندوة الثانية: كتابة وتدوين الإرث الديني الإيزيدي:
المجتمع الإيزيدي يقوم على العلم الشفهي. لقد تم تداول العادات والإرث الديني عبر الأجيال بشكل شفهي ودون تدوين. في المهجر هناك نقاش قوي يطرح نفسه حول ضرورة تدوين التراث الديني والنصوص الدينية لحفظها من الضياع والإندثار. ولكن هناك من يعارض هذه الخطوةويخشى من فقدان هيبة النص. في الندوة سوف يتم عرض وجهات النظر ومناقشتها باسلوب علمي.
إدارة الندوة: سرحاد اورتاج
المشاركون:
ـ د.خانا أومرخالي: ( جامعة غوتنغن) ود. كارينبورك ( جامعة غوتنعن ـ متقاعد) " الإرث الديني الإيزيدي من الشفهية إلى التدوين؟ نقاش حول أهمية وضرورة تدوين الإرث الديني لدى الإيزيديين".


الأحد: 05/11/2017

الندوة الثالثة: أوضاع الإيزيديين الراهنة في أرمينيا وجورجيا وروسيا (10:30ـ 12.00)
الإيزيديون في أرمينيا وجورجيا لعبوا دورا كبيرا على مر التاريخ الإيزيدي. بدأوا منذ سنوات العشرينيات بالعمل في وسائل الإعلام مثل الإذاعة والتلفزيون ونشر الأدب عن الإيزيدية.في الحقب الزمنية الأخيرة نمت المجتمعات الايزيدية في بلدان الشرق الاوروبي وبشكل خاص روسيا. سوف تتعرض الندوة إلى المشهد السياسي والاجتماعي للإيزيديين في تلك البلدان.
إدارة الندوة: أصلان قزلهان
المشاركون:
1ـ د. تيمور حسانيان: " أوضاع الإيزيديين في أرمينيا وجورجيا".
2ـ د. صامويل كوجوي: ( جامعة موسكو): " أوضاع الإيزيديين في روسيا".
3ـ بير ديما: " أوضاع الإيزيديين الدينية في بلدان الإتحاد السوفييتي السابق".
4ـ د. عسكر بوييك: " بعض التحديات التي تواجه مستقبل الإيزيديين والإيزيدية".

الندوة الرابعة: أوضاع الإيزيديين في سوريا (12.00ـ 13.30).
يتعرض الإيزيديون في سوريا أيضا ضمن الإقلية الكردية إلى اضطهاد مزدوج من قبل الدولة ومؤسساتها. منذ بداية الحرب الأهلية السورية عام 2011 هاجر الكثير من الإيزيديين من سوريا. الإيزيديون لعبوا دورا مهما ضمن مشروع الإدارة الذاتية في روج آفا، والذي يعتبر منطقة للحكم الذاتي الكردي. في هذه الندوة سيتم مناقشة أوضاع الإيزيديين في سوريا وإستشراف مستقبلهم ووجودهم هناك.
إدارة الندوة: طارق حمو

المشاركون:

1ـ د. سباستيان مايزل ( جامعة ميشيغان الأميركية): " تبلور وتطورات الهوية الإيزيدية في سوريا".
2ـ عدولة دادو: " الأوضاع الراهنة للإيزيديين في عفرين".
3ـ عجم درويش: " الأوضاع الراهنة للإيزيديين في الجزيرة".

إستراحة الظهيرة: (13:30ـ 14.30)

حلقة نقاشية: الأوضاع الحالية للإيزيديين في العراق (14:30ـ 16.00)
في هذه الندوة سيتم التعرض لأوضاع ومستقبل الإيزيديين في كردستان العراق بعد حملة الإبادة على شنكال. سيتم الخوض في العلاقة بين الإيزيديين وحكومة الإقليم والحكومة المركزية في بغداد. سوف يحاول المشاركون الإجابة على سؤال: ماهو المستقبل الذي ينتظر الإيزيديين في العراق وفي اقليم كردستان على السواء؟.
إدارة الندوة: إبراهيم كوس

المشاركون:
1ـ مراد إسماعيل: ( منظمة يزدا): " يزدا: عمل ونشاط منظمة مجتمع مدني في كردستان العراق".
2ـ خيري بوزاني: " مخاوف الإيزيديين في اقليم كردستان العراق".
3ـ د. سعيد سيدو: " آفاق المستقبل الإيزيدي في العراق".
4ـ عيدو بابا شيخ: " حقوق الأقليات في الدستور العراقي والتطبيق العملي".
5ـ د. خليل جندي: " علاقة الإيزيديين بالحكومتين في بغداد وأربيل".

حلقة نقاشية: الإيزيديون: الإعلام والإعلام الإلكتروني (16:00ـ 17.00)
لقد لعب الإعلام ووسائل الإعلام الإلكترونية دورا كبيرا في المجتمع الإيزيدي في الآونة الأخيرة بشكل خاص. ومن خلال التواصل الإجتماعي تم تذليل الكثير من العقبات الإجتماعية. وقد شهدت السنوات الأخيرة تأسيس العديد من وسائل الإعلام الإيزيدية مثل الفضائيات ومحطات الإذاعة والمواقع الإلكترونية. سوف يتم الحديث في حلقة النقاش هذه عن موضوع الإعلام الإيزيدي ودوره. وسوف يتم الخوض في إمكانية الإستفادة من التقدم التقني الحاصل في مجال الإعلام والإتصالات لزيادة وتمتين التقارب بين الإيزيديين بمختلف مشاربهم.

إدارة الحلقة: د. تيمور حسانيان

المشاركون:
1ـ أصلان كزلهان: "حضور الإعلام الإلكتروني والآفاق المتوقعة والمفتوحة أمام الإيزيديين".
2ـ بخشي غوناي: فضائية "لالش تيفي".
3ـ أوصمان شاهين: "فضائية جرا تيفي".
4ـ بركات عيسى: " تصوير وحضور الإيزيديون في الإعلام الناطق باللغة العربية".

البيان الختامي للمؤتمر: (17.00)