+ الرد على الموضوع
النتائج 1 إلى 1 من 1

الموضوع: نتيجة قصف الطائرات فقدنا اثنين من العائلة ومجموعة من المصابين. (الحلقة الثانية)

  1. #1
    أداري
    الحالة: bahzani-3 غير متواجد حالياً
    رقم العضوية: 6456
    تاريخ التسجيل: Aug 2016
    علم الدولة: Users Country Flag
    المشاركات: 4,458
    التقييم: 10

    نتيجة قصف الطائرات فقدنا اثنين من العائلة ومجموعة من المصابين. (الحلقة الثانية)





    نتيجة قصف الطائرات فقدنا اثنين من العائلة ومجموعة من المصابين. (الحلقة الثانية)

    الباحث/ داود مراد ختاري.

    وقال شقيقه الناجي علي سند كالي/ تولد 1969: ذهبنا الى العلوة في اليوم المشؤوم، طلبت من شخص تلعفري كي ينقذنا، ثم ذهبت الى قرية الحاتمية لكن رأيت وضعهم غير طبيعي، وبد الاتصال مع شقيقي توجهت بسيارتي الى تل بنات، سألتني سيطرة المجمع :
    هل أنت سني أم شيعي ؟
    أنا سني .
    بقيت (15) يوماً في تل بنات، كان يتواجد فيها (300) شخصاً ايزيدياً، كنا نحضر الطعام لمجموعة كبيرة من الايزيدية هناك
    بعدها حولونا الى قرية كوجو المنكوبة.
    كان لنا معارف في قرية – مذكال، خلف أم الزنابير - تبعد (32) كم غرب البعاج، ساعدني شيخ القرية فاضل علي الشمري وحافظ علينا.
    في اليوم الاول في القرية جاء شخص وأيقظني من النوم قائلاً :
    قم .... قم
    من أنت وما تريد مني وانت تشهر سلاحك بوجهي ؟
    أنا مقاتل من الدولة الاسلامية ؟
    وأنا أيضاً كنت ايزيدياً ، والآن أصبحت مسلماً.
    قررنا أن نأخذ منك (5) دفاتر دولار أي (50000) خمسون الف دولار.
    انكم على علم اليقين ماذا حدث لنا، وانا حالياً لا أمتلك ديناراً واحداً.
    أنا أعرفك جيداً وكنت أتبضع منك في علوتك (محل بيع الحنطة والشعير بالجملة) .
    نعم كنت امتلك محل بيع الجملة ، لكن تم مصادرة ما نمتلك من المال والذهب من قبل المفارز.
    سأقتلك الآن في حالة عدم دفع المبلغ ؟ .
    ما امتلكه هو سيارة دبل قمارة نوع (دير) خذها لك .
    أنا لا أريد السيارة وهي باسمك، أريد ما تمتلكه من الذهب والمال.
    وهنا تعالت صرخات النساء وبكاءهن وقلن له : سنعطيك ما نمتلك من الذهب والمال، كي تتركه، لذا اجبرت على إعطاءه ما كنا نمتلكه هو كيس من ذهب النساء بمبلغ (8000000) ثمانية ملايين دينار ومبلغ نقدي (3000000) ثلاثة ملايين دينار، كنت قد دفنته في الأرض، وبعدها أفلسنا لم نمتلك ديناراً واحداً.
    في اليوم الثاني جاءت قوة داعشية من (8) أشخاص، وطلب مني كيفية تسليبي من قبل لص .
    أنا لم أقدم أية شكوى ضد أحد ؟
    لكننا نعلم بأنك دفعت مبلغاً وكمية من الذهب الى شخص ما ويدعي بأنه من الدولة الاسلامية .
    وهل أنتم دولة اسلامية وتسرقون أموال الشعب ؟ .
    شهروا السلاح في وجهي قائلين : هل تستهزئ بدولتنا الاسلامية ؟
    قلت بان الذي سلبني باسم الدولة الاسلامية .
    انهالوا علي ضرباً بأخمص البنادق، عصبوا عيوني وحملوني في مؤخرة السيارة (البودي) الى البعاج .
    في الطريق طلبت منهم بفتح عصبة عيوني لأني غير متهم بل شخصاً ما سلبني باسم الدولة الاسلامية .
    لا نسمح لك بالتحدث معنا، ولا يمكننا فتح عصبة عيونك.
    دخلوني في غرفة فيها ثلاثة من رجال الدواعش، في البعاج، ازالوا العصبة عن عيوني، وطلب مني ان أدير ظهري الى الرجال الثلاثة وان اصغي الى أقوالهم، فكل واحد منهم قال : - - أنا من الدولة الاسلامية وأعطيني خمس دفاتر دولار .
    ثم سألني أميرهم :
    هل علمت من هو صاحب الصوت الذي سلبك ؟ .
    هناك تشابه في العديد من الاصوات ولكني لا اعلم من هو .
    اذاً .... قررت المحكمة بإسقاط حقك في المطالبة بالمبلغ .
