هذه أخطر مدينة لحوادث التحرش الجنسي في العالم!


ا

مع تزايد تعرض النساء عبر العالم لحوادث التحرش الجنسي، أظهر تقرير لمؤسسة تومسون رويترز أنّ القاهرة هي أخطر مدينة على النساء وأنّ التهديدات أصبحت أكبر منذ ثورة 2011.


العالم - مصر
وفرضت القاهرة نفسها كمدينة غير آمنة للنساء خصوصاً في العام 2011 بعد أن أُرتكبت سلسلة من الإعتداءات الجنسية العنيفة في ميدان التحرير والوضع يتدهور منذ ذلك الوقت بحسب بحث أجرته مؤسسة تومسون رويترز.
ففي تحقيق شارك فيه خبراء بشأن إجراءات حماية النساء من العنف الجنسي ومن العادات الثقافية والإجتماعية المضرة وبشأن حقوقهن في العلاج وإستقلالهن المادي، إحتلت القاهرة المرتبة الأخيرة.

- تتعرض النساء في القاهرة للتحرش... يومياً!

وشملت القائمة 19 مدينة كبيرة (10 ملايين نسمة على الأقل) وجاءت العاصمة المصرية بعد نيودلهي وكراتشي وكينشاسا.

بحسب الخبراء، تتعرض النساء في العاصمة المصرية القاهرة للتحرش يومياً. منذ 2011 تردّت الأوضاع الإقتصادية في القاهرة وفي كامل البلاد. فنسب البطالة العالية تعني فرص أقلّ أمام النساء لكسب إستقلالهن المادي إضافةً إلى أعداد كبيرة من الرجال المحبطين والعاطلين عن العمل لاسيما الشباب. هذا الفقر الإقتصادي يعني أيضاً أنّ خدمات الصحة في البلاد قد ساء وضعها.
ونقلت مؤسسة تومسون رويترز عن أميمة أبو بكر إحدى مؤسسات "مؤسسة الذاكرة والمرأة" وهي منظمة غير حكومية تسعى إلى تحسين وضع المرأة العربية الضعيف ثقافياً قولها: "وصل تردي الوضع الإقتصادي في السنتين أو الثلاثة الأخيرة إلى درجة أنّنا شهدنا إنتكاسة فكرية تقضي بأن شؤون المرأة ليست أولوية".

- فسحة بسيطة في الشارع قد تعرّض النساء لخطر التحرش

في هذا الإطار، تقول الصحافية المصرية والناشطة في مجال حقوق المرأة شهيرة أمين:كلّ شيء في المدينة صعب على النساء. نرى النساء تكافحن في جميع الجوانب. حتى فسحة بسيطة في الشارع قد تعرّضهن لخطر التحرش سواءً كان لفظياً أو حتى جسدياً.
خلال السنوات التي تلت أحداث 2011 أصبح مصطلح "الآن ليس الوقت المناسب" الردّ الرائج على تحركات النساء من أجل حقوقهن.

وتقول نجلاء العدلي عضو المجلس القومي للمرأة في مصر وهي هيئة حكومية مستقلة في حوار مع مؤسسة تومسون رويترز إنّها تعتبر أنّ حقوق المرأة قد تحسّنت في إشارة إلى إعلان الرئيس عبد الفتاح السيسي العام 2017 عام المرأة المصرية.
الجدير بالذكر أنّ ردود الفعل بشأن التحرش الجنسي في مصر هي صلب المسألة. على غرار العديد من البلدان الأخرى تُلقى في مصر أحياناً مسؤولية التحرش الجنسي على النساء بسبب تصرفات ولو كانت بسيطة كالضحك مثلاً في مكان عام. هذه المعتقدات تُلقّن للمصريين منذ الصغر ويكتسبها الأولاد والبنات على السواء.




مصر



فتاة هندية



القاهرة أخطر مدينة للنساء ثمّ كراتشي و كينشاسا و نيودلهي