    كان الوقت ليلاً دامساً والطريق الى القرية موحلة، وادركت بان العائلة قلقة على مصيري، لابد من العودة اليهم، وأنا لا أمتلك ديناراً للأجرة، ذهبت الى دار صديق كان يتبضع مني سابقاً، طلبت منه مبلغاً قدره (100) الف دينار كي استأجر سيارة الى القرية، طلب مني المبيت، والعودة في الصباح، لكن كنت على علم بان العائلة في حالة سيئة ، فلا بد من العودة .
    أجرت سيارة الى القرية، وعندما وصلت الى العائلة، رأيتهم شبه موتى لانهم كانوا خائفين على مصيري، لان القوة التي أتت وضربني عناصرها وعصبوا عيوني وحملوني الى مؤخرة السيارة، جعلتهم يعتقدون من خلال تكرار هذه الحالات حيث يتم إعدام الأشخاص خارج القرى والمدن.
    بعدها أجبرنا الرحيل من القرية نتيجة القصف المستمر للطائرات الحربية ، نصبنا الخيم عند بستان يبعد مسافة عن القرية وجاء معنا الشيخ أيضاً، وبعد خمسة أيام قصفتنا طائرة سمتية يوم 8-2-2017 وقتل اثنان من أفراد العائلة، وهما (منير علي سند/ تولد 2004 ، فارس حميدي سند/ 2015) باعتقادهم نحن مقاتلي الدواعش، كان ذلك اليوم من الأيام الصعبة ، دب الهلع بيننا وصرخات النساء والاطفال ، بينما الطائرة تحوم فوقنا وتقصفنا باستمرار، وأكثر أفراد عوائلنا قد أصيبوا من جراء القصف وتم تحويلهم جميعاً الى مستشفى البعاج، ودفن الشهيدين في مقبرة القرية .
    فيروز حسن سند كانت اصابتها بالغة وبقت راقدة في المستشفى مدة شهر، والستة الاخرين بقوا ايضاً فترة طويلة .
    وحينما كنت في المستشفى عدت بسيارتي ذات يوم وفي الطريق تم ايقاف الحركة من قبل مفرزة للدواعش، وتجمع حشد من الناس وانا كنت من ضمنهم وخاطب الأمير الحشد قائلاً :
    الان سوف نقطع رأسين بالساطور لشخصين متخاذلين .
    وفعلا أمام أنظار الناس تم نحر الشابين، لقد تألمت من الموقف مشهد الذبح منظر رهيب مقزز.
    كان الناحر من أهل السودان ورمى الرأس على الشارع العام، وطلب من احد ابناء البعاج بدهس الرأس بسيارته، لكنه رفض، جاء احد الدواعش وقاد سيارته بسرعة ودهس الرأس فتمزق ، اندهش الحضور من رؤية المنظر .
    وفي يوم آخر في البعاج تم حرق شاب بعد رشه بالبنزين ، حاولت أن انهزم لكن الدواعش منعوا الاهالي من مغادرة الساحة كي يتفرجوا على حرق الشاب بتهمة التجسس على الدولة الاسلامية، وبقت جثته المحروقة في الساحة لعدة أيام، ليشاهدها الناس، كي يصيبهم الرعب من الدولة الاسلامية.
    وأضاف علي : تستيقظ نساءنا في الرابعة فجراً لإحضار خبز الفطور لان لا يجوز للمرآة ان ترفع الخمار من وجهها ، وفي حالة حدثت ذلك يتم جلد زوجها (50) جلدة .
    وفي شهر صوم رمضان ، لم نكن نقوم للصيام لكن عند الفطور والغداء كنا نقوم بالحراسة، وعند الإفطار كنا نحضر العشاء ونقول نحن صائمين .
    وذات يوم تم محاسبتي من قبل مفرزة بالقرب من بعاج مدعين باني أقص لحيتي، فجلدوني (50) جلدة.
    كانت يتم مداهمتنا بين فترة وأخرى، يطالبون منا الفتيات، لكننا كنا قد أعطينا كل فتياتنا الى شبابنا، دون زواج رسمي .
    كان للدار بابين الشمالي والجنوبي، حينما يأتون من باب كنا نخرج الفتيات من الباب الاخر.
    الشيخ فاضل علي الشمري، ترك ما يمتلك من سيارة وحاصدة و جرار وبستان كبير .
    وجميع فتياتنا في حالة نفسية وصرع لا نوم لهن.
    وقد حاولن الهرب لمرات عديدة لكن لكثرة أفراد العائلة (40) شخصاً، تفشل المحاولات ، ويعلم بها الدواعش ويتم محاسبتنا، لكنهم لم يقبضوا علينا ونحن هاربين، وأخيراً اتفقنا مع الشيخ بان نترك القرية والتوجه نحو دهوك ، وتم نجاتنا يوم 28-4-2017 .
    ملاحظة / الصور للشهيدين


    .................................................. .............................
    التعديل الأخير تم بواسطة bahzani-3 ; 11-21-2017 الساعة 22:45

+ الرد على الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك